صحةهرمونات وغدد

علاج ارتفاع هرمون الإستروجين

اقرأ في هذا المقال
  • علاج ارتفاع هرمون الإستروجين
  • الأمراض المتعلقة بارتفاع هرمون الإستروجين

علاج ارتفاع هرمون الإستروجين:

لإدارة مشكلة ارتفاع هرمون الإستروجين قد يصف الطبيب الأدوية أو يوصي بالجراحة أو يشجع على تعديل النظام الغذائي.

1- علاج ارتفاع هرمون الإستروجين باستخدام الدواء

إذا ارتفع هرمون الإستروجين أثناء الخضوع للعلاج بالهرمونات، فقد يغير الطبيب خطة العلاج بالهرمونات. قد يُساعد هذا الجسم على تحقيق توازن هرموني أكثر صحة. إذا كان لديك نوع من السرطان حساس للإستروجين، فإنَّ ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين يُمكن أن يجعل السرطان أسوأ. قد يصف الطبيب أدوية لمنع الخلايا السرطانية من الارتباط بالإستروجين. على سبيل المثال، قد يصفون عقار تاموكسيفين.

وبدلاً من ذلك، قد يصفون مثبط الأروماتاز. هذا النوع من الأدوية يمنع إنزيم أروماتاز ​​من تحويل الأندروجينات إلى هرمون الإستروجين. تشمل هذه الفئة من الأدوية:

  • أناستروزول (أريميديكس).

  • إكسيستان (أروماسين).

  • ليتروزول (فيمارا).

في حالات أخرى، قد يصف الأطباء دواء يوقف المبيضين من إنتاج الإستروجين. على سبيل المثال، قد يصفون أحد أنواع هذه الأدوية لإيقاف إنتاج هرمون الإستروجين:

  • جوسيريلين (Zoladex).

  • ليوبروليد (لوبرون).

2- علاج ارتفاع هرمون الإستروجين باستخدام الجراحة

إذا كان لديك نوع من السرطان حساس للإستروجين، فقد يوصي الطبيب أيضًا باستئصال المبيض. هذا نوع من الجراحة يستخدم لإزالة المبيضين. نظرًا لأن المبيضين ينتجان مُعظم هرمون الإستروجين في أجسام النساء، فإنَّ إزالتهما يخفض مستويات هرمون الإستروجين. هذا يُسبب ما يعرف بانقطاع الطمث الجراحي.

قد يوصي الطبيب أيضًا باستئصال المبيض إذا كنت مُعرّضًا لخطر الإصابة بسرطان الثدي أو سرطان المبيض. قد تكون مُعرّضًا لمخاطر عالية جدًا إذا تحقق واحد أو أكثر ممّا يلي:

  • لديك تاريخ عائلي قوي من سرطان الثدي أو سرطان المبيض.

  • اختبار إيجابي لطفرة مُعينة في الجين BRCA1 أو BRCA2.

  • اختبار إيجابي لطفرة مُعينة في جينات أخرى مُرتبطة بخطر الإصابة بالسرطان.

إزالة المبيضين تُقلّل من خطر الإصابة بسرطان الثدي في المرضى المعرضين لخطر الإصابة بنسبة 50 بالمائة تقريبًا. كما يُمكن للطبيب أيضًا استخدام العلاج الإشعاعي لجعل المبايض غير نشطة.

3- علاج ارتفاع هرمون الإستروجين باستخدام الحمية

للمُساعدة في خفض مستويات هرمون الإستروجين، قد يوصي الطبيب بتغييرات في العادات الغذائية. على سبيل المثال، قد يشجعونك على اتباع نظام غذائي قليل الدهون والألياف. قد يشجعك أيضًا على فقدان الوزن الزائد.

الأمراض المتعلقة بارتفاع هرمون الإستروجين:

يُمكن أن تزيد مستويات هرمون الإستروجين من خطر الإصابة ببعض الحالات الأخرى. على سبيل المثال، ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين هو عامل خطر لسرطان الثدي وسرطان المبيض. وفقًا لجمعية السرطان الأمريكية (ACS)، يُمكن أن تزيد هيمنة هرمون الإستروجين أيضًا من خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم. ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين قد يجعل الشخص أكثر عرضة لجلطات الدم والسكتة الدماغية. وقد تزيد هيمنة الإستروجين أيضًا من فرص حدوث خلل في الغدة الدرقية. يُمكن أن يُسبب هذا أعراضًا مثل التعب وتغيرات الوزن.

المصدر
Treatment for high estrogen13 Signs Your Body Is Producing Too Much EstrogenSymptoms of Estrogen

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى