الأمراض النسائيةصحة

ضعف المبايض

اقرأ في هذا المقال
  • وظائف المبايض
  • أسباب ضعف المبايض
  • أعراض ضعف المبايض
  • عوامل خطر الإصابة بضعف المبيض
  • علاج ضعف المبايض
  • الوقاية من ضعف المبايض

ضعف المبيض: هو عبارة عن عدم قُدرة المبيض على إنتاج البويضات أو إنتاجها غير سليمة وصحية، ويُعتبر ضعف المبايض أحد أهم الأسباب المؤدية إلى العقم.

وظائف المبايض:

  1. الإباضة، أي إنتاج البويضات وإخراجها من المبيض ليتمَّ تلقيحها من أجل الحمل والإنجاب.

  2. إنتاج هرمون الأستروجين والبروجستيرون.

أسباب ضعف المبايض:

  • وجود عيوب خلقية في الجهاز التناسلي وانسداد قناة فالوب.

  • صُغر حجم البويضة أو كبرها عن الحجم الطبيعي.

  • الإصابة بتليُّف الرحم، أورام حميده أو سرطانية في داخله.

  • الإصابة بمرض تكيُّس المبيض.

  • خلل في إفراز الهرمونات الأنثوية (الأستروجين والبروجستيرون).

  • خلل في إفراز الغُدة الدَّرقية.

  • زيادة الوزن أو السمنة المفرطة في الجسم.

  • التمارين الرياضية الشّاقة.

  • تناول بعض الأدوية التي لها تأثيرات جانبية.

  • حدوث خلل في مواعيد الدورة الشهرية.

أعراض ضعف المبايض:

  • عدم انتظام الدورة الشهرية.

  • احمرار وتوهُّج في الوجه.

  • الشعور بهبات ساخنة أثناء الليل، ضيق النفس والتعرُّق.

  • ضُعف القُدرة الجنسية وتدني مستوى الخصوبة وانعدام الرغبة.

  • توقف عمليات الطمث.

  • جفاف المهبل.

  • الاكتئاب والشعور بالعصبية.

عوامل خطر الإصابة بضعف المبيض:

  1. العُمر.

  2. التدخين.

  3. تناول الكحول.

  4. زيادة في الوزن.

  5. التاريخ العائلي.

  6. العمليات الجراحية السابقة.

تشخيص ضعف المبيض:

  • فحص الحوض: يتم تفقُّد الأعضاء التناسلية بصرياً ويدوياً والكشف عن أي تشوهات أخرى.

  • تحاليل الدم: لقياس مستوى الهرمونات في الدم.

  • الموجات فوق صوتية: يتم من خلالها الكشف عن ظهور المبيض وسُمك بطانة الرحم

علاج ضعف المبايض:

  1. تنظيم الهرمونات الخاصة بك.

  2. تناول حبوب منع الحمل التي تحتوي على الأستروجين والبروجسترون.

  3. بروجسترون: العلاج أخذهُ لمدة ١٤ يوم لتنظيم الدورة والوقاية من سرطان الرحم.

الوقاية من ضعف المبايض:

  • مُمارسة التمارين الرياضية بشكل يومي.

  • التقليل من تناول الأطعمة المُشبعة بالدهون والأملاح الزائدة.

  • الابتعاد عن الضغوط النفسيَّة والانفعالات الزائدة.

  • بداية الجماع من اليوم الثاني عشر من الدورة.

المصدر
Family medicine /emma parryGynocology/ أ. د محمد السنوسيFamily doctor publications limited

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى