تسويقمال وأعمال

ما هي انواع الأسواق؟

اقرأ في هذا المقال
  • 1-ما هي انواع الأسواق؟

يُعرف السوق أنّهُ مجموعة من الأفراد والمشروعات، الذين لديهم رغبات أو حاجات التي يُمكن إشباعها، وأموال يُمكن التصرف بها، ويُعرف أيضاً أنّه المكان الحقيقي أو الافتراضي، الذي تُطبّق فيه عمليات العرض والطلب، إذ يوفِّر تفاعُلاً بين المُشترين والبائعين؛ من أجل تقديم الخدمات وبيع السلع مُقابل المال أو المُقايضة التي يتفق عليها كلا الطَّرفين.

ما هي أنواع الأسواق؟

تتنوّع أشكال الأسواق وتتعدّد، وهي كما يلي:

  • سوق المُنافسة الكاملة: وهو السُّوق الذي يُطبّق نظاماً يحتوي على الكثير من المُستهلكين أو العُملاء والتُجار، ويُعرف وفقاً للنظرية الكلاسيكية، بأنّهُ السوق الذي يعتمد على وجود عدد لا نهائي من المُستهلكين والتُجَّار، ومع وجود عدد كبير من المؤثّرين على السوق، يُصبِح من المُستحيل تغيير أسعار السِّلع والخدمات السائدة فيه.

  • سوق الاحتكار: وهو السوق الذي لا يعتمد على وجود أيّ مُنافسة، إذ يُعدّ مُختلفاً عن سوق المُنافسة الكاملة، لأنّهُ يعتمد على دور الاحتكار الكامل لمُنتج ما أو خدمة مُعيّنة، وفي مثل هذا النوع من الأسواق يكون المُحتكر قادراً على توفير المُنتجات أو الخدمات، مهما كان ثمنها بسبب غياب المُنافسة، ولكن يُعاني سوق الاحتكار من قلَّة في الإيرادات؛ بسبب محدودية أو عدم رغبة العُملاء، في التعامل في هذا السوق.

  • سوق احتكار القلَّة: وهو سوق احتكاري يُقدّم فكرة مُشابهة لسوق الاحتكار، ولكن يختلف عنهُ من حيثُ عدد المُحتكرين، إذ أنّهُ لا يقوم على احتكار سلعة أو خدمة مُعيّنة، بل يعتمد على وجود أكثر من تاجر أو شركة يحتكرون تلك السِّلعة، ويُشكّلون الغالبية في السوق، سواءً أكانوا من المورِّدين أو المُنتجين للسلعة، كما أنّ القلَّة تُغيّب القُدرة على تحكُّم المُحتكرين في الأسعار كالسوق الاحتكاري، بسبب وجود رقابة وتنظيم من الحكومة، تُساهم في تحديد أسعار الخدمات والمُنتجات ضمن السوق.

  • سوق المُنافسة الاحتكارية: وهو نوع من أنواع الأسواق، التي تجمع بين سوق الاحتكار وسوق المُنافسة الكاملة، ويحتوي سوق المثنافسة الاحتكارية، على مجموعة من المُنافسين، ولكن كُل مُنافس يختلف عن الآخرين، من حيثُ المُميّزات الخاصَّة به، ولكنّهم يحتكرون أو يعملون في مجال واحد، مثل المُنافسة الاحتكارية بين شركات الإنتاج الفني، من أجل احتكار الفنّانين.

المصدر
من كتاب الأوراق المالية وسوق المال العالمي للدكتور يوسف حسن يوسف.من كتاب دور الهيئة العامة لسوق المال في حماية أقلية المساهمين في الشركات المساهمة للدكتور محمد عطالله الناجم الماضي.من كتاب أسواق المال بين الارباح و الخسائر بين العوائد للدكتورمحمد شاهين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى