الأمراض النسائيةصحة

ما هو مرض التهاب الحوض؟

اقرأ في هذا المقال
  • أسباب الإصابة التهاب الحوض
  • أعراض الإصابة بالتهاب الحوض
  • تشخيص التهاب الحوض
  • طرق الوقاية من التهاب الحوض
  • علاج التهاب الحوض

مرض التهاب الحوض : هو التهاب يصيب الأعضاء التناسلية لدى المرأة في أسفل البطن، يمتد لقنوات فالوب، والمبيضين والرحم وعنق الرحم.

أسباب الإصابة بالتهاب الحوض:

  • إصابة المرأة مسبقاً بأمراض التهابية في الحوض.

  • الغسول المهبلي الذي يحتوي على معطرات ومواد كيماوية.

  • وجود جسم غريب في عنق الرحم مثل اللولب.

  • ممارسة الجماع غير الآمن.

أعراض الإصابة بالتهاب الحوض:

يُمكن أن تشعر المرأة المصابة بأعراض التهاب الحوض منها:

  • ألم أسفل البطن.

  • إرتفاع درجة الحرارة.

  • ألم أثناء الجماع.

  • نزيف غير منتظم.

  • الشعور بالتعب العام والارهاق.

  • ألم أثناء التبول.

  • التقيؤ.

ملاحظة: إذا لم تحصل المرأة على العلاج اللازم ،قد تتفاقم هذه الأعراض وتزداد سوءاً لتُسبب العقم، الحمل خارج الرحم و ألم الحوض المزمن.

تشخيص التهاب الحوض:

يتم تشخيص التهاب الحوض من قبل الطبيب حيث يقوم بإجراء الأمور التالية:

  • إجراء تنظير للبطن.

  • فحص البول.

  • أخذ خزعة من بطانة الرحم.

  • فحص الحوض.

طرق الوقاية من التهاب الحوض:

تستطيع المرأة أن تقلل من نسبة إصابتها بالتهاب الحوض عبر:

  • ممارسة الجماع الآمن.

  • الإبتعاد عن إستخدام الغسول المهبلي.

  • القيام بمسح العانة من الأمام إلى الخلف بعد كل عملية إخراج، لمنع دخول البكتيريا إلى داخل المهبل.

  • عمل فحوصات بشكل دوري للكشف عن أي إصابة بأمراض منقولة جنسياً.

علاج التهاب الحوض:

يتم علاج التهاب الحوض من خلال إعطاء المريضة المضادات الحيوية ويجب الإمتناع عن الجماع إلى حين الانتهاء من تناول العلاج والتأكد من الشفاء التام

المصدر
Gynocology/أ. د محمد السنوسيFamily medicine/emma parryFamily doctor publications limited

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى