ظاهرة ضعف الإيمان:

يتحدث الكاتب عن ضعف الإيمان المنتشر بين المسلمين، يذكر الكاتب مظاهر مرض ضعف الإيمان، كما يبين الكاتب أسباب ضعف الإيمان الابتعاد عن الأجواء الإيمانية، الابتعاد عن القدوة الصالحة، ثم يذكر الكاتب طرق علاج ضعف الإيمان.

مؤلف الكتاب:

كتاب ظاهرة ضعف الإيمان: محمد صالح المنجد، أخذ العلم عن العديد من المشايخ منهم الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز، عبد الرحمن البراك، ألف عديد من الكتب منها، أربعون نصيحة لإصلاح البيوت، شكاوى وحلول، أخطار تهدد البيوت، ظاهرة ضعف الإيمان وغيرها.

موضوعات الكتاب:

يحتوي الكتاب على عدة مواضيع، هي:

  • الموضوع الأول:  يذكر الكاتب مظاهر ضعف الإيمان، معاصي وقسوة القلب.

  • الموضوع الثاني: يذكر الكاتب من مظاهر ضعف الإيمان، عدم اتقان العبادات والتكاسل عن الطاعات.

  • الموضوع الثالث: يذكر الكاتب من مظاهر ضعف الإيمان، ضيق الصدر وعدم التأثر بالقرآن الكريم.

  • الموضوع الرابع: يذكر الكاتب من مظاهر ضعف الإيمان، حب الظهور، الشح والبخل، قلة الورع، احتقار المعروف، قول ما لا يفعل.

  • الموضوع الخامس: يذكر الكاتب من مظاهر ضعف الإيمان، السرور بضعف المسلمين وفشلهم، عدم الاهتمام بقضايا المسلمين، التعلق بالدنيا وفقد السمة الإيمانية.

  • الموضوع السادس:  يذكر الكاتب من أسباب ضعف الإيمان، الابتعاد عن الأجواء الإيمانية، الابتعاد عن القدوة الصالحة  وطلب العلم، وجود الإنسان في وسط يعج بالمعاصي، الإغراق في الاشتغال بالدنيا، الانشغال بالمال والزوجة والأولاد، طول الأمل، الإفراط في الأكل والنوم والسهر والكلام.

  • الموضوع السابع: يذكر الكاتب طرق علاج ضعف الإيمان، تدبر القرآن  الكريم، استشعار عظمة الله، طلب العلم الشرعي ولزوم حلق الذكر، الاستكثار من الأعمال الصالحة، تنويع العبادات، الخوف من سوء الخاتمة، الإكثار من ذكر الموت، تذكر منازل الآخرة، التفاعل مع الآيات الكونية، ذكر الله تعالى، مناجاة الله والانكسار بين يديه، قصر الأمل، التفكر في حقارة الدنيا، تعظيم حرمات الله، البراء والولاء، التواضع والأعمال القلبية ومحاسبة النفس، الدعاء.