تسويقمال وأعمال

مراحل التسوق عبر الإنترنت

اقرأ في هذا المقال
  • 1-التسوق عبر الإنترنت.
  • 2-ما هي مراحل التسوق عبر الإنترنت؟

التسوق عبر الإنترنت:

يُعرف التسوق عبر الإنترنت أنّه العملية التي يتم من خلالها البحث عن الخدمات والسلع، وشراؤها من خلال شبكة الإنترنت، باستخدام أحد برامج تصفُّح الويب، بحيث يتم إيصالها إلى المُشتري، دون حاجته إلى مُغادرة المنزل، حيثُ توفّر بعض الأسواق مواقع إلكترونية كوسيلة بديلة تُمكّّن الزبائن من شراء ما يحتاجون من هذه الأسواق، دون الحاجة إلى زيارتها، فيتم إيصال السلعة المطلوبة مُباشرة إلى منزل المُشتري أو إلى سوق قريبة ليستلمها منه، وتوجد بعض الأسواق التي لا تبيع مثنتجاتها إلّا من خلال مواقع إلكترونية.

ما هي مراحل التسوق عبر الإنترنت؟

للشراء من خلال الأسواق الإلكترونية يحتاج المُستخدم إلى بطاقة ائتمانية، تدعم خدمة الدفع من خلال الإنترنت، كما من المُمكن أن تتقبّل بعض المواقع الدفع من خلال الشيكات، إلّا أنّ هذه الحالة نادرة نسبياً، ومن الواضح عدم إمكانية الدفع بالنقود، ومن المُمكن تقسيم عملية التسوق من خلال شبكة الإنترنت غلى عدة مراحل وهي كما يلي:

  • اختيار السلع المرغوبة: حيثُ يختار المُستهلك السلع التي يرغب بشرائها من خلال الموقع، وعادةً ما يتوفر للمُستهلك خاصية إضافة السلعة التي يرغب إلى سلة مُشتريات افتراضية، فعند إيجاده للسلعة التي يرغب بشرائها، يضغط على زرّ يُفيد معنى(أضف إلى السلّة)، وبعد الإنتهاء من عملية اختيار السلع المُراد شراؤها، يضغط على زرّ الدفع، الموجود غالباً أعلى يمين صفحة الموقع الإلكتروني، ويُفضَل التأكد من السلع الموجودة في السلّة،، كعدد القطع من كُل سلعة، بالإضافة إلى القياسات، واللون، وأيّة معلومات اُخرى.


  • إدخال عنوان شحن السلع: يُدخل المُستهلك العنوان الذي يرغب أن تُشحن السلع إليه، وعند إدخاله لهذه المعلومة، تُحسب التكلفة الإضافية المُترتّبة على الشحن، حيثُ تعتمد على العنوان الذي أدخله.

  • اختيار آلية الدفع: يختار المُستهلك الآلية التي يرغب الدفع من خلالها، فيتم اختيار بطاقة الائتمان كآلية الدفع، ومن ثُمّ اختيار نوع البطاقة، في حال عدم وجود نوع البطاقة التي يحملها المُستهلك ضمن الخيارات، فهذا يعني أنّ الموقع الإلكتروني لا يدعم الدفع من خلال هذا النوع، حينها يجب اختيار نوع آخر.

  • إدخال معلومات بطاقة الائتمان: حيثُ يُدخل المُشتري اسمه كما هو مكتوب على بطاقة الائتمان الخاصة به، بعدها يُدخل المعلومات المُتبقية المُتعلقة بالبطاقة، وهي رقم البطاقة، وتاريخ انتهائها، ورمز الحماية المُكوّن من ثلاث خانات، ويكون عادةً مطبوعاً خلف البطاقة.

  • إدخال عنوان مكان إيصال فواتير بطاقة الائتمان: هذا العنوان قد يختلف عن عنوان الشحن، فلو كانت فواتير بطاقة الائتمان تصل إلى مكتب البريد مثلاً، ولكن المُستهلك أراد ان توصل السلع إلى مكان مُختلف، فعليه أن يُدخل هذا العنوان كعنوان شحن، وبالتالي يكون مُختلفاً عن عنوان استلام الفواتير.

المصدر
1--من كتاب التسويق الإلكتروني للدكتور يوسف أبو فاره.2-من كتاب التسويق الإلكتروني للدكتور عبد الحميد عبد المُطلب.3-من كتاب التسويق للجميع للدكتور رؤوف شبايك.4-من كتاب التسويق ل فيليب كوتلر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى