أغانيفنون وتسلية

كلمات أغنية أبو الزلف

اقرأ في هذا المقال
  • إحياء الأغاني التراثية
  • كلمات أغنية أبو الزلف

إحياء الأغاني التراثية:

 

كثيرة هي الأغاني التراثية التي غناها الفنان وديع الصافي وغيرة من الفنانين، فمجتمعنا العربي ومن مختلف الدول والثقافات والبلدان والمناطق التي تمتد على مساحات شاسعة في القارتين الأسيوية والإفريقية، ورث العديد بل الكثير من الأغاني التراثية التي ورثها من الآباء والأجداد حتى وصلت إلينا، وبسبب جمال هذه الأغاني قام العديد من الفنانين بإعادة إحياء هذا التراث وغنائه من جديد، ويعتبر الفنان اللبناني الكبير وديع الصافي أحد هؤلاء الفنانين، حيث كان مجموع الأغاني التراثية التي قام بإعادة غنائها أكثر من عشر أغاني، وهي أغاني موروثة وخصوصاً من التراث اللبناني العريق.

 

وبسبب حب وديع الصافي للتراث وخصوصاً التراث الغنائي الموروث من الآباء والأجداد تعتبر أغنية “أبو الزلف” إحدى هذه الأغاني التراثية الموروثة التي قام الفنان وديع الصافي بإعادة غنائها وتقديمها للجمهور اللبناني والعربي بأسلوب جميل وتوزيع موسيقي جديد، حيث تمكن الصافي عند غنائه لهذه الأغنية للمرة الأولى في ستينات القرن الماضي من أن يكون أحد الأوائل الذي تصدوا لجعل ذلك التراث تراث مطبوع بالحداثة ولكن بأسلوب جميل مصبوغ بنوع من الفكاهة والمرح.

 

 كلمات أغنية أبو الزلف:

كلمات: الأخوين رحباني

ألحان: فلكلور

 

هيهات يا بو الزلف    عيني يا مولية.

صفصاف لا تستحتي شلشك على المية.

ياريت فينا سوا  عهد اللي لنا نعيده.

كرم الهوى عالهوا  ناشر عناقيده.

خوفي يمر الهوى و يومي لنا بايده.

 

ويشوف كرمه استوى عادروبنا فـيّـا.

صفصاف لا تستحي شلشك على المية.

 

اوف اوف.

نحنا زرعنا الدني عامطلنا العالي.

وحقلة ترابها غني و بستانها حالي.

يادار فـيّها هني  و ايام ع بالي.

صفصافها منحني ع مكاسر المية.

صفصاف لا تستحي شلشك على المية.

 

هيهات يا بو الزلف    عيني يا مولية.

صفصاف لا تستحتي شلشك على المية.

ياريت فينا سوا  عهد اللي لنا نعيده.

كرم الهوى عالهوا  ناشر عناقيده.

خوفي يمر الهوى و يومي لنا بايده.

 

ويشوف كرمه استوى عادروبنا فـيّـا.

صفصاف لا تستحي شلشك على المية.

 

اوف اوف.

نحنا زرعنا الدني عامطلنا العالي.

وحقلة ترابها غني و بستانها حالي.

يادار فـيّها هني  و ايام ع بالي.

صفصافها منحني ع مكاسر المية.

صفصاف لا تستحي شلشك على المية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى