التاريختاريخ أوروباعلم الاجتماع

ما هو تاريخ البلقان؟

اقرأ في هذا المقال
  • تاريخ البلقان

تاريخ البلقان:

 

مع بداية القرن الثاني قبل الميلاد قامت الإمبراطورية الرومانية بضم أراضي البلقان واعتبارها جزءاً من أراضيها، وبدأت الإمبراطورية الرومانية تشهد حالة من الازدهار والتطور الاقتصادي، وكما بدأ الرومان في بناء المتاحف والمعالم الأثرية التي لا تزال موجودة في وقتنا الحالي، وعلى الرغم من التقدم الروماني في تلك الفترة، إلا أنّ الإمبراطورية الرومانية لم تتمكن من مسح الثقافة اليونانية الموجودة في البلقان.

 

أصبحت البلقان من أهم وأقوى المقاطعات الموجودة في الإمبراطورية الرومانية، حيث أنّها كانت تحتوي على الكثير من المقاتلين وموظفي الدولة، إلا أنّ سيطرة الرومان بدأت تضعف على سواحل البلقان مع بداية القرن الثالث قبل الميلاد وذلك بسبب المشاكل السياسية والاقتصادية التي كانت تعاني منها الإمبراطورية الرومانية.

 

فقد كانت الإمبراطورية الرومانية تشهد في تلك الفترة هجرة بعض القبائل المهاجرة والتي قامت بالاحتماء في الإمبراطورية الرومانية، مثل قبائل القوط، والتي قامت فيما بعد بالوقوف ضد الإمبراطورية الرومانية والعمل على غزو مقاطعاتها.

 

قامت القبائل المقيمة في الإمبراطورية الرومانية بغزو إيطاليا والبلقان وتمكنت من السيطرة عليها، وكان قد انتهى بذلك حكم الرومان في البلقان؛ ممّا أدى إلى جعل البلقان منطقة ممر للغزاة وساحة للصراعات بين القبائل، فقد كانت كل قبيلة تسعى في السيطرة على البلقان ونهب الخيرات فيها.

 

مع عام 46 ميلادي بدأت الغزوات المسيحية باجتياح المنطقة ووصلت إلى اليونان والبلقان، وقامت بالقضاء على الحكم الروماني في المنطقة، وأصبحت المسيحية هي المسيطرة في مناطق أوروبا إلا أنّها تعرضت فيما بعد إلى عملية تقسيمات أدت إلى إضعافها.

 

مع بداية العصور الوسطى كانت الإمبراطورية البيزنطية هي المسيطرة على منطقة البلقان، فقد قامت الإمبراطورية البيزنطية خلال فترة العصور الوسطى باستعادة إيطاليا وإسبانيا والتي كان تم سلبها منها، وأصبحت الإمبراطورية البيزنطية من أقوى الإمبراطوريات في تلك الفترة، استمرت الإمبراطورية البيزنطية كقوة عظمى حتى عام 1453 ميلادي والتي تم سقوطها على يد الدولة العثمانية وقامت بالسيطرة على أراضيها.

 

مع سقوط الإمبراطورية البيزنطية أخذت القبائل البربرية بالمرور على أراضي البلقان ومحاولة السيطرة عليها، ففي خلال تلك الفترة كانت أوروبا تمر في فترة العصور المظلمة، والتي أدت الهجمات البربرية على القضاء على الثقافة الرومانية واليونانية التي كانت سائدة، وكما عَملت تلك الهجمات على تدمير الاقتصاد في تلك المناطق.

المصدر
موسوعة الحضارات المختصرة-المؤلف: محمود قاسم-2012موسوعة تاريخ أوروبا:الجزء الأول-المؤلف:مفيد الزيدي-2003تاريخ أوروبا في العصور الوسطى-المؤلف: د. إيناس محمد البهيجي-2017تاريخ ما قبل التاريخ-المؤلف:عبدالله حسين-2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى