أمراض السرطانصحة

الوقاية من السرطان لدى المراهقين

اقرأ في هذا المقال
  • الحد من عوامل الخطر المرتبطة بنمط الحياة والبيئية:
  • لقاحات للمساعدة في منع السرطان:
  • جراحة وقائية:

لا يوجد سبب معروف لمعظم أنواع السرطان لدى المراهقين، لذلك لا يمكن منعها جميعاً. ويمكن منع البعض.

الحد من عوامل الخطر المرتبطة بنمط الحياة والبيئية:

على عكس العديد من أنواع السرطان لدى كبار السن، لا يُعتقد أنّ عوامل الخطر المرتبطة بنمط الحياة (مثل التدخين) تلعب دوراً كبيراً في أنواع السرطان لدى المراهقين. تم ربط بعض العوامل البيئية، مثل التعرض للإشعاع، بمخاطر السرطان لدى المراهقين. لكن قد لا يمكن تجنب بعض حالات التعرض، مثل ما إذا كان الطفل يحتاج إلى علاج إشعاعي لعلاج السرطان.

هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لتقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، مثل:

  • عدم التدخين.

  • الحد من الوقت الذي تقضيه في الشمس.

  • تقليل عدد شركاء الجنس واستخدام الممارسات الجنسية المأمونة، والتي يمكن أنّ تقلل من خطر بعض الإصابات المرتبطة بالسرطان، مثل فيروس الورم الحليمي البشري (HPV) وفيروس نقص المناعة البشرية (HIV).

على الرغم من أنّ عوامل الخطر المرتبطة بنمط الحياة والبيئية ليس لها تأثير كبير على السرطانات لدى المراهقين، فإنّ التعرض لعوامل الخطر هذه خلال سنوات المراهقة لا يزال من الممكن أنّ يزيد من خطر إصابة الشخص بالسرطان مع تقدمه في السن.

من المهم التطوير والحفاظ على العادات الصحية في وقت مبكر من الحياة، مثل عدم التدخين، والبقاء في وزن صحي، والحفاظ على النشاط، وتناول نظام غذائي صحي. يمكن أنّ تقلل العادات الصحية مثل هذه من مخاطر العديد من الأنواع الأخرى من المشاكل الصحية في وقت لاحق.

لقاحات للمساعدة في منع السرطان:

قد تقلل بعض اللقاحات من خطر إصابة الشخص بالسرطان. على سبيل المثال، تتوفر لقاحات للمساعدة في منع الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري (HPV) ومجموعة الفيروسات المرتبطة بسرطان عنق الرحم وبعض أنواع السرطان الأخرى.

على الرغم من أنّ هذه السرطانات من المحتمل أنّ تتطور لاحقاً في الحياة، فإنّ هذه اللقاحات تعمل بشكل أفضل إذا تم إعطاؤها قبل سنوات المراهقة.

يمكن أنّ تساعد اللقاحات أيضاً في منع الإصابة بفيروس التهاب الكبد B (HBV). ترتبط العدوى المزمنة بفيروس HBV بزيادة خطر الإصابة بسرطان الكبد في وقت لاحق من الحياة.

جراحة وقائية:

نادراً ما يرث الناس طفرات جينية تجعلهم عرضة للإصابة بأنواع معينة من السرطان في سن مبكرة. في مثل هذه الحالات، قد يقرر بعض الأشخاص والأطباء إجراء عملية جراحية لإزالة العضو قبل أنّ يصاب بالسرطان، هذا ليس شائعاً.

المصدر
Can Cancers in Adolescents Be Prevented?Cancer PreventionThis Vaccine Can Prevent Cancer, But Many Teenagers Still Don't Get It

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى