التعريف به


علي أحمد سعيد إسبر المعروف باسم أدونيس، ولد الشاعر أدونيس عام 1930 ميلاديّة، في قرية قصابين في سورية، تبنَّى اسم أدونيس الذي خرج به على تقاليد التسمية العربيّة.


أدونيس و دراسته الجامعيّة


تابع أدونيس دراسته الجامعيّة في قسم الفلسفة بجامعة دمشق، وفي عام 1956 ميلاديّة توجَّه الشاعر نحو بيروت وبدأ حياته الشعريّة و الثقافيّة بجديّة تامة، وحاسمة، كان ذلك من خلال مساهمته المستمرَّة في مجلَّة شعر إلى جانب يوسف الخال.


تأسيس مجلة مواقف


أسّس أدونيس مجلّة مواقف عام 1968 ميلاديّة، حيث اجتمع حول هذه المجلة العديد من المثقفين والأدباء والشعراء من المشرق والمغرب.

غادر الشاعرأدونيس بيروت عام 1985 ميلاديّة متوجهاً إلى باريس وذلك بسبب ظروف الحرب التي نشبت في بيروت، وبعد ذلك حصل الشاعر أدونيس على الجائزة الكبرى ببروكسيل، وبعدها جائزة التاج الذهبيّ للشعر مقدونيا-أكتوبر97.


الشاعر أدونيس رسّام الدرجة الأولى


يُعدُّ الشاعر أدونيس رسّام الدرجة الأُولى و خاصّة بالكولاج، حيث وصفه أحد المفكرين العالميين بالضوء المشرقي، حيث صدر كتاب عنه بهذا العنوان قدّمة المفكر العربيّ العالمي ادوارد سعيد بأنّه الشاعر العربي العالمي الأول.

كُتِبَ في الشاعرأدونيس الكثير من الكتب التي تناولته بالنقد و التجريح، بالإضافة إلى كتب خلّدته محاوراً بامتياز.

وأمّا عن صوته في قراءة و إلقاء الشعر فإنّه يُعيدك إلى الصوت العربي الواضح و النقي بامتياز، وكذلك اشتهر الشاعر أدونيس بمخطوطته التي طُبعت تحت اسم الثابت و المتحوِّل.



المنهج الفني الذي اتّبعه الشاعر أدونيس


أُعتبر الشاعر أدونيس من أكثر شعراء العرب إثارة للجدل؛ حيث أنه استطاع أدونيس بلورّة منهج جديد في الشِّعر العربي يقوم على توظيف اللغة على نحو فيه قدر كبير من الإبداع وكذلك التجربة، حيث كانت تسمو على الاستخدامات التقليدية الأخرى دون أن يخرج أبداً عن اللغة العربيّة الفصحى ومقاييسها النحوية.

كما أنه استطاع الشاعر أدونيس أن ينقل الشِّعر العربي إلى العالمية.

كما أنّه يُعدُّ واحداً من أكثر الكُتّاب العرب إسهاماً في المجالات الفكريّة وكذلك النقديَّة.


الإصدارات الشعرية للشاعر أدونيس

  • قصائد أولى، دار الآداب، بيروت 1988 ميلاديّة.

  • أوراق في الرِّيح، دار الآداب، بيروت، 1988 ميلاديّة.

  • أغاني مهيار الدَّمشقي، دار الآداب، بيروت، 1988 ميلاديّة.

  • كتاب التحولات و الهجرة في أقاليم النهار والليل، دار الآداب، بيروت، 1988 ميلادية.

  • وقت بين الرّماد و الورد، دار الآداب، بيروت، 1980ميلاديّة.

  • هذا هو اسمي، دار الآداب، بيروت، 1980 ميلاديّة.

  • منارات، دار المدى، دمشق 1976 ميلاديّة.

  • كتاب القصائد الخمس، دار العودة، بيروت، 1979 ميلاديّة.

  • شهوة تتقدّم في خرائط المادة، دار توبقال للنشر، الدار البيضاء، 1988 ميلادية.

  • أبجدية ثانية، دار توبقال للنشر،الدار البيضاء، 1994 ميلاديّة.

  • كتاب الحصار، دار الآداب، بيروت، 1985 ميلادية.

  • مفردات الشعر، دار المدى، دمشق 1996 ميلاديّة.

  • فهرس لأعمال الرّي، دار النهار، بيروت.

  • أول الجسد آخر البحر، دار الساقي، بيروت 2003 ميلاديّة.

  • الأعمال الشعرية الكاملة، دار المدى، دمشق، 1996 ميلادية.