اقرأ في هذا المقال

مؤلف الكتاب:

كتاب تيسير مصطلح الحديث: للمؤلف الدكتور محمود طحان، أستاذ الحديث وعلومه، بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية.

محتوى الكتاب:

كتاب يستوعب لجميع الأبحاث الإسلامية، وقد قسم كل بحث إلى فقرات مُرقمةٍ، والتكامل في كل بحث من حيث الهيكل العام للبحث، من ذكر التعريف، والمثال، والاستيعاب لجميع أبحاث المصطلح ما أمكن بشكل مختصر، أمّا من حيث التبويبُ والترتيبُ فقد استفاد من طريقة الحافظ ابن حجر في النخبة وشرحها، وكان يعتمد في المادة العلمية على علوم الحديث( لابن الصلاح)، ومختصر التقريب( للنووي)، وشرح التدريب ( للسيوطي).

وتكون الكتاب من مقدمةٍ، وأربعة أبواب وهي:

الباب الأول ( الخبر)، والباب الثاني ( الجرح والتعديل)، والباب الثالث (الرواية وأصولها)، والباب الرابع (الإسناد، ومعرفة الرواية).

نبذة تاريخية عن نشأة علم المصطلح، والأطوار التي مرَّ بها:


أنَّ الأسس والأركان لعلم الرواية، ونقل أخباره موجودة في القرآن الكريم، والسنة النبوية، ثمَّ توسع العلماء حتى ظهرت علوم تتعلق بالحديث من ناحية ضبطه وكيفية تحمله وأدائه، ومعرفة ناسخه من منسوخه، وفي القرن الرابع الهجري وضع العلماء علم الحديث في كتاب مستقل.

أشهر المصنفات في علم المصطلح:

  • المحدث الفاصل بين الراوي والواعي.

  • معرفة راوي الحديث.

  • المُستخرج على معرفة علوم الحديث.

  • الكفاية في علم الرواية.

  • الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع.

  • الإلماع إلى معرفة أصول الرواية وتقييد السَّماع.

  • علوم الحديث، وغيرها من المصنَّفات.