صحةمشاكل الجهاز الهضمي

أسباب الدم مع البراز

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي أسباب الدم في البراز
  • علاج للدم في البراز

يُمكن أن يكون الدم في البراز مخيفاً. على الرغم من أن البراز الدموي يُمكن أن يكون أحد الأعراض المُرتبطة بالعديد من الحالات الطبية الخطيرة. بغض النظر، إذا وجد دم في البراز، فيجب عليك طلب المشورة من أحد مقدمي الرعاية الصحيّة لتحديد السبب وخيارات العلاج.

ما هي أسباب الدم في البراز؟

البراز الدموي: هو علامة على وجود نزيف في مكان في الجهاز الهضمي. ويُمكن أن يتراوح لون الدم من الأحمر الفاتح إلى الأحمر الداكن.

تتضمن بعض الأسباب الأكثر شيوعاً والأقل خطورة للبراز الدموي ما يلي:

  • البواسير: البواسير عبارة عن أوعيّة دمويّة منتفخة موجودة في المستقيم أو فتحة الشرج يُمكن أن تُسبب حكة وألم وأحياناً تُسبب النزيف. قد يُلاحظ الأشخاص الذين يُعانون من البواسير دماً أحمر ساطعاً.

  • شقوق الشرج: الشق الشرجي عبارة عن شقوق صغيرة في بطانة فتحة الشرج، والتي يُمكن أن تُسبب النزيف والشعور بالتمزيق أو الاحتراق بعد حركة الأمعاء.

  • القرحة الهضمية: القرحة الهضمية هي قرحة مفتوحة في بطانة المعدة، الطرف العلوي من الأمعاء الدقيقة أو الاثني عشر التي تُسببها العدوى البكتيرية.

  • التسمم الغذائي: بالإضافة إلى المشاكل الأخرى، يُمكن أن تُسبب العديد من البكتيريا المنقولة بالغذاء براز دموي. ويُمكن أن تُساعد عينة البراز في تحديد البكتيريا التي تعرّضت لها ومعرفة كيفية علاج العدوى.

تشمل الأسباب الأكثر خطورة للدم في البراز ما يلي:

  • مرض كرون: مرض كرون يُسبب التهاب بطانة الجهاز الهضمي ويُمكن أن يُؤدي إلى الإسهال الحاد وآلام في البطن.

  • الأورام الحميدة في القولون: الأورام الحميدة في القولون هي نمو حميد، أو كتل من الخلايا، التي تتشكّل داخل بطانة القولون. على الرغم من أن الأورام الحميدة في القولون غير ضارة عادة، فإنّها يُمكن أن تنمو وتنزف وتصبح خلايا سرطانية.

  • السرطان: يُمكن للدم في البراز أن يكون أحد أعراض السرطان في الجهاز الهضمي. سرطان القولون وسرطان الشرج نوعان يُمكن أن يُسبب النزيف. في بعض الأحيان يُمكن أن يكون النزيف غير ملحوظ للعين.

نظراً لأن البراز الدموي يُمكن أن يكون علامة على وجود حالة طبية خطيرة، فمن المُقترح أن يتكلّم أيّ شخص يُلاحظ وجود دم في البراز مع الطبيب لتحديد ما إذا كانت هناك حاجة لمزيد من الفحص والعلاج. بالإضافة إلى ذلك، يوصى بإجراء فحوصات مُنتظمة، مثل اختبارات البراز وتنظير القولون، جميع الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاماً تُساعد هذه الفحوصات في اكتشاف مشكلات الجهاز الهضمي الأكثر خطورة.

علاج الدم في البراز:

يحدث عند بعض الأشخاص في بعض الأحيان براز دموي، والذي يشار إليه بنزيف خفيف في المستقيم. عادة، يُمكن تقييم نزيف المستقيم الخفيف وعلاجه من قِبل الطبيب ولا يحتاج إلى علاج عاجل أو إلى المستشفى.

في حالات أخرى، قد يُصاب الأشخاص بكميات كبيرة من الدم في البراز والتي قد تكون مصحوبة بجلطات دموية. هذا النزيف قد يسبب الضعف، انخفاض ضغط الدم، الدوخة أو الإغماء. وغالباً ما يتطلّب النزيف المعتدل إلى الشديد التقييم والعلاج في المستشفى.

أشكال التقييم الإضافي تشمل:

  • فحص البراز الدموي المخفي (Fecal Occult Blood Test): هذا اختبار مخبري للتحقق من وجود دم في البراز. إذا تم الكشف عن الدم، سيتم استخدام اختبارات إضافية للمُساعدة في تحديد مصدر النزيف.

  • فحص المستقيم الرقمي (DRE): إذا واجهت النزيف المستقيمي، فقد يقوم الطبيب بإجراء فحص رقمي للمستقيم للعثور على مصدر النزيف.

  • التنظير: يُمكن إجراء التنظير بالتزامن مع DRE لفحص فتحة الشرج والمستقيم السفلي.

  • التنظير السيني: لفحص القولون وإزالة الزوائد الصغيرة، قد يتم اقتراح التنظير السيني.

اعتماداً على نتائج الفحص، يُمكن أن يشمل العلاج الأدوية، مثل المضادات الحيوية أو الأدوية المضادة للالتهابات، أو الجراحة. قد تتضمّن العلاجات الأخرى أشياء بسيطة يُمكنك إجراؤها بمفردك، مثل إضافة المزيد من الألياف إلى النظام الغذائي أو الجلوس في الحمامات الدافئة أو تجنّب بعض الأطعمة التي تُسبب الأعراض.

المصدر
Blood in Stool: What Does it Mean?Causes of Bloody Stool Share Flip Email SearchBlood in Stool

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى