بنوك ومصارفمال وأعمال

ما هي الحوافز التشجيعية التي يمنحها البنك المركزي للبنوك؟

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الحوافز
  • الحوافز التشجيعية التي يمنحها البنك المركزي للبنوك

مفهوم الحوافز البنكية:

 

تُعتبر الحوافز بأنها مجموعة متنوعة ومتعددة من العوامل التي يم منحها من الرؤساء إلى المرؤوسين في المؤسسات والشركات المتنوعة، ومن أصحاب العمل إلى العمال ومن الفئات العليا إلى الفئات الدنيا. وعادةً ما يتم التعامل بالحوافز للعديد من الأسباب، أهمها المحافظة على العلاقة الإيجابية بين العمال والرؤساء، وكذلك لتحفيزهم لتقديم افضل ما لديهم من جهود عملية.

 

وكذلك تُعتبر الحوافز بأنها المنح والمكافئات التي تُقدم للعمال نتيجة اجتهاداتهم الشخصية، والجهد المضاعف الذي تم بذله في العمل، وعادةً ما يتم تقديم ومنح الحوافز للعمال بفترات متفاوتة غير منتظمة وغير متوقعة، تكون نتيجة بعض الأعمال الجيدة التي قام بها الموظفين دون الطلب منهم ذلك.

 

وهنالك العديد من الحوافز التي يتم تقديمها للعمال منها الحوافز المادية والحوافز المعنوية، الحوافز المادية مثل الأموال الكاش للعمال والتي تُقدم لهم يدوياً وكذلك التي تحول كرصيد لحساباتهم، بينما الحوافز المعنوية والتي يتم تقديمها للعمال مثل شهادات الشكر والتقديم والدروع وما إلى ذلك، وكذلك تقسم الحوافز إلى حوافز فردية وأُخرى جماعية.

 

الحوافز التشجيعية التي يمنحها البنك المركزي للبنوك:

 

فيما يخص الحوافز البنكية للموظفين، فعادةً ما يتم منح الموظفين العديد من الحوافز المالية وكذلك المعنوية؛ رغبة من أصحاب البنوك في المحافظة على الأموال الموجودة في الخزينة البنكية، وكذلك للمحافظة على الأموال التي يقوم الموظفين البنكيين بالعمل بها.

 

وفيما يخص الحوافز التي يقدمها البنك المركزي للبنوك المتنوعة، فهنالك العديد من الحالات التي يتم فيها منح البنوك الحوافز خاصةً في حالات الانكماش الاقتصادي وحالات الضعف والتدهور الاقتصادي، فيقوم البنك المركزي بمنح البنوك العديد من التسهيلات والحوافز للبنوك؛ لمساعدتها على الاستمرار في عملها وتحسينه وتطويره.

 

وكذلك هنالك العديد من الحوافز التي يمنحها البنك المركزي للبنوك المتنوعة والمنتشرة، وعادةً ما يتم تقديم الحوافز المالية للبنوك المنتشرة مثل تخفيض مبلغ الفائدة المالية المترتبة على البنوك، وكذلك تخفيض نسبة الأموال والسيولة المالية الواجب على البنوك أن تحتفظ بها في صناديق وخزينة البنك المركزي.

 

فعندما يتم تخفيض نسبة السيولة المالية الواجب على البنوك الاحتفاظ بها في البنك المركزي؛ فإن البنوك تستطيع أن تتعامل بالأموال بحرية أكبر، وكذلك تقوم بإقراض الأموال للعملاء البنكيين رغبة في الحصول على المزيد من الأرباح البنكية.

المصدر
كتاب أصول المحاسبة.د. خالد أمين عبدالله كلية الاقتصاد والتجارة الجامعة الأردنية -عمان. جمعية عمال المطابع التعاونية 1981مبادئ المحاسبة أحمد رجب عبدالعال جامعة بيروت العربية طبعة رقم 1981كتاب أصول صناديق الاستثمار في الأسواق المالية. الكاتب شريط صلاح الدين 2018محاسبة وتقييم المشروعات الاقتصادية د.علي يوسف دار المعارف 2001التخطيط والتنظيم في البنوك التجارية.د. نعمة الله نجيب الدار الجامعية الاسكندرية 2001

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى