تاريخ العمارةهندسة العمارة

أشهر المهندسين المعماريين في العالم

اقرأ في هذا المقال
  • فرانك أوين غيري (Frank Owen Gehry)
  • نورمن فوستر (Norman Foster)
  • ليوه مينغ بي (Leoh Ming Pei)
  • فرانك لويد رايت (Frank LIoyd Wright)
  • زها حديد (Zaha Hadid)
  • ميس فان دير روه (Mies van der Rohe)
  • ريتشارد روجرز (Richard Rogers)
  • انطونيو غاودي (Antoni Gaudi)

لطالما ميّزت الهندسة المعمارية نفسها عن الأشكال الفنية الأخرى، وذبك لأنها تلعب دور وظيفي وجمالي، الهندسة المعمارية تترك وراءها المعالم الأثرية التي تُعبّر عن كل مرحلة مرّت بها وكل مجتمع تعايش معها، وهنالك معماريين كان لهم أثر كبير في تطوير الهندسة المعمارية، حيث شاركونا تجاربهم الأبداعية التي كان لها أثر عاطفي كبير على الناس وقامت بتغيير شكل مدنهم وبلادهم، وساهمت روح الابتكار لديهم والتفنن بالعمل بتغيير وجة العالم.

ليوه مينغ بي (Leoh Ming Pei):

ولد ليوه مينغ بي في الصين، انتقل للولايات المتحدة الأمريكية في السابعة العشر من عمره، والتحق بمدرسة الهندسة المعمارية بجامعة بنسلفانيا، يُعدّ أعظم المعماريين في عمارة الحداثة، اشتهر بالأشكال والتكوينات المجردة الكبيرة، في أوائل الثمانينات من القرن الماضي كان ليوه مينغ بي محور الجدل، عندما قام بتصميم هرم من الزجاج الصلب لمتحف اللوفر في باريس.


من أشهر أعماله: متحف (Miho) في اليابان، معهد (Mioh) لعلم الجمال، متحف (Suzho) في سوتشو، متحف الفن الإسلامي في قطر، متحف جراند ديوك جان للفن الحديث، ومتحف اللوفر في باريس.

فرانك أوين غيري (Frank Owen Gehry):

فرانك غيري مهندس معماري أمريكي، من أصل كندي، عاش حياته في لوس أنجلوس، تُعدّ أعماله من أهم الأعمال المعمارية في العالم، حيث تُشكّل مزارات سياحة من جميع أنحاء العالم، وتعتبر مشاريعه مذهلة ومثير للجدل.


حاز فرانك غيري على لقب “أهم معماريوا العصر” من قِبَل مجلة فانيتي فير، اشتهر فرانك في عصرنا الحالي بمكان إقامته في سانتا مونيكا، كاليفورنيا، ويعد فرانك من المعماريين الداعمين لعمارة الديكونستركشن(Deconstructivism) أو العمارة التفكيكية، ويعتبر هذا النمط تطوّر لعمارة ما بعد الحداثة (post modern).


من أشهر أعمال فرانك غيري: قاعة احتفالات والت ديزني، في لوس أنجلوس، متحف غوعنهايم في بيلباو، فندق ماركيز دي ريسكال فينيارد في إليسغو، ومبنى دير نويه زولهوف في دوسلدورف.

نورمان فوستر (Norman Foster):

ولد نورمان فوستر في مدينة مانشتر بإنجلترا عام 1935، كان الطفل الوحيد الذي لديه اهتمام مُعلن بالهياكل والتصميم، ونشأ في حي من الطبقة العاملة، تَرك المدرسة في سن 16 عام، للعمل كاتب في دار البلدية، ثم انتقل للعمل في الهندسة واصبح جزء من شركة (Royal Air).

تابع نورمان فوستر دراسة الهندسة في جامعة مانشستر، حائز على العديد من الجوائز، وكان يُعرف بتصميمات حديثة وأنيقة من الفولاذ والزجاج، واشتهر بتصميمه لمكان عمله مبنى ويليس (wilis)، تميّز مبنى ويليس بالطوابق المكتبية المفتوحة، الحدائق أعلى السطح، أحواض السباحة و الصالات الرياضية، يُعدّ مبنى ويليس من أكثر المباني المثيره للجدل في عام 1974.


امتدت مسيرة نورمان فوستر حوالي الأربعين عام، وخلال هذه المسيره حصل على أكثر من 470 جائزة وأكثر من 50 مسابقة وطنية.


من أشهر أعماله: مطار بكين، متحف بوسطن للفنون الجميلة، معهد سميثسونيان في واشنطن، برج هيرست في لندن، ملعب ويمبلي في لندن ومبنى توري كاجا في مدريد.

زها حديد (Zaha Hadid):

زها حديد معمارية عراقية، تُعدّ أول امرأة عربية حائزة على جائزة بريتزكر المعمارية (Pritzker Architecture Prize)، وصُنّفت من أكثر نساء العالم نفوذ بالعالم من قِبل مجلة فوربس واحتلت المرتبة التاسعة والستين.


ولدت زها حديد في بغداد لأسرة غنية، وعاشت في رفاهية كبيرة، حيث التحقت بالمدارس الداخلية في إنجلترا، كانت فتاة ذكية وطموحة، درست الرياضيات في الجامعة الأمريكية في بيروت قبل الانتقال إلى لندن لدراسة الهندسة المعمارية في كُليّة الجمعية المعمارية.


تميّزت تصاميم زها حديد بالجراءة والطابع الفني الغير تقليدي، كانت تتميّز بالانسايبة من نقاط منظورة متعددة، وأبدعت في استخدام مواد بناء جديدة بآفاق جديدة، وصممت أشكال مذهلة صعبة التجسيد والتطبيق على أرض الواقع، برعت في مزج تصاميها مع إطار المكان بدلاً من أن تكون منفصلة عن أرض المكان.


من أبرز أعمال زها حديد: مجمع السباحة في لندن، المجمع الفني في أبو ظبي، المركز الرئيسي لشركة (BMW) في ألمانيا، مجمع كرة القدم في طوكيو، مركز الفنون الحديثة في روما، جسر أبو ظبي، متحف الفن الوطني في روما، مبنى الفن المعاصر في أوهايوو مركز العلوم التفاعلي في ألمانيا.


فرانك لويد رايت (Frank LIoyd Wright):

ولد فرانك لويد رايت في عام 1867، في ولاية ويسكونسن (Wisconsin)، كان والده وليام كاري رايت واعظ موسيقي، التحق فرانك بجامعة وينسكونسن لدراسة الهندسة المدينة، ساعد فرانك المعماري الشهير جوزيف سيلسبي في بناء كنيسة الوحدة، حيث ساهمت هذه التجربة في إقناع فرانك لكي يصبح مهندس معماري، ثم ترك المدرسة وانتقل للعمل في (Silsbee) في شيكاغو.


أصبح أكثر المهندسين المعماريين شهرة في العالم، وأحدث ثورة في الهندسة المعمارية، استوحى أعماله من الطبيعة، وكانت تتميّز بالديكور الداكن من الداخل والزخارف المزدحمة من الداخل والخارج، كان مهتم بالمنازل ذات الطراز المنخفض التي سيطرت على جزء من العالم، و تعتبر فيلا فولينوتر (Falling Water) من أشهر المنازل التي صممها وأفضل القطع المعمارية بالعالم، تميّز بيت الشلال بشرفات مستطيلة مكدسة تبدو وكأنها تطفو فوق الشلال الطبيعي الذي تم دمجه مع المنزل.


في وقت لاحق من حياته استخدم فرانك لويد رايت العناصر المنحنية في تصميمه، ولاقى هذا التحول في أعماله شهرة كبيرة في متحف سليمان غوغنهام في نييورك.


من أشهر أعمال فرانك لويد رايت: منزل أدجار كوفمان (Falling Water)، مبنى فريدرك روبي في شيكاغو، مبنى شركة جونسون للشمع، مشروع كنيسة التوحيذيين، فيلا موريس.

ميس فان دير روه (Mies van der Rohe):

ولد ميس فان دير روه في ألمانيا عام 1969، انتقل الى برلين في عمر التاسعة عشر، وفي ذلك الوقت مارس التصميم المعماري، أسس مدرسة الباوهاوس العالمية التي جمعت بين الفن والتكنولوجيا، وأشتهرت بتدريسها المتميّز.


قام ميس فان دير روه بتجريد الهندسة المعمارية الى أشكال أولية، واستغنى عن جميع الزخارف، واستخدم الصفات الأولية للمواد مثل الصلب والزجاج في تحديد شكل المبنى، أكدت تصميماته على العقلانية والكفاءة كطريقة للجمال، وتم تطبيق هذا النهج في مشروعه جناح برشلونة الذي تم تصميه لإقامة معرض في ألمانيا عام 1929.


وتميزت عمارة ميس فان أنها كانت تستند إلى قواعد وأسس علمية صريحة واضحة، وكان له مقوله مشهورة “less is more” توضح أسلوبه بالتصميم.


من أبرز أعمال ميس فان: جناح برشلونه (Barcelona Pavilion)، مكتبة مارتن لوثر كينج جونيور التذكارية، فارنسورث هاوس (Farnsworth House).

ريتشارد روجرز (Richard Rogers):

ريتشارد روجرز معماري بريطاني ولد في فلورينس عام 1933، درس في الجمعية المعمارية في لندن، بدأ ممارسة الهندسة المعمارية كفريق مع زميلة المعماري نورمان فوستر، وحققوا ناجح واسع، وحققوا سمعة كبيرة للتصميم الصناعي التقني، قفزت حياته المهنية قفزه كبيرة عند فوزه بمسابقة التصميم لمركز بومبيدو عام 1971.


يُعدّ ريتشارد أحد المهندسين المعماريين البارزين في حركة التكنولوجيا الفائقة البريطانية، حاز على جائزة بريتزكر (pritzker) كأحد المهندسين المعماريين الأكثر ابتكار وتميّز، أصبح مركز بومبيدو الذي صممه مبنى محبوب للغاية في باريس، حيث كان تصميمه البسيط والمستقبلي يهدف ألى تحطيم الشكل التقليدي التي كانت تعتمده المتاحف الفنية، يعتبر هذا المبنى كمركز للفن الحديث والمعاصر في باريس، وكان فكرته في تحويل التمديدات من الداخل إلى الخارج، حيث ظهرت لأول مره في واجهة المبنى، وتميزت بسلالم خارجية مغطاه بصندوق زجاجي.


أبرز أعمال المهندس ريتشارد روجرز: بناية لويد في لندن، المحكمة الأروبية لحقوق الانسان، قبة الألفية في لندن، منتزه الأعمال في لندن، مجمع محاكم أنتويرب في بلجيكا، برج هيسبيريا في برشلونة وشارع وود في لندن.


انطونيو غاودي (Antoni Gaudi):

ولد في قرية كاتولونية في برشلونة، درس في مدرسة لوتيا ومدرسة برشلونة العليا في الهندسة المعمارية، يتميز أسلوبه المعماري باستخدام الزخارف من العناصر القوطية، والمغربية، والفيكتورية التي غالباً ما تميزّت بأعمال البلاط المزخرفة، واستندت إلى الأشكال الموجوده في الطيبعة، كان يعتني بجميع تفاصيل مشاريعه، وكان يدمج تصميمه مع مجموعة من الحرف، التي كان يعمل بها مثل: الزجاج الملون، والخزف، صهر الحديد والنجارة.


حصل غاودي على تقدير مبكر في حياته المهنية بتصميمات مثل (Casa Vicens)، وحقق نجاح كبير في مدينة برشلونة، حيث قام بتغيير وجة المدينة والمناطق المحيطة بها، ومع العمارة القوطية الجديدة، أصبح جودي جزء من العمارة الكتالونية الحديثة، التي بلغت ذروتها في أواخر القرن التاسع عشر، وقليل ما كان يرسم مخططات تفصيلية لأعماله، حيث كان يعرضها بمجسمات ثلالثية الابعاد ويظهر عليها التفاصيل كما يتخيلها.


في عام 1915 توفّق غاودي عن جميع المشاريع للتركيز في مشروعه كاتدرائية (La Sagrada Familia)، عمل في المبنى لمدة 11 عام حتى أصيب بالترام وتوفي عام 1926.


أبرز أعمال المعماري انطونيو غاودي: كنيسة سيجيرارد فاميليا في برشلونة، كاسا باتلو، كازا ميلا.


المصدر
archdailyarchdailytheidlemantimeout

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى