اقرأ في هذا المقال:

يعتبر قاطع الزجاج أداة ذكية بحجم قلم رصاص، سواء كان مقبضها مصنوعًا من الخشب أو المعدن أو البلاستيك، ويعمل كحامل للقاطع نفسه، القاطع إما هو عجلة صغيرة أو شريحة من الماس الصناعي، حيث لا يستخدم فقط لقطع الزجاج ويستخدم أيضا في البلاط والسيراميك وبعض أنواع الرخام.

 

مبدأ عمل مقص الزجاج والبلاط

 

قاطع الزجاج لا يقطع الزجاج حقًا، على الأقل ليس مثل السكاكين أو المناشير، بدلاً من ذلك، فإن قاطع الزجاج يقوم بخدش قطعة الزجاج من الأعلى، ونظرًا للطبيعة الهشة للزجاج، يمكن أن تؤدي النتيجة الى كسر الزجاج، في ظل بعض الضغط المطبق بشكل مناسب، إلى حدوث كسر أنيق على طول خط القطعة. ويتطلب قطع الزجاج القليل من التدريب والخبرة، قبل أن تحاول إجراء أي محاولات نهائية دقيقة، من الجيد أن تجرب قليلاً على بضع قطع من الزجاج القديمة، ولا بد من التنبه بأن تتعامل دائمًا مع الزجاج بحذر، حيث إنه حاد ودقيق ويميل إلى قطع الاجسام، حيث يتطلب ذللك ارتداء القفازات فهو إجراء احترازي أيضًا.

 

لقص قطعة من الزجاج، أولاً نقوم بتنظيفها، ثم نقوم بإزالة كل الحبيبات أو الغبار أو المواد الأخرى من كلا الجانبين، ستتداخل أي ذرة غبار او قذارة على السطح مع عجلة القطع، لذا تأكد من مسح أي غيار بخرقة نظيفة، استخدم مذيبًا مثل مخفف الطلاء إذا لزم الأمر. بعد ذلك، ضع الزجاج على طبقة من القماش أو بضع أوراق من الجرائد، يجب أن تكون هذه الحشوة، بدورها فوق لوح مسطح (قطعة من الخشب الخردة أو حتى سطح المنضدة اذا كانت بحالة جيدة)، ثم قم بقياس ووضع علامة على الزجاج حيث ترغب في قصه.

 

لا تضغط كثيرًا على الزجاج (خاصة عند الحواف حيث يبدأ خط النتيجة وينتهي لأن الضغط الزائد قد يتسبب في تشقق الزجاج)، حيث نسحب العجلة الحادة على الزجاج مرة واحدة فقط، حيث اذا قمنا بسبها مرة أخرى قد يسبب ذلك مشاكل كثيرة، حيث لن تقطع قطعة الزجاج او السيراميك كما نريد. ويمكن قص أي قطعة صغيرة أو رقائق متبقية خارج الخط باستخدام الكماشة أو باستخدام فتحات القضم الموجودة على رؤوس بعض قواطع الزجاج، لا تتفاجأ إذا لم يكن قصك الأول مثاليًا. لهذا السبب تعتبر بعض التخفيضات التدريبية فكرة جيدة.