مالمال وأعمال

منافع العمل التسويقي

اقرأ في هذا المقال
  • 1-مفهوم المنفعة.
  • 2-منافع العمل التسويقي.

مفهوم المنفعة:

هي المقدرة على إشباع الحاجات، ومن خصائصها وجود حاجة عند الإنسان يريد إشباعها، وأن يكون المال قابل للتملُّك ومحدود. وتًعّد المنفعة الأساس للعديد من الموضوعات الاقتصادية مثل منحنيات السواء.

منافع العمل التسويقي:

يوجد هناك خمسة منافع يحققها العمل التسويقي للمستهلك وهي:

  • منفعة الشكل: وهي تلك القيمة المُضافة عند تحويل المواد الخام إلى منتجات، كتحويل الطحين إلى فطيرة وتحويل الجلود إلى حقائب.

  • منفعة الزمن: وهي تلك القيمة المضافة، في توفير المنتج عندما يحتاجه المستهلك، كتوفير المنتجات الزراعية في غير مواسمها.
  • منفعة المكان: وهي تلك القيمة المضافة في توفير المُنتج، حيثما يريده المستهلك كتوفير المأكولات البحرية، في المدن الداخلية التي ليست على السواحل.

  • منفعة الحيازة: وهي تلك القيمة المضافة في إعطاء المستهلك الحق في حيازة المنتج، والتحكُّم في استخدامه كيفما يشاء.

  • منفعة المظهر الاجتماعي: وهي تلك القيمة الشعورية(عاطفياً ونفسياً)، التي تُشعر المستهلك بأنّ استخدام المنتج، يُحسّن من مظهره الاجتماعي أمام الآخرين، مثل استخدام الملابس والساعات المشهورة، وهي قيمة غير ملموسة ويصعب قياسها.

المصدر
1-من كتاب التسويق للدكتور محمد ناجي جعفري.2-من كتاب التسويق للجميع للدكتور رؤوف شبايك.3-من كتاب التسويق ل فيليب كوتلر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى