الاقتصادمال وأعمال

ما هي كلاسيكية اقتصاد الريع؟

اقرأ في هذا المقال
  • 1-ما هو مفهوم اقتصاد الريع؟
  • 2-ما هو مفهوم كلاسيكية اقتصاد الريع؟
  • 3-ما هي أنواع كلاسيكية اقتصاد الريع؟

يُعدّ الريع بشكل عام المُكّون الأساسي لآلية أيّ نظام اقتصادي، كما يشمل كافة مُدخلاته سواء أكانت ذات طبيعة عامة أو خاصة، ولكن تظهر القضية هُنا في الطريقة المُستخدمة لإدارة الريع، وذلك من أجل توفير المصالح الخاصَّة في المُجتمع، وتعزيز التطوُّر والتقدم التقنيّ والعلميّ.

ما هو مفهوم اقتصاد الريع؟

اقتصاد الريع: هو الاقتصاد الذي يهتم بالمُحافظة على النشاطات التي توفِّر الإيرادات من بيع الثروة الريعيّة، ولكن هذه النشاطات لا تُساعد على توفير تصوُّر واضح، عن الحالة الاقتصادية السائدة في الدولة، ومن التعريفات الأُخرى لاقتصاد الريع هو اعتماد دولة ما، في اقتصادها على مصدر طبيعي، مُستخرج من الأرض، فيُصبح الاقتصاد مُعتمداً على التبادل التجاري، الذي يُؤدّي إلى ظُهور مُجتمع استهلاكي مُرتبط بالاستيراد، وكذلك لا يهتم هذا النوع من الاقتصاد، في الصناعة التحويلية أو الزراعة.

ما هو مفهوم كلاسيكية اقتصاد الريع؟

كلاسيكية الريع: هي مجموعة من الأفكار الاقتصادية التي اهتمت بدراسة اقتصاد الريع، وذلك من خلال ربطه مع المدرسة الاقتصادية الكلاسيكية، والتي صَّنفت اقتصاد الريع كأحد الموارد الاقتصادية المُهمَّة، والمُساهمة في دعم الاقتصاد المحلِّي للدُّول.

ما هي أنواع كلاسيكية اقتصاد الريع؟

تُقسّم كلاسيكية اقتصاد الريع إلى نوعين، وهما كما يلي:

  • الكلاسيكية القديمة: وهي أول أفكار اقتصادية قديمة حول مفهوم اقتصاد الريع، والتي اعتمدت بشكل مُباشر على الاستفادة من الموارد الطبيعية المثاحة للإنتاج، وقد تَمّ التوصل من خلالها إلى الاستنتاجات التالية:

  • الحرص على تكاليف الإنتاج، والاهتمام بنسبة الريع التي تُساهم في تغطية كافَّة المواد المطلوبة، للبدء في العمل.

  • عند العمل على مشروع مُعيّن، يجب توفير الريع المُناسب لهُ، والذي يُعتبر حافزاً من حوافز الإنتاجية المُهمَّة.
  • الكلاسيكية الحديثة: وهي الأفكار التي تَمّ استحداثها وتطويرها، وذلك بعد طرح الأفكار الكلاسيكية القديمة، والتي اعتمدت على الدَّمج بين مجموعة من العناصر الإنتاجية، التي تُشكّل جُزءاً من الريع، وقد تَمّ التوصل إلى الاستنتاجات التالية، وهي كما يلي:

  • تحديد الفرق بين الموارد المُتوفِّرة، والموارد التي يجب استخدامها في الإنتاج.

  • أنّهُ يجب المُحافظة على نسبة الأرباح الزائدة غير المُتوقَّعة، واستثمارها في مجالات استثمارية، تُقدّم الدَّعم المُناسب للشركة، في المشروعات القادمة.

المصدر
من كتاب النظام الريعي وبناء الديمقراطية للدكتور صالح ياسر. طبعة 2013. بغداد العراق.إخراج الدول العربية من الاقتصاد الريعي؟!الدولة الریعیة وصیاغة النظم الاقلیمیة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى