فنونفنون وتسلية

أنواع الكاميرات

اقرأ في هذا المقال
  • الكاميرا الرقمية ذات العدسة الأحادية
  • ميزات الكاميرا الأحادية العاكسة
  • الكاميرا عديمة المرايا
  • الكاميرا المدمجة
  • ميزات الكاميرا المدمجة

الكاميرا الرقمية ذات العدسة الأحادية

 وهي الكاميرا التي تقوم بالتقاط الصور بتقنية تختلف عن الكاميرات المدمجة، و يشار إليها بأحرف SLR في الغالب ،هذا النوع يعتمد على أفلام 35 مم لحفظ الصور، و لكن منها ما هو ديجيتال، و يُرمز إليها بـ Digital SLR أو بـ DSLR و يتم حفظ الصور على كارت للذاكرة.

المتمرسون في التصوير الفوتوغرافي والذين يفهمون مصطلحات التصوير الفوتوغرافي جيداً، و أصحاب الـ $$$ هم فقط المستهدفون من وراء صناعة هذا النوع من الكاميرا، ويتراوح سعر الكاميرا من هذا النوع ما بين 600 و 2000 دولار تقريبا، و قد تتغيّرهذه الأسعار مع الوقت ، فمن المُلاحظ أنَّ هذه الكاميرات يقل سعرها شيئا فشيئا، وقد يأتي يوم الذي تُباع فيه هذه الكاميرات بمئة دولار.

ميزات الكاميرا الأحادية العاكسة

أهم مميزات هذه الكاميرات أن حجم متحسس الضوء (sensor) فيها يكون أكبربكثير من الموجود في الكاميرات المدمجة، لذا فإنَّ جودة الصور تكون عالية جداً، كما ويمكن التحكم في جميع إعداداتها يدوياً، و يجد المصورون فيها تفاصيل معقّدة وكثيرة جداً وقد لا تتناسب مع المبتدئين الذي يفضّلون بساطة الكاميرات المُدمجة. وهي متوفرة مع أو بدون شاشة LCD لعرض الصور.

  • قد يصل عدد الميجابيكسل فيها الى 20 ميغابيكسل أو أكثر.

  • وزنها ثقيل.

  • سريعة جداّ في التقاط الصور.

  • تجيد احتراف التعامل مع البيئات المحيطة بها، فإنَّها تعمل بشكل ممتاز حتى في شبه الظُلمة.

  • تتوفر لها إكسسوارات كثيرة تماماً كما الكاميرات المدمجة المتطورة.

الكاميرا عديمة المرايا

على عكس الكاميرا الرقمية ذات العدسة الأحادية العاكسة (DSLR)، والتي تستخدم مرآة لعكس الضوء على محدد المنظر، لا تحتوى الكاميرا عديمة المرآة التي تُعرف في بعض الأحيان باسم كاميرات النظام صغيرة الحجم على مرآة أو محدد منظر بصري، من ما يجعلها تبدو أصغر في الحجم بشكل عام من الكاميرات الرقمية ذات العدسة الأحادية العاكسة.

عندما تمثل المساحة أهمية كبرى، توفر مجموعة الكاميرات EOS M غير المزوَّدة بمرآة من Canon مرونة وراحة بالإضافة إلى جودة الصور العالية في كل من الأفلام والصور الثابتة، فهي تستخدم محدد مناظر إلكترونيًا يوفر الحجم والوزن، ويتيح المزيد من المزايا المبتكرة.

تتراوح مجموعة الكاميرات EOS غير المزوَّدة بمرآة بين طرز APS-C ذات العدسات الأصغر حجمًا والإمكانات الفائقة كاملة الإطار التي تُبرز الإبداع في جميع مكوناتها بفضل التركيز البؤري الخلفي القصير من المستشعر كامل الإطار؛ ومن ثمَّ فهي مصممة بالكامل لتقديم أفضل تجربة تصوير فوتوغرافي لديك.

الكاميرا المدمجة

 الكاميرات المُدمجة (Compact Cameras): و هي نوعان:

  • كاميرات فلميّة وتعتمد على أفلام 35 مم لحفظ الصور، تتوفر هذه الكاميرات مع أو بدون عدسات متغيّرة البعد (zoom lense)،و هذا النوع من الكاميرات تراجع استخدامه كثيراً.
  • النوع الثاني هو كاميرات الديجيتال الرائجة و التي تقوم بحفظ الصور على بطاقة أو كارت الذاكرة (memory card) بدلاً من فيلم 35 مم.

تتوفر الكاميرات المدمجة بأحجام عديدة: منها ما هو للجيب (pocket cameras) و منها ما هو بحجم شبيه للكاميرا التي في الصورة في الأعلى ، أمّا الكاميرا الصغيرة فائدتها بأنَّها سهلة الحمل و وزنها خفيف جداّ و سعرها مقبول،أمّا إن كانت متطورة فلا تصل لمستوى الكاميرات الكبيرة التي تتقدمها بكثير من الأشياء.

ميزات الكاميرا المدمجة

أهم ما يميز الكاميرات المدمجة بأن ثمنها رخيص مقارنة بكاميرات العدسة الأحادية، فقد يصل سعر الواحدة منها إلى 400 دولار كحد أقصى و 100 دولار كحد أدنى، وهذه تعتبرأسعار تقريبية.

تتوافر هذه الكاميرات بمستويات كثيرة، فمنها ما هو متواضع جداً و منها ما تتوفر بمميزات كثيرة تجعلها بمستوى قريب من كاميرات الـ SLR أو DSLR.

الكاميرات المدمجة المتقدمة يتوفر لها إكسسوارات كثيرة ، كالعدسات أو الفلاش أو فلاتر للضوء و أمور أخرى إضافية يمكننا من تركيبها للكاميرا لتحسين مميزاتها، و تتوفر بكميات ميغابيكسل (megapixles) عالية تصل لحدود 12 ميغابيكسل فما فوق.

تحتوي معظم الكاميرات المدمجة الديجيتال على شاشة LCD لعرض الصور أثناء و بعد التقاطها، و تسمح الكاميرات المدمجة المتطورة بالتحكم بأدق التفاصيل حتى يخرج المصوّر بالصورة التي يريدها هو، و ليس التي تريدها الكاميرا، ويقصد بذلك أنَّ الكاميرات المدمجة العادية لا تسمح للمصور بالتحكم فيها بالشكل المطلوب إنَّما تكون معظم إعداداتها مبرمجة للعمل بشكل أتوماتيكي .

و الجدير ذكره أنَّ الكاميرات المدمجة تحمل أيضا اسم Point and Shoot (و تُختصر بـ P & S) و هو الاسم الشائع الذي تجدونه في المواقع الأجنبية.

المصدر
عين الكاميرا/وليم روثمانفن التصوير الضوئي /أحلام النجديالكاميرا /خالد الشريمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى