أغانيفنون وتسلية

كلمات أغنية نحن وبيروت

لقد كان هنالك العديد من الأغاني الوطنية التي غنتها “صوت الثورة” الفنانة والمطربة اللبنانية جوليا بطرس لوطنها الحبيب لبنان وعاصمتها بيروت، فلقد عرفت هذه المطربة ومنذ بداية انطلاقتها الفنية التي بدأت عام 1982 بنزعتها القومية وعشقها للبنان خاصة وجميع البلدان العربية عامة، ومن بين الأغاني التي تعنت بها للعاصمة بيروت تلك الأغنية التي كانت بعنوان “نحن بيروت” والتي قدمتها ضمن ألبوم “حكاية عتب” والذي كان في عام 1991، ويذكر أنّ هذه الأغنية كانت من بين عشرة من الأغاني تضمنها الألبوم وقام بتلحينها اللبناني زياد بطرس.

 

كلمات أغنية نحن وبيروت

 

ألحان: زياد بطرس

 

جني فينا يا طرقات.

غني حكايات حكايات.

وبيروت تغني معنا.

منسمعها وبتسمعنا.

وتشتي علينا نجمات.

بيروت.. بيروت.

حبيبي ليل وسهر.

يرسم وجهي ع الشجر.

وتضوي فينا المدينة.

ونصفي نحن الزينة.

ويتلون نجمة وقمر.

بيروت.. بيروت.

قلو دخلك كيف حبينا.

وقريو هالناس بعينينا.

قولك هي لعبة بيروت.

بترشرش لولو وياقوت.

بتكب العطر بإيدينا.

بيروت.. بيروت.

جني فينا يا طرقات.

غني حكايات حكايات.

وبيروت تغني معنا.

منسمعها وبتسمعنا.

وتشتي علينا نجمات.

بيروت.. بيروت.

حبيبي ليل وسهر.

يرسم وجهي ع الشجر.

وتضوي فينا المدينة.

ونصفي نحن الزينة.

ويتلون نجمة وقمر.

بيروت.. بيروت.

قلو دخلك كيف حبينا.

وقريو هالناس بعينينا.

قولك هي لعبة بيروت.

بترشرش لولو وياقوت.

بتكب العطر بإيدينا.

بيروت.. بيروت.

جني فينا يا طرقات.

غني حكايات حكايات.

وبيروت تغني معنا.

منسمعها وبتسمعنا.

وتشتي علينا نجمات.

بيروت.. بيروت.

حبيبي ليل وسهر.

يرسم وجهي ع الشجر.

وتضوي فينا المدينة.

ونصفي نحن الزينة.

ويتلون نجمة وقمر.

بيروت.. بيروت.

قلو دخلك كيف حبينا.

وقريو هالناس بعينينا.

قولك هي لعبة بيروت.

بترشرش لولو وياقوت.

بتكب العطر بإيدينا.

بيروت.. بيروت.

جني فينا يا طرقات.

غني حكايات حكايات.

وبيروت تغني معنا.

منسمعها وبتسمعنا.

وتشتي علينا نجمات.

بيروت.. بيروت.

حبيبي ليل وسهر.

يرسم وجهي ع الشجر.

وتضوي فينا المدينة.

ونصفي نحن الزينة.

ويتلون نجمة وقمر.

بيروت.. بيروت.

قلو دخلك كيف حبينا.

وقريو هالناس بعينينا.

قولك هي لعبة بيروت.

بترشرش لولو وياقوت.

بتكب العطر بإيدينا.

بيروت.. بيروت.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى