الأمراض المعديةصحةمشاكل الجهاز الهضمي

كيف تنتشر حمى التيفوئيد ؟

اقرأ في هذا المقال
  • ما هي حمى التيفوئيد؟
  • أعراض حمى التيفوئيد
  • كيف تنتشر حمى التيفوئيد؟
  • هل من المرجح أن يصاب أي شخص بحمى التيفوئيد؟
  • علاج حمى التيفوئيد

ما هي حمى التيفوئيد؟

حمى التيفوئيد وبالإنجليزية (typhoid fever): هي حالة مرضية معدية تسببها أنواع من البكتيريا تسمّى السالمونيلا التيفية، والتي تصيب الجهاز الهضمي ويمكن أن تنتشر في بعض الأحيان إلى مجرى الدم.

أعراض حمى التيفوئيد

تشمل أعراض حمى التيفوئيد ما يلي:

  • ارتفاع في درجة الحرارة.

  • آلام في المعدة.

  • ضعف.

  • صداع الرأس.

قد يصاب بعض الأشخاص بطفح جلدي أيضاً ويعانون من الإسهال أو الإمساك.في حين أنّه نادر في البلدان المتقدمة، إلا أنّه لا يزال يؤثر على الأشخاص في جميع دول العالم. حمّى التيفوئيد معدية للغاية.

كيف تنتشر حمى التيفوئيد؟

التيفية البكتيريا (S. typhi bacterium) لا تعيش إلّا في البشر وينتشر عن طريق الغذاء الملوث والماء. نتيجة لذلك، تكون حمّى التيفوئيد أكثر شيوعاً في المناطق التي لا تحتوي على أنظمة صرف صحي مناسبة.

يمكن للأشخاص الذين يعانون من حمّى التيفوئيد تمرير بكتيريا S. typhi في البراز والبول. بالإضافة إلى ذلك، يمكن لبعض الأشخاص حمل البكتيريا في المرارة وإلقائها في البراز لمدّة عام على الأقل. ويطلق على هؤلاء الأشخاص ناقلات مزمنة وبعضهم ليس لديهم تاريخ سريري للمرض.

يمكن الإصابة بحمّى التيفوئيد عن طريق تناول الطعام أو شرب الماء الملوث بالبراز. يحدث هذا غالباً بسبب عدم قيام شخص ما بغسل أيديهم بعد الذهاب إلى الحمام. يمكن أيضاً الإصابة بحمى التيفوئيد من خلال الاتصال الوثيق بشخص مصاب بها.

هل من المرجح أن يصاب أي شخص بحمى التيفوئيد؟

في حين أنّ أي شخص يتعرض لبكتيريا. أحد أكبر عوامل الخطر هو العيش أو السفر إلى مناطق تنتشر فيها حمّى التيفوئيد ، مثل:

  • أفريقيا.

  • أمريكا الجنوبية والوسطى.

  • جنوب وجنوب شرق آسيا.

  • الشرق الأوسط.

  • أجزاء من أوروبا.

بالإضافة إلى ذلك، يكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بحمى التيفوئيد. ومع ذلك، عادة ما تكون أعراضهم أقل حدّة من تلك الموجودة لدى البالغين.

علاج حمى التيفوئيد

تتطلب حمّى التيفوئيد مضادات حيوية للقضاء على بكتيريا S. عادة ما يختفي مع10- لمدة 14 يوماً دورة المضادات الحيوية، غالباً سيبروفلوكساسين أو سيفيكسيم. قد تتطلب الحالات الأكثر خطورة المضادات الحيوية الوريدية التي يتم إعطاؤها في المستشفى. أثناء وجودك هناك، قد يتم إعطاؤك أيضًا الكورتيكوستيرويدات والسوائل الوريدية.

من المهم جداً طلب العلاج إذا كنت تعاني من حمّى التيفود أو تعتقد أنّك قد تكون مصاباً به. بدون علاج، قد يموت واحد من كل خمسة أشخاص يعانون من حمّى التيفوئيد من مضاعفات.

المصدر
Typhoid Fever,Kurt RayA Treatise on Typhoid Fever, Pneumonia, & Other Diseases,T.M. SimeThe History, Diagnosis, and Treatment of Typhoid and of Typhus Fever,Elisha Bartlett

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى