الخدمة الاجتماعيةعلم الاجتماع

دور اﻷخصائي الاجتماعي في تنمية البيئة

اقرأ في هذا المقال
  • أهم أدوار الأخصائي الاجتماعي في حماية البيئة.

إن من أهم أدوار اﻷخصائي الاجتماعي تنمية الوعي البيئي لتحقيق اﻷمن البيئي، عن طريق جمعيات حماية البيئة الضرورية بحيث توفر الظروف الملائمة للسكان وبالذات المرأة لتتمكن من المشاركة في صنع القرار المتعلق بتحقيق اﻷمن البيئي.


وتوعية المواطن للتخلص من الهدر في استهلاك الطاقة والغذاء والمياه و التوجيه إلى تنظيم حياته اليومية، وعناية المرأة الريفية خاصةً في مجال توعيتها وتعليمها وتعاونها في عمليات تطوير القرية وحمايتها من التلوث.

أهم أدوار الأخصائي الاجتماعي في حماية البيئة:

  • التشديد على أهمية المنظمات اﻷهلية في مجال تعزيز دور اﻷخصائي الاجتماعي في تحقيق اﻷمن البيئي.

  • توقير برامج محو اﻷمية البيئية للقيام بواجباتهم قي تحقيق اﻷمن البيئي.

  • مساندة الأفراد والجماعات على اﻹدراك الواسع للبيئة البيولوجية، والطبيعية والاستيعاب الشامل للمشكلات البيئية التي تواجه الإنسان وكيفية المساهمة في علاجها.

  • التوعية من خلال وسائل اﻹعلام والندوات والاجتماعات بأنواع التلوث البيئي.

  • إبراز النشرات والدوريات الثقافية المتخصصة التي تُوضَّح فيها المخاطر البيئية الناجمة عن تلوث البيئة.

  • تطبيق الدورات التدريبية والحلقات الحوارية في مجال كيفية تحقيق اﻷمن البيئي.

  • مناقشة خطط ومعوقات الموضوع البيئي مع زملائه اﻷخصائيين الاجتماعيين، وأيضاً مع المواطنين كلما أمكن ذلك.

المصدر
الخدمة الاجتماعية البيئية، سعيد بن علي، 2012.دراسات تربوية، بدرية كمال أحمد، 2008.الخدمة الاجتماعية الوعي البيئي، محمد صابر سليم، 2012.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى