يمكن أن يسهل المحرك النظيف عملية الإصلاح أو الصيانة، إذا مر وقت طويل منذ أن قمنا بتنظيف محرك السيارة، فقد تستغرق العملية بعض الوقت لإزالة الشحوم والأوساخ والتخلص من رواسب الزيت، من الأفضل أن يتم تنظيف المحرك وحجرة المحرك قبل غسل السيارة، لذلك يمكن التأكد من غسل وشطف أي شحوم أو أوساخ قد تصل إلى مكونات المحرك، تنظيف المحرك بانتظام يمنع تطور وزيادة الصدأ، لذا فإن تنظيف حجرة المحرك سيطيل من عمر محرك السيارة.

كيفية تنظيف محرك السيارة:

1- حماية المحرك المتسخ وإعداده:

  • إزالة أي أوساخ عالقة في حجرة المحرك، قبل البدء في تنظيف المحرك، نقوم بإزالة أي أوراق أو أغصان أو أي أوساخ من حجرة المحرك، يمكن أن تصبح هذه الأوساخ مشكلة وقد تتسبب في نشوب حرائق إذا تُركت على المحرك أو النظام الكهربائي لفترة كافية، من الشائع أن تتجمع أوراق وإبر الصنوبر أسفل الزجاج الأمامي ثم تسقط في حجرة المحرك، كذلك نبحث عن أعشاش الحيوانات الصغيرة، خاصة عندما يصبح الطقس أكثر برودة.

  • حماية النظام الكهربائي للسيارة، يجب تغطية الأجزاء المختلفة للنظام الكهربائي في السيارة بما في ذلك البطارية بشكل صحيح؛ لمنع أي أضرار من المياه لهذه المكونات.

  • فصل البطارية، قد يؤدي رش الماء مباشرة في حجرة المحرك إلى تقوس بعض المكونات الكهربائية أو نفخ الصمامات أو التسبب في أضرار أخرى، نقوم بحماية هذه المكونات عن طريق فك الصامولة الموجودة على الطرف السالب بالبطارية وإخراج الكيبل السالب من الطرف، من الممكن أيضاً فصل الطرف الموجب لإزالة البطارية وتنظيفها خارج حجرة المحرك، إذا تركت البطارية في السيارة، نقوم بثني الكيبل السالب جانباً لمنعه من ملامسته للطرف.

  • تغطية الأسلاك أو الأجهزة الإلكترونية المكشوفة، بينما يكون محرك السيارة مقاوماً للماء إلى حد ما فإن لف البلاستيك حول بعض المكونات الكهربائية يمكن أن يوفر درجة أعلى من الأمان، نقوم بتغطية مداخل شمعة الإشعال والأسلاك المفكوكة وغطاء الموزع إذا كانت السيارة مزودة بواحد، توفر الأكياس البلاستيكية الصغيرة أو الغلاف البلاستيكي الحماية من الماء، من الأفضل نطلع على دليل صيانة السيارة إذا لم نكن متأكدين ممّا إذا كان مزوداً بموزع أو مكان العثور على مداخل شمعة الإشعال.

  • ترك المحرك يعمل لمدة قصيرة، ستكون إزالة الزيوت الموجودة على المحرك أسهل بكثير عندما يتم تسخينها، نقوم بتشغيل السيارة وتركها تعمل لمدة خمس دقائق أو نحو ذلك؛ سيتيح ذلك للمحرك بالوصول إلى درجة حرارة التشغيل العادية وتخفيف أي أوساخ عالقة، لا نترك المحرك يعمل لفترة طويلة وإلا قد نحرق أنفسنا عندما نبدأ في التنظيف مرة أخرى.

2- إزالة الشحوم من المحرك:

  • رش مزيل شحوم، يوجد العديد من الأنواع والأشكال لمزيل شحوم المحرك التي يمكن أن نختار من بينها ولكن معظمها يعمل بنفس الطريقة، نقوم بوضع مزيل الشحوم على المحرك، يكون ذلك من خلال رش المزيل على المحرك من الأسفل إلى الأعلى؛ لأن ذلك سيضمن التغطية الكاملة، تأتي معظم مزيلات الشحوم في زجاجة بخاخة لجعل عملية رشها على المحرك سهلة وبسيطة، من الأفضل أن نقرأ التعليمات الموجودة على مزيل الشحوم الذي نشتريه؛ للتأكد من استخدامه بالطريقة الصحيحية.

  • تجنب وضع مزيل الشحوم على المكونات المطلية، من الممكن لمزيل الشحوم إزالة الطبقة الموجودة على طلاء السيارة وهي طبقة شفافة، لذلك يجب عدم المبالغة في وضع مزيل الشحوك عند تغطية المحرك، إذا قمنا بوضع مزيل شحوم على أي مناطق مطلية، نقوم بإزالتها بسرعة لتجنب إتلاف الطلاء، يمكن لمزيل الشحوم إزالة اللمعان من طلاء السيارات.

  • ترك مزيل الشحوم لمدة 3 إلى 5 دقائق، يقوم مزيل الشحوم بتفكيك الأوساخ الموجودة على المحرك، إذا كان المحرك متسخ قليلاً، فإن 3 دقائق تكون كافية للتخلص من الشحوم والزيوت والأوساخ، للمحركات المتسخة بشكل كبير، نترك مزيل الشحوم ينقع لمدة خمس دقائق كاملة قبل الشطف، إذا كانت التعليمات الموجودة على مزيل الشحوم الذي اخترناه تنص على مقدار مختلف من الوقت، فنتبع التعليمات الموجودة على الزجاجة، كلما طالت مدة بقاء مزيل الشحوم، كانت وظيفته أفضل.

  • استعمال فرشاة خشنة لإزالة الأوساخ، مع استمرار نقع مزيل الشحوم على المحرك، نستعمل فرشاة تكون خشنة أو التي تحتوي على أسنان لتنظيف أي وساخ من الشحوم أو الزيت المحروق، يجب أن تزول الأوساخ بسهولة إلى حد ما مع استخدام مزيل الشحوم، يجب استخدام واقياً للعين أثناء فرك المحرك؛ لتجنب وصول مادة إزالة الشحوم إلى العين، كذلك يجب استعمال قفازات؛ لمنع ملامسة مزيل الشحوم للجلد لفترة طويلة، ما علينا سوى تنظيف المحرك إذا كان به رواسب كبيرة غير معتادة.

  • شطف المحرك، يجب عدم استعمال أنبوب الضغط العالي لشطف المحرك، لأنه من الممكن أن يفصل الأسلاك أو يخترق البلاستيك الذي قمنا بوضعه لتغطية الأجهزة الإلكترونية، سيؤدي استخدام الأنبوب (البربيش) العادي مع ضبط الفوهة إلى شطف المحرك بفعالية وإزالة معظم الأوساخ، إذا قمنا بشطف المحرك تماماً ولا يزال يبدو متسخاً، نقوم بوضع مزيل الشحوم وتركه لبضع دقائق أخرى.

  • غسل السيارة، عند الانتهاء من شطف المحرك، يجب أن نقوم بغسل السيارة على الفور؛ سيتيح ذلك إزالة مزيل الشحوم في حال كان على المكونات المطلية قبل أن تتاح له فرصة في إحداث أي ضرر كبير.

3- تنظيف مكونات المحرك:

  • استعمال فرشاة سلكية على أطراف البطارية، غالباً ما تتآكل أطراف البطارية، ممّا قد يؤدي إلى مشاكل في النظام الكهربائي في السيارة، نقوم  بفك الكيبلات الموجودة على البطارية ونستخدم فرشاة سلكية لفرك الأطراف حتى تصبح نظيفة ومكشوفة المعدن، يمكن أن يساعد نقع أطراف كبلات البطارية في مادة كيميائية مقاومة للتآكل مثل CLR في ضمان اتصال كهربائي قوي.

  • وضع صودا الخبز والماء على البطارية، إذا كانت البطارية بها تآكل ناتج عن تسرب حمض البطارية، فيمكن إزالته أثناء التنظيف باستخدام مزيج من صودا الخبز والماء، نقوم بوضع القليل من صودا الخبز في وعاء من الماء وخلطه جيداً، ثم نقوم بغمس الفرشاة في الخليط وفرك أطراف البطارية وأي مناطق أخرى قد يكون الحمض قد تسرب عليها.

  • استخدم فرشاة خشنة وإسفنجة لتنظيف الأجزاء البلاستيكية، قد يكون من الصعب تنظيف بعض الأجزاء البلاستيكية للمحرك مثل: غطاء المحرك والأغطية الأخرى، نبدأ باستعمال فرشاة بلاستيكية تكون أسنانها قاسية وخشنة مع صابون غسيل السيارات أو مزيل الشحوم، بمجرد إزالة الأوساخ الصعبة، نستخدم إسفنجة مع صابون غسيل السيارات للتخلص من آخر الأوساخ قبل شطف القطع بالماء، نتجنب استخدام الفرشاة ذات الأسنان المعدنية على البلاستيك لأنها قد تسبب خدوشاً.