مالمال وأعمال

قرار الشراء

اقرأ في هذا المقال
  • 1-مفهوم عملية الشراء.
  • 2-مراحل عملية الشراء.
  • 3-العوامل المؤثرة على قرار الشراء في المُنشأة.

مفهوم عملية الشراء:

تُعرّف عملية الشِّراء بأنّها مجموعة من الإجراءات، التي يتمُّ بها تحديد المُنتجات للشراء، وكيفيَّة إجراء معاملات الشراء، والامتثال للبائعين والمنتجات، والتحقُّق من الجودة. وتختلف عمليات الشِّراء باختلاف المُنظَّمات، والصِّناعات، وطبيعة المنتجات التي يتم شراؤها.

مراحل عملية الشراء:

  • اكتشاف الاحتياج.
  • البحث عن البدائل.
  • المُفاضلة بين البدائل.
  • تحديد البديل المُلائم.
  • التقييم بعد الشراء.

العوامل المُؤثرة على قرار الشراء في المُنشأة:

  • العوامل البيئية: إنّ البيئة المُحيطة بالمُنشأة، لها أثر كبير في قرار الشراء، حيثُ أنّ مؤشرات الوضع الاقتصادي القائم والمُتوقَّع، يؤثران على مُتَّخذي قرارات الشراء.

  • العوامل التنظيمية: وتشمل الوضع التنظيمي للمُنشأة، كالأهداف، والإجراءات، والسياسات، والهيكل التنظيمي، والأسلوب الذي تعمل به المُنشأة؛ لأنّ ذلك يُساعد في معرفة عدد الأشخاص الذين لهم علاقة بقرار الشراء، ومن هُم، ومن الذي يؤثر عليهم، وما هي معاييرهم في الاختيار.
  • عوامل القدرات التنفيذية: إنّ الوحدات المُكلّفة بإتمام عملية الشِّراء في المُنشآت، تتألف من أفراد يتفاوتون في المسؤوليات، والصَّلاحيات، والمرونة في التَّعامل، وكذلك يتفاوتون في قُدراتهم مع الآخرين؛ لذلك لا بُدَّ من معرفة القدرات التنفيذيَّة، للعاملين في مجال الشراء داخل المُنشآت، لكي يتمَّ التفاعل معهم بالشَّكل المُناسب.

  • العوامل الشَّخصيَّة: وهي الخصائص المُميِّزة للعامل في مجال الشراء، مثل الدَّخل، والعُمر، والمستوى التعليمي، والمنصب الإداري في المُنشأة التي يعمل بها، وكذلك الصِّفات التي تُميّز شخصيته عن غيرها كدوافعه وأهدافه، وتؤثِّر هذه العوامل في أسلوب عمل الشَّخص القائم بالشراء.

المصدر
1-من كتاب مبادئ التسويق ل حنا نسيم. الرياض دار المريخ للنشر 1985.2-من كتاب التسويق للجميع للدكتور رؤوف شبايك.3-من كتاب التسويق للدكتور محمد ناجي جعفري.4-من كتاب التسويق ل فيليب كوتلر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى