اضغط ESC للإغلاق

حديث في فضل الصلاة على الجنازة

لقدْ كانَ لأحكامِ الجنائزِ في حديثِ رسول الله صلّى اللهُ عليه وسلّمَ كثيراً منَ الشّواهدِ الّتي بيّنَ فيها النّبيُّ عليه الصّلاة والسّلامُ للصّحابةِ ما يفعلونَ بالجنازةِ وما يتبعها منْ آدابٍ، وقدْ كانَ لصلاة الجنازةِ فضلُ كبيرٌ وأجر عظيم، وسنعرضُ حديثاً في فضل الصّلاة على الجنائزِ.

حديث في الدعوة إلى الزواج

لقدْ شرعَ الإسلامُ منَ الأحكامِ ما تدعوا إلى حفظ ضرورات الحياة، ومنها حفظُ النّسلِ، وقدْ دعا النّبيُّ عليه الصّلاة والسّلامُ إلى الزّواجِ لحفظِ النّسلِ وكثرةِ الأمة الإسلاميّةِ، فقال: (” تكاثروا فإنّي مباهٍ بكمُ الأمم يوم القيامة”)، وقدْ دعا النّبيُّ عليه الصّلاة والسّلام الشّباب إلى الزّواجَ وعدّها منْ سننِ الأنبياء الصّالحينَ، وسنعرضُ حديثاً في ذلك.

حديث في نفس المؤمن معلقة بدينه حتى يقضى

لقدْ جاءَ الإسلامُ ميسّراً لأحوالِ النّاسِ، حاثّاً على مساعدة الآخرينَ في حال الحاجة، فشرعَ الدّينَ بينَ النّاسِ بشروطٍ معيّنة، كما أوجبَ على المؤمنِ إذا تداينَ بدينٍ أنْ يشرعَ إلى سداده، كما ألحقَ الإثمَ بمنْ لا ينوي سدادَ الدّين، وجعلَ نفسَ المؤمنِ إذا مات معلّقةً حتّى يسدّ دينه، وزسنعرضُ حديثاً في ذلك.

حديث في تحريم النياحة ودعوى الجاهلية

لقدْ جاء الإسلامُ مهذّباً للنّفسِ البشريّةِ ومخلّصاً لها منَ الإنقيادِ لغير الله عزّ وجلّّ، وجاءَ فأبطلَ كلّ دعوى الجاهليةِ منَ العاداتِ السّيئةِ وما لا يطابقُ العقلَ البشريّ، ومنْ عاداتِ الجاهليّة الّتي أبطلها الإسلامُ النّياحة وشقّ الجيوبِ على الميّت، وسنعرضُ حديثاً في ذلك.

حديث في النهي عن الجلوس على القبور والصلاة إليها

لقدْ بيّن النّبيُّ صلّى اللهُ عليه وسلّمَ للصّحابةِ رضوانُ الله عليهمْ كثيراً منْ أحكامِ الجنائزِ، والّتي بدورهم وصلتْ إلى الأمّةِ منِ طريقِ الحديثِ النّبويِّ، ومنْ أحكامِ الجنائزِ ما يتعلّقُ بالقبورِ، وقدْ جاءَ منها ما يتعلّقُ بالنّهيِ عنْ الجلوسِ على القبرِ والصّلاة إليه، وسنعرضُ حديثاً في ذلك.

حديث في جواز صلاة الغائب في صلاة النبي على النجاشي

لقدْ كانَ لملكِ الحبشة النّجاشيُّ فضلُ عظيمٌ في ايواءِ المسلمينَ عندما هاجروا إلى الحبشة، وقدْ ثبتَ أنّه أسلمَ، لذلكَ صلّى النّبيُّ صلّى الله عليه وسلّمَ عليه صلاةَ الغائبِ عندَ موته، ممّا يدلُّ على إسلامه، لأنّ صلاة الجنازة لا تكونُ إلّا على مسلمٍ، وسنعرضُ حديثاً في ذلك.

حديث في الإسراع بالجنازة

لقدْ خلقَ الله تعالى الموتَ على ابنِ آدمَ وجعلَ منَ السنن الكونيّة أنْ يوارى في التّرابِ بعدَ الموتَ، ولقدْ علّمَ النّبيُّ صلّى اللهُ عليه وسلّمَ أصحابهُ منْ أحكامِ الجنازةِ في الإسلامِ ومنها الإسراعُ في الدّفنِ وفي حملِ الجنازةِ، وسنعرضُ حديثاً في الدّعوةِ إلى الإسراع بالجنازة.

حديث في تلقين الميت

لقدْ كانَ النّبيُّ صلّى اللهُ عليه وسلّم يعلّمُ أصحابهُ الآداب والأحكامَ للجنائزِ، وما يكونُ عندَ الموتِ منَ الأحكامِ للمسلمِ ومنها التّلقينُ، وهوَ أنْ يذكّر المسلمونَ منْ بدتْ عليه علامات الموتِ بالتّوحيدِ والشّهادتينِ وذكر الله، وسنعرضُ حديثاً في التّلقينِ للميّت.

حديث في الحث على الوصية

لقدْ جاءَ في حديثِ النّبيّ صلّى اللهُ عليه وسلّمَ كثيراً منَ الشّواهدِ الّتي تحثُّ المسلمَ على الوصيّة عندَ المرضِ، وهوَ أنْ يوصي المسلمَ لمنْ بعدهُ بما يرضي الله عزّ وجلَّ سواءً بمالٍ أو غيره، وسنعرضُ حديثاً في ندب الوصيّة من الحديث.

فضل الصبر على الألم والشدائد

قدْ خلقَ الله تعالى الإنسانَ، وجعلَ لهُ الدّنيا دارُ امتحانٍ وابتلاء، وجعلَ لهُ منَ الابتلاءاتِ في الدّنيا، فتكونُ لهُ منَ الاختبار، ايصبرُ أمْ يكفر، وكانَ للمؤمنِ في الصّبرِ على الابتلاء والشدّةِ منَ الأجرِ العظيمِ عندَ اللهِ تعالى في تكفير السّيئات ومضاعفة الحسنات، وسنعرضُ حديثاً في ذلك.