الأمراض النسائيةصحة

استئصال المبيض

اقرأ في هذا المقال

  • أسباب إجراء استئصال المبيض
  • مخاطر استئصال المبيض
  • كيفية الاستعداد لعملية استئصال المبيض
  • بعض الأمور الضرورية في حال دخول المستشفى
  • تخطيط ما يتعلق بالعقم

المبيض: هو عبارة عن عضو لوزي الشكل، يقع على جانبي الرحم في الحوض، بحيث يحتوي المبيضين على البويضات، والتي يتم إنتاج من خلالها الهرمونات التي تتحكم في الدورة الشهرية.

ينقسم استئصال المبيض إلى قسمين:

  • استئصال المبيض أحادي الجانب: هو عبارة عن استئصال جزء واحد من المبايض.

  • استئصال المبيض ثنائي الجانب: هو عبارة عن استئصال المبيضين كليهما.

أسباب إجراء استئصال المبيض:

مخاطر استئصال المبيض:

تتضمن مخاطر استئصال المبيض ما يلي:

  1. التعرض إلى النزيف الشديد.

  2. الإصابة بالعدوى.

  3. تلف الأعضاء المحيطة.

  4. عدم القدرة على الحمل والإنجاب.

  5. انقطاع الطمث.

مخاطر انقطاع الطمث:

عند إجراء عملية استئصال المبيض قد تتعرض المرأة إلى انقطاع الطمث، وقد يقل مستوى إفراز هرمونات البروجسترون والاستروجين التي تنتج في المبيضين، وقد تظهر بعض المضاعفات، مثل:

  • هبات ساخنة وجفاف في المهبل.

  • الاكتئاب أو القلق.

  • زيادة مخاطر التعرض للأمراض القلبية.

  • مشاكل الذاكرة.

  • رغبة جنسية منخفضة.

  • هشاشة العظام.

  • الموت المبكر.

كيفية الاستعداد لعملية استئصال المبيض:

يطلب الطبيب بعض الإجراءات قبل عملية استئصال المبيض ومنها:

  • التوقّف عن تناول أي دواء.

  • الخضوع لفحوصات التصوير، ومنها الموجات فوق الصوتية.

  • التوقف عن تناول الأكل والمشروبات قبل العملية.

  • شرب محلول لتفريغ المثانة وإفراغ الأمعاء قبل يوم من إجراء العملية.

بعض الأمور الضرورية في حال دخول المستشفى:

بعد إجراء عملية استئصال المبيض ربما تحتاجين المكوث لعدة أيام في المستشفى، تعتمد مدة المكوث في المستشفى على العلامات الحيوية بعد إجراء العملية، إذ أنك قد تحتاجين إلى الأمور التالية:

  • ملابسك.

  • أدواتك الخاصة مثل فرشاة الأسنان.

  • أشياء يمكن أن تخفف من طول الوقت مثل مجلة.

تخطيط ما يتعلق بالعقم:

في حال كنت ترغبين في إنجاب طفل، اسألي طبيبك عن الخيارات المتاحة لك، في بعض الأحيان قد يتم استئصال مبيض واحد، بالتالي سيكون لكِ دورة شهرية طبيعية ويمكن الحمل بشكل طبيعي من خلال وجود مبيض آخر. لكن في حال استئصال المبيضين، لا يمكن الحمل بشكل طبيعي، إذ أنه من الممكن أن يتم الحمل من خلال استخدام التقنيات المساعدة على الإنجاب.

المصدر
Gynocology/أ. د محمد السنوسيFamily medicine/emma parryكتاب أمراض النسائية/د. كارولين براديير
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق