الانثروبولوجياعلم الاجتماع

شخصيات بارزة في الأنثروبولوجيا الطبية

اقرأ في هذا المقال
  • شخصيات بارزة في الأنثروبولوجيا الطبية.

شخصيات بارزة في الأنثروبولوجيا الطبية:

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية جون أدير:

 

كان جون أدير، أنثروبولوجيًا أمريكيًا اشتهر بعمله في الأنثروبولوجيا الطبية ولكنه أيضًا مشارك ومهتم جدًا بالأنثروبولوجيا التطبيقية، وبعد أن خدم في الحرب العالمية الثانية، انتقل إلى جامعة نيو مكسيكو لإنهاء دراساته العليا، ليصبح أول مرشح دكتور في الأنثروبولوجيا بالجامعة في عام 1948، ثم انتقل أدير إلى زوني مع زوجته، وكان هدفه الوحيد من الانتقال إلى Zuni هو جمع المعلومات التي يمكنه استخدامها في أطروحته، “قدامى المحاربين في الحرب العالمية الثانية”.

 

كما وظفته جامعة كورنيل عام 1948، وطلبت منه تدريس سلسلة من الندوات الميدانية في الجنوب الغربي، وانضم أدير إلى مشروع أبحاث الصحة الميدانية في كورنيل نافاجو في العديد من المزارع، الواقعة في محمية نافاجو في ولاية أريزونا، حيث عمل هناك كرئيس للأنثروبولوجيا من 1953 إلى 1960، وقد لعب، جنبًا إلى جنب مع العديد من علماء الأنثروبولوجيا الآخرين، دورًا مهمًا في هذا المشروع، حيث طُلب منهم تقديم رؤى أنثروبولوجية ووجهات نظر ومنهجيات.

 

وعمل أدير مع المعهد الوطني للصحة العقلية (NIMH) من عام 1961 إلى عام 1964، وفي ختام عمله في المعهد الوطني للصحة العقلية، أصبح أستاذًا للأنثروبولوجيا في جامعة ولاية سان فرانسيسكو، حيث ظل حتى تقاعده عام 1978.

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية سيا أحمدو:

 

سيا أحمدو هي عالمة الأنثروبولوجيا الطبية عملت لدى اليونيسف والبحوث الصحية في غامبيا، وحصلت أحمدو على درجة الماجستير في الأنثروبولوجيا الاجتماعية من كلية لندن للاقتصاد وترأست أعمال في قسم التنمية الإنسانية المقارنة بالجامعة في شيكاغو.

 

وتشتهر أحمدو بعملها في مجال (ختان الإناث)، وعلى وجه الخصوص، لقرارها كشخص بالغ وعضو في مجموعة كونو العرقية بالخضوع لعملية استئصال البظر في سيراليون كجزء من انضمامها إلى جمعية بوندو السرية، خلافاً لموقف منظمة في الصحة العالمية، اليونيسيف وهيئات الأمم المتحدة الأخرى، فقد جادل بأن المخاطر الصحية لختان الإناث ومبالغ فيه، وأثرها على سوء فهم الحياة الجنسية للمرأة، وأن النقاد مخطئون ويروها ممارسة قمعية، ويشارك العديد من علماء الأنثروبولوجيا رأي أحمدو.

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية ليندا إل بارنز:

 

ليندا إل بارنز مواليد 1953 عالمة أنثروبولوجيا طبية أمريكية، وأستاذة طب الأسرة في كلية الطب بجامعة بوسطن، وفي قسم الدراسات الدينية العليا بجامعة بوسطن، تخصصاتها البحثية هي التاريخ الاجتماعي والثقافي للاستجابات الغربية لتقاليد الشفاء الصينية، والدراسة متعددة التخصصات للتعددية الثقافية والدينية والعلاجية في الولايات المتحدة، ولقد تم الاستشهاد بها بانتظام كسلطة في استخدام التقاليد العلاجية القائمة على الدين.

 

حصلت بارنز على درجة البكالوريوس في الدراسات الأمريكية من كلية سميث، وماجستير في الدراسات اللاهوتية من قسم اللاهوت في جامعة هارفارد، وحصل على درجة الدكتوراة من جامعة هارفارد في الأديان والمجال الحليف للأنثروبولوجيا الطبية، بتوجيه من المؤرخ وباحث الدين المقارن جون بي.كارمان، وعالم الدين الصيني تو ويمينغ، وعالم الأنثروبولوجيا الطبية آرثر كلاينمان، وركز عملها الإثنوغرافي المبكر على ممارسات العلاج الصينية في الولايات المتحدة، لا سيما في منطقة بوسطن، ماساتشوستس، ولها دراسات تستكشف بحث العلاقات بين الثقافة الدينية الروحية والعلاجية التعددية، ولا سيما في الولايات المتحدة والتكميلي والبديل والطب التكاملي.

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية فرانكو باساجليا:

 

فرانكو باساجليا موالد 29 أغسطس 1980، كان عالم أنثروبولوجيا طبية إيطاليًا، وطبيب أمراض عقلية، وعالم الأنثروبولوجيا الذي اقترح تفكيك مراكز الأمراض العقلية، ورائد المفهوم الحديث للصحة العقلية، ومصلح الطب النفسي الإيطالي، ورئيسًا ومؤسس الطب النفسي الديمقراطي، ومهندس معماري والمؤيد الرئيسي للقانون 180 الذي ألغى المستشفيات العقلية في إيطاليا، ويعتبر العالم الأنثروبولوجي الإيطالي الأكثر نفوذاً في القرن العشرين.

 

كما أدرك باساجليا أن العديد من خصائص مرضاه التي يعتقد أنها متأصلة في مرضهم العقلي، مثل التحديق الشاغر والإيماءات والحركات المتكررة، بدت وكأنها تتلاشى مع مغادرة المرضى حدود المصحة، واستنتج باساجليا من هذا إنه لن يعرف ما هي الأمراض العقلية، أو ما هي القيود التي تفرضها بطبيعتها على الأشخاص الذين يعانون منها، حتى يتم تحرير كل من الموظفين والمرضى من معتقدات، ومواقف وثقافة اللجوء.

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية أديا بينتون:

 

(Adia Benton) هي عالمة أنثروبولوجيا أمريكية ثقافية وطبية، وتتعلق أبحاثها بكيفية تقديم الرعاية في حالات الطوارئ الإنسانية ومشاريع التنمية، وفي عام 2014، بينما كان أستاذ مساعد في الأنثروبولوجيا في جامعة براون، تمت مقابلة بينتون وساهم في العديد من المقالات والمناقشات حول موضوع الإيبولا، ويشغل بينتون حاليًا منصب أستاذ مساعد في الأنثروبولوجيا والدراسات الأفريقية في جامعة نورث وسترن.

 

وفي عام 2017، فازت بنتون بجائزة راشيل كارسون عن كتابها الاستثناء من فيروس نقص المناعة البشرية: التنمية من خلال المرض في سيراليون من جمعية الدراسات الاجتماعية للعلوم.

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية جواو جيلهيرمي بيل:

 

جواو بيل هو عالم أنثروبولوجيا طبية برازيلي، وهو أستاذ سوزان دود براون للأنثروبولوجيا في جامعة برينستون، حيث أنه كان  في منصب المدير المشارك لبرنامج الصحة العالمية وسياسة الصحة العامة، حيث يحمل ولاية قديمة كأستاذ في مجلس العلوم الإنسانية، بالإضافة إلى اعتباره زائرًا في دراسات العلوم الاجتماعية في كلية الدراسات المتقدمة.

 

وهو متخصص في الأنثروبولوجيا الطبية، وتتكون اهتماماته في دراسة العلوم الاجتماعية والأديان، والأنثروبولوجيا النفسية، والعولمة والتنمية، والصحة العالمية، والأساليب الإثنوغرافية، والنظرية النقدية، والمجتمعات البرازيلية وأمريكا اللاتينية.

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية مارسيا سي إنهورن:

 

مارسيا سي إنهورن هي عالمة الأنثروبولوجيا الطبية والبروفيسور في الشؤون الدولية في جامعة ييل حيث تشغل منصب مديرة الشؤون الاجتماعية في الشرق الأوسط، ومتخصصة في قضايا النوع الاجتماعي والصحة في الشرق الأوسط، وبحوث السلوك حول الأثر الاجتماعي للعقم والتقنيات التي تساعد على الإنجاب.

 

وقبل انضمامها إلى هيئة التدريس بجامعة ييل في عام 2008، كانت إنهورن أستاذة للأنثروبولوجيا الطبية في جامعة ميتشيغان ومديرةً لمركز بحوث في الشرق الأوسط وفي شمال إفريقيا، وخدمة Inhorn ورئيستاً للجمعية الأنثروبولوجية الطبية ولجمعية الأنثروبولوجيا الأمريكية.

 

عالم الأنثروبولوجيا الطبية شيرين بريلر:

 

شيرين بريلر من مواليد 19 سبتمبر 1968 هو عالم الأنثروبولوجيا الثقافية الأميركية، متخصص في الأنثروبولوجيا الطبية والأنثروبولوجيا التطبيقية، وBriller هو أستاذ الأنثروبولوجيا، وهو عضو هيئة تدريس ومشارك في مركز الشيخوخة ودورة الحياة.

 

وهو عضو هيئة تدريس منتسب في برنامج دراسات الإعاقات الحرجة، ومدرس لقاصر التصميم والابتكار في جامعة بوردو، حيث يركز بحث بريلر على الدراسة عبر الثقافات للصحة والشيخوخة والإعاقة وقضايا نهاية الحياة في منغوليا وأجزاء مختلفة من الولايات المتحدة، وأكمل عمله كباحث ومستشار للعديد من المنظمات العامة والخاصة، بما في ذلك وزارة الصحة والخدمات الإنسانية في ميشيغان والمفاتيح الثقافية.

 

نُشرت أبحاثها حول الصحة وحول الشيخوخة في العديد من المجلات الأكاديمية التي تركز على الصحة وعلم الشيخوخة والدراسات الثقافية، وشارك في تأليف سلسلة كتب بعنوان Creating Successful Dementia Care Settings.

 

وحصلت بريلر على درجة البكالوريوس في علم الاجتماع والأنثروبولوجيا من كلية كارلتون في عام 1989، وأكملت دراساتها العليا في جامعة كيس ويسترن ريزيرف حيث حصلت على ماجستير الآداب في الأنثروبولوجيا، وشهادة الدراسات العليا في علم الشيخوخة، ودكتوراة الفلسفة في الأنثروبولوجيا.

 

المصدر
محمد الجوهري، مقدمة في دراسة الأنثروبولوجيا، 2007محمد الجوهري، الأنثروبولوجيا الاجتماعية، 2004ابراهيم رزقانة، الأنثروبولوجيا، 1964كاظم سعد الدين، الأنثروبولوجيا المفهوم والتاريخ، 2010

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى