أمراض شائعةصحة

الرشح

اقرأ في هذا المقال
  • مفهوم الرشح
  • أعراض وعلامات الرشح
  • علاج الرشح
  • الوقاية من الرشح

من منّا لا ينتظر الشتاء بفارغ الصّبر ليعيش أجواءه الرائعة .

لكن ما نخاف منه هو انتشار الأمراض ومنها الرّشح والإنفلونزا. يعتبر الرّشح من الأمراض الشائعة التّي تصيب الجهاز التنفّسي وهو من أكثر الأمراض المنتشرة في العالم .مع أنَّ هذا المرض لا يشكّل خطورة على صحّة الإنسان وحياته إلّا أنَّه يسبّب الانزعاج والضَيق للشخص المصاب به.

الرّشح :هو مرض معدٍ حاد يصيب الجهاز التنفّسي العلوي(الأنف والحلق والجيوب) تسبّبه الفيروسات ويزداد حدوثه في فصل الشّتاء حيث يسهل انتقاله من شخص إلى آخر معتمداً على قوّة جهاز المناعة للجسم ومقاومته له . ويكون المرض مصحوباً بأعراض وعلامات سنذكرها لك وهي:

أعراض وعلامات الرشح

  • سيلان الأنف وتعدّ من أشهر الأعراض شيوعاً.

  • احمرار حول منطقة الأنف واحتقانه.

  • التهاب الحلق مع الشّعور بوجود ألم وحكّة فيه.


  • الشّعور بالتّعب والإرهاق وعدم القدرة على التّركيز.

  • العيون الدّامعة .

  • صداع شديد.

  • السّعال والعطاس المتكرّر بسبب تهيّج الأغشية المخاطّية للأنف.

  • صعوبة في البلع.

  • فقدان حاستَي الشّم والتذوّق لفترة مؤقتة.

علاج الرشح

يعتبر الرّشح مرضاً ذاتياً أي أنّه يشفى لوحده فلا يعتمد علاجه على أخذ المطعوم أو أخذ المضّادات الحيويّة لذا فإنّه يعتمد على العلاجات المنزلية مع بعض الأدوية الّتي سنذكرها لاحقاً. تظهر علامات المرض بعد يوم إلى 3 أيّام من الإصابة بالفيروس تتراوح حضانة المرض من 7-10 أيام وقد يستمر إلى 14 يوم حسب مقاومة الجسم له وطريقة علاجه وهنا سنذكر من أبرز الطّرق التي تساعد في علاج الرّشح :

  • الأدوية المسكّنة للألم : حيث تساعد على تخفيف الألم، وتخفيف الصّداع وتخفّف من درجة الحرارة والاحتقان في الحلق والأنف مثل أدوية الباراسيتمول والأيبروفين.

  • استخدام مضادّات الاحتقان: تتنوّع أشكال هذه الأدوية حيث يوجد منها على شكل بخّاخات أنفيّة مثل otrivin أو نقاط أنفيّة مثل قطرة apisal، ويجب التنويه أنّ استخدامها يجب ألّا يزيد عن خمسة أيام .
  • استخدام مضادّات الهيستامين : حيث تساعد في تجفيف الاحتقان والتّخفيف من السّعال مثل أقراص الفيناليرج.

  • أدوية السّعال: يجب أن تصرف أدوية السّعال للأطفال دون سن الرابعة تحت إشراف طبي بقرار من الأكاديميّة الأمريكية لطب الأطفال. كذلك يجب الانتباه إلى عدم إعطاء أدوية مسكِّنات الألم أو مضادّات الهيستامين بالتّزامن مع أدوية السّعال لأنّها تشكّل خطراً على الطّفل.

  • ترطيب الحلق: وذلك عن طريق الغرغرة بمحلول الماء الملحي عن طريق وضع ربع أو نصف ملعقة من الملح مذاباً في الماء الدافئ. كما أنّ تناول بعض الحلوى بنكهات العسل والنّعنع تعمل على ترطيب الحلق وتخفّف من جفافه.

  • النوم والرّاحة: يجب على المريض أن يأخذ قسطاً من الرّاحة، وأخذ إجازة من العمل خصوصاً أنَّه مرض معدي وينتقل إلى الآخرين، ولأنَّ الأدوية تسبّب النّعاس ويكون غير قادراً على التركيز .

  • الإكثار من شرب السوائل: ينصح بشرب السوائل والعصائر الطّبيعية وبالأخص شراب الليمون كي تساعد في تقوية جهاز المناعة. كما أنّه ينصح بعمل شوربة ساخنة من مرق الدّجاج والّذي يساعد على تخفيف احتقان الأنف والتّرطيب.

  • الإهتمام بنوعية الغذاء : إنَّ الغذاء الصّحي الغني بالفيتامينات والمعادن الأساسية يساعد على تقوية جهاز المناعة ومقاومة الأمراض في الجسم. مثل تناول الخضار والفواكة.

الوقاية من الرشح

  • غسل اليدين جيداً بالماء والصّابون والمحافظة على النظّافة الشّخصية .

  • عدم مشاركة الأدوات والمناشف مع شخص مصاب بنزلة البرد.

  • استخدام المناديل المعقّمة للتخلص من الفيروسات.

  • تفادي الاختلاط الزّائد مع المصاب والجلوس معه فترة طويلة.

  • الإكثار من شرب السوائل والاهتمام بنوعيّة الأطعمة والغنّية بفيتامين c.

المصدر
Common ColdCommon coldCommon cold

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى