أقوال الصحابةحكم وأقوال

حكمت فعدلت فأمنت فنمت يا عمر

اقرأ في هذا المقال
  • لماذا كان عمر بن الخطاب قليل النوم

لما جيء بالهرمزان ملك خوزستان أسيراً إلى عمر، لم يزل الموكَّل به يتقفي أثر عمر بن الخطاب _رضي الله عنه_ حتى عثر عليه في المسجد نائماً متوسداً درّته، فلما رآه الهرمزان هذا والله الملك الهنيّ عدلتَ فأمنت فنمت، والله إني خدمت أربعة ملوكنا الأكاسرة أصحاب التيجان فما هبت أحداً منهم هيبتي لصاحب هذه الدرّة.


عندما شاهد الهرمزان عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- نائماً ربما كان مستيقضياً قبلها في دقائق، أو كانت هي عبارة عن قيلولةً لم تستمرَّ كثير ربما بعض الدقائق. وعُرف عن عمر بن الخطاب _رضي الله عنه_ أنه قليل النوم، وقصد هرمزان في (أمنت) أي أن عمر بن الخطاب _رضي الله عنه_ نام دون حرس بين عامة الشعب دون خوف أو قلق على نفسه من القتل وإن دل يدل على حب الرعية للراعي.

لماذا كان عمر بن الخطاب قليل النوم؟

كان عمر بن الخطاب _رضي الله عنه_ قليل النوم وله المقوله المشهورة: “إن أنا نمتُ في النهار ضيَّعتُ الرعية، وإن أنا نمتُ في اليل ضيَّعتُ نفسي فكيف أنام”.


حيث كان عمر بن الخطاب _رضي الله عنه_ إذا نام في النهار ضاعت حقوق الناس المسؤول عن رعيتهم وإذا نام في الليل ضاعت عبادته وضاعت نفسه.


إن منبع العدل هو الإيمان بالله، والإيمان بكل ما أخبره الله في كتابة أو أخبر الله به نبية محمد _صلى الله علية وسلم_ وأن العدل هو من قيم الإنسانية التي حث عليها الإسلام، وقد جعل الله سبحانة وتعالى العدل هدفاً لجميع الرسالات السمواية.

قال الشاعر حافظ إبراهيم:


و راعَ (أذهل) صاحبَ كِسرى أنْ رأى ” عُمراً ” — بين الرعيَّةِ عَطلاً (في حالة بسيطة كعامة الناس) و هوَ راعيها


و عَهدُهُ بِمُلوكِ الفُرسِ أنَّ لها — سوراً مِن الجُند والأحراس يحميها


رآهُ مُستَغرِقاً في نَومِهِ فرأى — فيه المهابةَ في أسمى معانيها


فوقَ الثرى تَحت ظِلِّ الدَّوحِ (الشجرة الكبيرة) مُشتملاً — بِبُردَةٍ (مرتديا عباءته) كادَ طُولُ العهدِ يُبليها


فهان في عينيهِ ما كان يُكبِرُهُ — مِنَ الأكاسرِ و الدُّنيا بأيديها


وقال قولةَ حَقٍّ أصبحت مَثلاً — وأصبحَ الجيلُ بعدَ الجيلِ يَرويها


أَمِنتَ لمّا أقمتَ العَدلَ بَينَهُمُ — فَنِمتَ نَومَ قَريرِ العينِ هانيها

المصدر
كتاب الطبقات الكبير محمد بن سعد بن منيع البصري الزاهري كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال لاء الدين علي المتقى بن حسام الدين الهندي البرهان فوري مصنف ابن أبي شيبة والذي جمعه الحافظ أبو بكر ابن ابي شيبة كتاب استرداد عمر من السيرة إلى المسيرة الدكتور أحمد خيري العمري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى