أمراض الدمصحة

ما هي أنواع الكوليسترول؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو الكوليسترول
  • ما هي أنواع الكوليسترول

ما هو الكوليسترول؟

الكوليسترول: هو مركب كيميائي يحتاجه الجسم ككتلة بناء لأغشية الخلايا والهرمونات مثل هرمون الإستروجين والتستوستيرون. ينتج الكبد حوالي 80٪ من الكوليسترول في الجسم والباقي يأتي من مصادر غذائية مثل اللحوم والدواجن والبيض والأسماك ومنتجات الألبان. لا تحتوي الأطعمة المشتقة من النباتات على الكوليسترول.

ينظّم الكبد محتوى الكوليسترول في مجرى الدم. بعد تناول الوجبة، يتم امتصاص الكوليسترول في النظام الغذائي من الأمعاء الدقيقة ويتم استقلابه وتخزينه في الكبد. بما أن الجسم يحتاج إلى الكوليسترول، فقد يفرزه الكبد. وعند وجود الكثير من الكوليسترول في الجسم، يُمكن أن يتراكم في رواسب تُسمّى الخثرة على طول الجدران الداخلية للشرايين، ممّا يتسبب في تضييقها.

ما هي أنواع الكوليسترول؟

لا ينتقل الكوليسترول في حرية عبر مجرى الدم. بدلاً من ذلك، يتم إرفاقه أو حمله عن طريق البروتينات الدهنية (الدهون) في الدم. هناك ثلاثة أنواع من البروتينات الدهنية التي يتم تصنيفها استنادًا إلى كمية البروتين الموجودة فيما يتعلق بكمية الكولسترول.

تحتوي البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة (LDL) على نسبة أعلى من الكوليسترول إلى البروتين ويعتقد أنها الكوليسترول الضار. تزيد المستويات المرتفعة من البروتين الدهني LDL من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية وأمراض الشرايين الطرفية، من خلال المُساعدة في تشكيل الكولسترول على طول جدران الشرايين.


مع مرور الوقت، مع زيادة تراكم اللويحات (رواسب البلاك)، يضيق الشريان (تصلّب الشرايين) وينخفض ​​تدفق الدم. إذا تمزقت اللويحات، فقد تتسبب في حدوث جلطة دموية تمنع تدفق الدم. هذه الجلطة هي سبب النوبة القلبية أو احتشاء عضلة القلب إذا حدثت الجلطة في أحد الشرايين التاجية في القلب.

تتكوّن البروتينات الدهنية عالية الكثافة (HDL) من مستوى أعلى من البروتين ومستوى أقل من الكوليسترول. يميل إلى اعتبار هذه الكوليسترول الجيد. كلَّما زادت نسبة HDL إلى LDL، كان ذلك أفضل بالنسبة للفرد لأن هذه النسب يُمكن أن تكون واقية من أمراض القلب والسكتة الدماغية وأمراض الشرايين الطرفية. كما تحتوي البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة (VLDL) على بروتين أقل من LDL. ارتبط VLDL مثل LDL برواسب الخثرة.

قد تزيد الدهون الثلاثية (نوع من الدهون) من اللويحات المحتوية على الكوليسترول إذا كانت مستويات LDL مرتفعة و HDL منخفضة. مجموع درجات الكوليسترول هو مجموع الكوليسترول الحميد والكولسترول الضار و 20٪ من الدهون الثلاثية كما هو محدد بواسطة اختبار الدم. تُشير النسبة العالية من الكوليسترول إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية أو السكتات الدماغية.

المصدر
كتاب الكوليسترول للدكتور مايك لايكركتاب الكوليسترول وضغط الدم العالي للدتور ألفت الشافعىكتاب "أطلس جسم الأنسان" للمؤلف فرانك نيتر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى