تحتاج الطائرات مثل السيارات أو القوارب إلى صيانة وقد تتعطل أحيانًا، وعندما يتم ذلك فإنه يجب إعادتها إلى قاعدتها للصيانة، ونظرًا لأن هذه الرحلات تختلف عمومًا عمّا تفعله الطائرة عادةً، فإنّ لدى الطيارين والأطقم طرقًا مختلفة للإشارة إليها.

 

ما هي رحلات العبارات

 

رحلات العبارات: هي رحلة غير مدرة للدخل تستخدم لنقل طائرة من موقع إلى آخر، وعادة ما يكون مصطلح “رحلة العبارة” محجوزاً بشكل خاص للصيانة، أو تسليم طائرات جديدة من المصنع أو الرحلات التي يتم تشغيلها بموجب تصريح طيران خاص من (FAA)، كما أنّه عادةً ما يُشار إلى الخطوط الجوية التي تتحرك فيها الطائرات لأغراض الجداول الزمنية باسم “رحلة تحديد المواقع”.

 

لا يوجد تعريف واحد واضح لمصطلح “رحلة العبارة”، ومع ذلك فهي عبارة مستخدمة على نطاق واسع في صناعة الطيران، بحيث تشير رحلات العبّارات إلى إعادة تحديد موقع الرحلات، حيث يتم نقل الطائرة لأغراض غير متعلقة بالإيرادات وكذلك يرتبط مصطلح “رحلة العبارة” بالطيران العام (GA).

 

مصطلح رحلات العبارات  يأتي من لوائح (FAA)، وهي عبارة عن لوائح الطيران الفيدرالية، تمتاز بأنها صارمة بشأن الوقت الذي تستطيع فيه الطائرات الطيران.

 

ويتمثل الاختلاف الرئيسي بين رحلة الذهاب فارغة ورحلة الطيران العارض العادية، في أنّ ركاب الرحلة الخالية لا يمكنهم التحكم بشكل كامل في جدول رحلاتهم في وقت المغادرة والوصول، ويتعين على المشغلين تسليم الطائرة في الوقت المحدد وفقًا لطلبات العملاء، وإذا فات أحد ركاب رحلة العبارة الرحلة فسيحتاج إلى إعادة جدولة الرحلة بتكاليف إضافية، ومع ذلك إذا كان الجدول الزمني يناسب مسار رحلتك، فإنّ تجربة الطائرة الخاصة من رحلة العبارة المستأجرة تعد استثنائية وحصرية بنفس القدر.

 

  • “FAA” هي اختصار لـ “Federal Aviation Administration”.

 

  • “FAR” هي اختصار لـ “Federal Aviation Regulations”.

 

  • “GA” هي اختصار لـ “General Aviation”.

 

ما هي رحلات تحديد المواقع

 

رحلات تحديد المواقع: هي مصطلح خاص بشركة الطيران لنقل طائرة من نقطة إلى أخرى لغرض آخر غير نقل الركاب الذين يدفعون، وقد يكون ذلك بسبب احتياج الطائرة إلى العودة إلى قاعدة للصيانة، أو الإصلاح أو ربما لأن الرحلة انتهت في مدينة مختلفة عما كانت عليه عندما بدأ مسارها المجدول التالي.

 

هل يمكن نقل الركاب أو البضائع على متن رحلات العبارة

 

تأتي رحلات العبّارات في جميع الأشكال والأحجام المختلفة اعتمادًا على نوع الطائرة التي يتم نقلها، كما يعتمد ما إذا كان يمكن نقل الركاب أو البضائع أثناء رحلات العبارة، أو إعادة تحديد المواقع على مشغل الطائرة والطيار المسؤول.

 

إذا تأخرت الطائرة عن موعد الصيانة وكان عليها طلب تصريح طيران خاص من إدارة الطيران الفيدرالية فلا يمكن نقل الركاب أو البضائع، ومع ذلك إذا كانت الطائرة تنتقل ببساطة إلى قاعدة أخرى للصيانة المجدولة فقد يكون ذلك ممكنًا إذا سمح الطيار والشركة بذلك.

 

على سبيل المثال إذا تم تغيير موقع الطائرة التي تملكها وتشغلها إحدى شركات الطيران المجدولة المعتمدة من الجزء 121 من إدارة الطيران الفيدرالية، فقد لا تكون تطير بين المطارات المعتمدة بموجب شهادة المشغل، حيث إذا احتاجت الشركة إلى نقل الطائرة على أي حال فلا يزال بإمكانها الطيران بموجب الجزء 91 من (FAR) كعملية عامة، وإذا كان هذا هو الحال فلا يمكن نقل الركاب أو البضائع المدفوعة.

 

ولكن إذا تمت جدولة رحلة تغيير الموقع وجزءً من التناوب المنتظم للطائرة، ففي هذه الحالة يمكن لمنظم الجدولة وضع الرحلة في جدول شركة الطيران وحجز المقاعد، كما ستظهر بعد ذلك تمامًا مثل رحلة عادية وحتى أنّ شركة الطيران ستجني القليل من المال عليها حتى لو أنّ الطائرة ستطير مع أو بدون ركاب.

 

يتم تقييم العديد من الاعتبارات الأخرى من قبل فريق إدارة شركة الطيران لمعرفة متى وكيف يتم تغيير موضع الطائرات لتناسب جدولتها واحتياجات الصيانة على أفضل وجه، وهذه مجرد نظرة مهمة على كيفية العمل من خلال هذه القرارات، كما أنّ القرارات والجدولة واللوائح متشابهة بالنسبة للجزء 121 أي شركات النقل الجوي المجدولة والجزء 135 أي شركات النقل المستأجرة غير المجدولة، لكل من الركاب والبضائع.

 

متطلبات الصيانة وصلاحية الطائرات للطيران في رحلات العبارات

 

تشمل أمثلة الصيانة المطلوبة عمليات التفتيش السنوية، مرة واحدة كل سنة تقويمية، ويجب فحص هيكل الطائرة والمحرك والمعدات المثبتة وإيجادها في حالة جيدة بواسطة ميكانيكي طيران، حيث إذا تم تشغيل الطائرة للتأجير فيجب أيضًا فحصها كل 100 ساعة طيران.

 

هناك أيضاً بعض المعدات التي يجب أن تكون جاهزة للعمل حتى تتمكن الطائرة من الطيران بشكل قانوني، بحيث تعتمد القائمة الدقيقة على نوع الرحلة التي يريد الطيار القيام بها وسواء كان ذلك خلال النهار أو (VFR) الليلي أو (IFR)، بحيث تحتوي (FARs) على قائمة بالعناصر “الضرورية” التي يجب أن تكون في الطائرة وقابلة للتشغيل.

 

كل هذه العناصر مطلوبة للتفتيش والصيانة والمعدات المطلوبة وبعض الاعتبارات الأخرى، كما تصل إجمالاً إلى جعل الطائرة “صالحة للطيران”، بحيث أنّ الأمر متروك للطيار المسؤول (PIC) لتحديد ما إذا كانت الطائرة صالحة للطيران أم لا، وإذا كانت الطائرة لا تستوفي هذه الشروط فلا تعتبر صالحة للطيران.

 

وإذا حدث وتأخرت طائرة عن موعد التفتيش السنوي ووقفت في مطار بدون ميكانيكي أو إذا تعطلت قطعة واحدة من المعدات المطلوبة ولا يمكن إصلاحها في مكان هبوط الطائرة، فإنّه يجب نقله إلى مطار آخر يحتوي على مرفق صيانة.

 

  • “PIC” هي اختصار لـ “Pilot in Command”.

 

  • “IFR” هي اختصار لـ “Instrument Flight Rules”.

 

  • “VFR” هي اختصار لـ “Visual flight rules”.