مالمال وأعمال

المال

المال في حياتنا

المحتويات:

1- أهمية المال.

2- مفهوم المال في الإسلام.

3-كيف أحصل على المال.

4- التخطيط المالي.

أهمية المال:

المال هو أهم عنصر في الحياة البشرية حيث لا يمكن الاستغناء عنه, يعتبر من أساسيات الحياة حيث نتمكن عن طريق المال الحصول على الطعام والشراب والملبس والمسكن…. كذلك يستطيع الفرد شراء حاجاته ألاساسية والكمالية وإضافه إلى ذلك ألاستثمارات والمشاريع الاقتصادية للحصول على العوائد ألمالية الجيدة لضمان استمرارية الحياة البشرية.

مفهوم المال في الإسلام:

المال في الإسلام هو شيء أساسي حيث يعتمد عليه اعتماداً كبيراً ولا يمكن التخلِّي عنه، حيث شرع الإسلام استخدام المال والتعامل به في كل نواحي الحياة العلمية والعملية، المال في الإسلام هو شيء أساسي حيث يعتمد عليه اعتماداً كبيراً ولا يمكن التخلي عنه، حيث شرع الإسلام استخدام المال والتعامل به في كل نواحي الحياة العلمية والعملية

ولقد أخبر الله تعالى بأنَّه جزء من زينة الحياة الدنيا في قوله تعالى :

﴿ الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ﴾ [الكهف: 46].

وينظر الإسلام للمال على أنَّ حبَّه والرغبة في اقتنائه دافع من الدوافع الفطرية التي تولد مع الإنسان وتنمو معه إذ قال تعالى : ﴿وَتُحِبُّونَ الْمَالَ حُبًّا جَمًّا﴾ [الفجر: 20]، وقال جل شأنه : ﴿ وَإِنَّهُ لِحُبِّ الْخَيْرِ لَشَدِيدٌ ﴾ [العاديات: 8)، فالإسلام ينظر إلى الإنسان نظرة طبعية تساير فطرته وطبيعته، وتقرُّ خصائصه التي يتميز بها عن الكائنات الأخرى الموجودة في محيط الحياة الأرضية التي يعيشها، وكُلِّف بالقيادة فيها.


كيف أحصل على المال:


يمكننا الحصول على المال عن طريق العمل الجاد والإجتهاد والتدريب على إنشاء المشاريع الأوليه البسيطة في البداية ومن ثمَّ التطور في المشاريع وتكبيرها للحصول على عوائد مالية جيدة. كذلك يجب عمل دراسة جدوى مالية للمشروع لمعرفة ما إذا كان المشروع سوف ينجح او عليه إقبال جيد ام لا.

خطوات للتخطيط المالي الفعال:

  1. قيم وضعك المادي أول خطوة في عملية التخطيط المالي هي تقييم وتحليل وضعك المادي الحالي من خلال تحديد مواردك المالية ومدخلاتك مثل راتبك الشهري، التي تحصل عليها سواءً من خلال عمل إضافي أو وجود استثمارات أخرى, مصروفاتك والتزاماتك المالية مثل الفواتير والأقساط ونفقات المعيشة المتكررة.
    إنَّ تحليل معلوماتك المالية التي تتضمن مصادر دخلك، وأسلوب إنفاقك، والتزاماتك المالية، ومدخراتك واستثماراتك يساعدك في القدرة على تحديد مقدار المال الذي تستطيع أنْ تنفقه ومقدار المال الذي من الممكن أنْ تدّخره ومعرفة ملائمة ذلك مع أهدافك المالية المستقبلية التي ترغب في تحقيقها.

  2. حدد أهدافك الماليّة بحسب الأولوية بعد تحليل وضعك المادي ووجود صورة واضحة لإمكانياتك المالية، حدّد أهدافك التي ترغب في تحقيقها مثل شراء منزل او تكبير مشروع قائم أو إنشاء مشروع جديد, ومحاولة الادخار وتوفير المال لمرحلة ما بعد التقاعد والشيخوخة وعمل قائمة من الأهداف لتحقبقها والوصول إليها بالوقت المطلوب. على سبيل المثال، قم بتقسيم الأهداف المالية إلى قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل بناءً على أهدافك وخططك وتوقعاتك المحددة ودور كل هدف في تحقيق الأهداف الأخرى, فالخطّة الماليّة تعمل بناءً على ألأولويات وتكون خطوة تلو ألأخرى، والغايه منها تحقيق الأهداف المرجوة في فترة زمنية معينة ومححدة مسبقاً .

  3. ضع ميزانية : يعتقد البعض أنَّ عمل الميزانية شيء معقد في بداية الأمر ولكنها أمر بسيط وسهل نوعاً ما، وتعتبر المفتاح الرئيسي لنجاح أيّ مشروع مالي أو أيّ هدف مطلوب تحقيقه, كذلك يجب على كل شخص أن يقوم بعمل ميزانية مالية شهرية أو سنوية لإدارة مصروفاته ونفقاته وكذلك الواردات كي لا يقع بمشكلات وضائقات مالية.

  4. أعد خطتك المالية : بعد تحديد الأهداف، نقوم بإعداد خطة مالية مناسبة لتحقيق تلك الأهداف. وقد تتضمن الخطة اختصار المصروفات الثانوية غير الاساسية أو الادخار أو زيادة مستوى دخلك من خلال الاستثمار في استثمارات قليلة المخاطر وتتناسب مع قدراتك المالية أو إيجاد عمل إضافي مؤقت. وبعد وضع الخطة وتنفيذها يجب التاكد من انها مشت بالشكل الصحيح والشكل المطلوب وإذا كانت خلاف ذلك يجب عمل تعديلات جديدة جذرية للسير بالشكل الصحيح والمطلوب.




مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى