صحةمشاكل الجهاز الهضمي

أنواع الفشل الكلوي

اقرأ في هذا المقال
  • أنواع الفشل الكلوي
  • تشخيص الفشل الكلوي

أنواع الفشل الكلوي

الفشل الكلوي وبالإنجليزية (Renal Failure): هي حالة مرضية تحصل في الكلى وتكون لا تملك القدرة على تصفية الفضلات والسموم الضارة من الدم بشكل كافٍ. يمكن أن تؤثر العديد من العوامل مع صحة الكلى ووظيفتها، مثل التعرض السام للملوثات البيئية أو بعض الأدوية، بعض الأمراض الحادة والمزمنة، الجفاف الشديد، صدمة الكلى.

هناك خمسة أنواع مختلفة من الفشل الكلوي:

الفشل الكلوي الحاد

يمكن أن يؤثر عدم وصول الدم غير الكافي إلى الكلى في الفشل الكلوي الحاد. لا تملك الكلى المقدرةعلى تصفية السموم من الدم دون تدفق الدم المناسب. عادة ما يمكن علاج هذا النوع من الفشل الكلوي بمجرد أن يحدد الطبيب سبب انخفاض تدفق الدم.

الفشل الكلوي الداخلي الحاد

يمكن أن يصاب الشخص بالفشل الكلوي الداخلي الحاد الناتج عن إصابة في الكلى مباشرة، مثل الصدمة الجسدية أو وقوع حادث. تشمل الأسباب أيضاً الحمل الزائد للسموم ونقص في الأكسجين للكلى.

قد يسبب نقص التروية ما يلي:

  • نزيف شديد.

  • صدمة.

  • انسداد الأوعية الدموية الكلوية.

  • التهاب كبيبات الكلى.

الفشل الكلوي المزمن

عندما لا يكون هناك ما يكفي من تدفق الدم إلى الكلى لفترة طويلة من الزمن، تبدأ الكلى في التقلص والضمور وفقدان القدرة على العمل.

الفشل الكلوي المزمن المتأصل

يحدث هذا عندما يكون هناك تلف طويل الأمد في أنسجة الكلى بسبب مرض الكلى الداخلي. يتطور مرض الكلى الداخلي من صدمة مباشرة إلى الكلى، مثل نقص الأكسجين أو النزيف.

الفشل الكلوي المزمن بعد الكلوي

يمنع انسداد المسالك البولية على المدة الطويلة عدم القدرة على التبول. مما ينتج منه ارتفاع الضغط وتلف الكلى في النهاية.

تشخيص الفشل الكلوي

هناك العديد من الاختبارات التي يمكن أن يستخدمها الطبيب لتشخيص الفشل الكلوي.

تحليل البول

قد يأخذ الطبيب عينة بول لاختبار أي شذوذ، بما في ذلك البروتين غير الطبيعي أو السكر الذي ينسكب في البول. قد يقوم أيضاً بفحص رواسب البول. يقيس هذا الاختبار كمية خلايا الدم الحمراء والبيضاء، ويبحث عن مستويات عالية من البكتيريا، ويبحث عن أعداد كبيرة من الجسيمات على شكل أنبوب تسمى القوالب الخلوية.

قياس حجم البول

يعد قياس إخراج البول أحد أبسط الاختبارات للمساعدة في تشخيص الفشل الكلوي. على سبيل المثال، قد يشير انخفاض الناتج البولي إلى أن أمراض الكلى ناتجة عن انسداد البول، والذي يمكن أن تسببه أمراض أو إصابات متعددة.

عينات الدم

قد يطلب الطبيب فحوصات الدم لقياس المواد التي يتم التخلص منها عن طريق الكلى، مثل اليوريا والنتروجين في الدم (BUN) و الكرياتينين (الكروم). قد يشير الارتفاع السريع في هذه المستويات إلى الفشل الكلوي الحاد.

التصوير

فحوصات مثل الموجات فوق الصوتية، والتصوير بالرنين المغناطيسي، والتصوير المقطعي المحوسب توفر صوراً للكلى نفسها بالإضافة إلى المسالك البولية. يسمح هذا للطبيب بالبحث عن الانسداد أو التشوهات في الكليتين.

عينة أنسجة الكلى

يتم فحص عينات الأنسجة بحثاً عن رواسب غير طبيعية أو ندبات أو كائنات معدية. سيستخدم الطبيب خزعة الكلى لجمع عينة الأنسجة. الخزعة هي إجراء بسيط يتم إجراؤه عادةً عندما تكون مستيقظاً.

سيعطي الطبيب للمريض مخدراً موضعياً حتى لا تشعر بأي ألم. ثم يقوم بإدخال إبرة خزعة من خلال الجلد ونزولاً إلى الكليتين للحصول على العينة. الأشعة السينية أو معدات الموجات فوق الصوتية سوف تحدد موقع الكلى وتساعد الطبيب في توجيه الإبرة.

يمكن أن تشارك هذه الفحوصات في تحديد ما إذا كانت الكليتان تعملان بشكل مناسب. قد تساعد فحوصات وظائف الكلى الأخرى الطبيب أيضاً في تحديد المسبب للأعراض.

المصدر
Acute and Chronic Renal Failure,M. Boulton-Jones‏Renal Failure: Diagnosis, Management and Potential Complications,Masayoshi YamaguchiChronic Renal Disease,Mark E. Rosenberg,Paul L. Kimmel‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى