تصنيفات البحث العلمي:

تصنيف البحوث حسب طبيعتها:

تصنّف البحوث حسب طبيعتها بما يلي:

  • البحوث الأساسية: تسمى بالبحوث الأساسية أو النظرية؛ وذلك لأن هدفها الأساسي هو الحصول على المعرفة والإجابة على التساؤلات، وهي ذات طابع نظري.

  • البحوث التطبيقية: وهنا يقوم الباحث بتطبيق النتائج التي توصل لها لحل المشكلة العلمية، وهي مستمدة من البحوث النظرية؛ بحيث أنها لا تستطيع الوصول إلى نتائج من غير بناء نظريات أولاً.

تصنيف البحوث حسب مناهجها:

  • البحوث الوثائقية: أي تقوم بالبحث عن المعلومة بمنهج تاريخي، حيث تتبع الظاهرة منذ نشأتها والعوامل التي تأثرت بها ومراحل تطورها، وتعتمد هنا في مصادرها على المواد المطبوعة وغير المطبوعة.

  • البحوث الميدانية: أو المنهج المسحي، هنا يتم وصف الظاهرة بالكامل عن طريق الملاحظة المباشرة وجمع المعلومات والاستقصاء والاستبيان، ففي هذه البحوث يجب وصف الظاهرة بالكامل.

  • البحوث التجريبية: هذا النوع من البحوث عادة ما يتم في المختبرات، ويحتاج إلى معدات أولية وأجهزة وباحثين مختصين، حيث يتم إجراء الاختبارات ومن ثم جمع البيانات من خلال القياس أو الملاحظة.

تصنيف البحوث بحسب الجهات المنفذة:

  • البحوث الأكاديمية: وهي البحوث التي تجري في الجامعات أو المؤسسات الأكاديمية وتصنف إلى:

    • البحوث الجامعية الأولية: وهي البحوث التي يقوم بها الجامعات أو طالبي البكالوريوس، ولا يكون الهدف منها المعرفة أو التوصل إلى نتائج، بل الهدف منها أن يتعلم الطلاب الاعتماد على النفس وكيفية جمع المعلومات.

    • بحوث الدراسات العليا: وهي البحوث التي يقوم بها طلاب الدراسات العليا مثل الماجستير أو الدكتوراة، وغالباً لا يتم التوصل إلى نتائج، أما في رسائل الدكتوراة فقد يتم التوصل إلى نتيجة من البحث.

    • بحوث التدريسيين: عندما يحص الدراس على الدكتوراة، بعد ذلك يصل إلى مرحلة أستاذ مساعد، وهنا الهدف من البحوث من أجل تقييمهم.

  • البحوث غير الأكاديمية: هذا النوع من البحوث يكون متخصص، وغالباً ما يتم في المؤسسات من أجل معالجة المشكلات التي تواجهها، وهو أقرب إلى البحوث التطبيقية، بحيث أن هذا النوع من البحوث هدفه من البحث عن المعرفة أو المعلومة هو إيجاد الحل، على العكس من البحوث الأساسية التي من الممكن أن تكتفي بالبحث عن المعلومات.