التغذيةفوائد غذائية

فوائد الفلفل الأسود

اقرأ في هذا المقال
  • ما هو الفلفل الأسود؟
  • القيمة الغذائية للفلفل الأسود:
  • الفوائد الصحية للفلفل الأسود:
  • فوائد أخرى للفلفل الأسود:

القليل من الفلفل الأسود الذي يضاف إلى أي وصفة يعمل أكثر من مجرد نكهة محسنة، يُعرف الفلفل الأسود في كثير من الأحيان باسم ملك البهارات بتقديم عدد من الفوائد الصحية مع توفير عمق ممتاز للنكهة لأي طبق.

يساعد استخدام الفلفل الأسود في النظام الغذائي على تعزيز فقدان الوزن، وتحسين الهضم، وتخفيف البرد والسعال، وزيادة التمثيل الغذائي، وعلاج مشاكل الجلد.

ما هو الفلفل الأسود؟

الفلفل الأسود هو ثمرة نبات الفلفل الأسود من عائلة (Piperaceae) ويستخدم كالتوابل والدواء، مادة البيبيرين الكيميائية، الموجودة في الفلفل الأسود، يعطي نكهة البهارات، موطنه ولاية كيرالا، ولاية جنوب الهند.

منذ العصور القديمة، يعد الفلفل الأسود من أكثر التوابل انتشاراً في العالم، إنه ليس موسمياً وهذا يجعله متاحاً على مدار العام، عند التجفيف، يشار إلى هذه التوابل المشتقة من النباتات باسم الفلفل، يستخدم الفلفل للحفاظ على الطعام بسبب خصائصه المضادة للبكتيريا، الفلفل الأسود هو أيضاً عامل جيد جداً كمضاد للإلتهابات.

القيمة الغذائية للفلفل الأسود:

يحتوي الفلفل الأسود على معادن مثل البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور والصوديوم، وكذلك الفيتامينات مثل الثيامين والريبوفلافين والناياسين وفيتامين B6، وفقاً لقاعدة بيانات المغذيات الوطنية بوزارة الزراعة الأمريكية، يشتمل على عناصر غذائية أخرى مثل فيتامين E والفولات وفيتامين K.

الفوائد الصحية للفلفل الأسود:

يساعد الفلفل الأسود في تخفيف الوزن، ويساعد على تخفيف احتقان الجيوب الأنفية والربو واحتقان الأنف، كما أنّه يقلل من خطر الإصابة بالسرطان وامراض القلب والكبد، دعونا مناقشة الفوائد الصحية للفلفل الأسود بالتفصيل:

خصائص مضادة للورم

يمكن لمضادات الأكسدة الموجودة في الفلفل منع أو إصلاح الأضرار التي تسببها الجذور الحرة والمساعدة في منع العديد من الأمراض، فإن المكوّنات الموجود في الفلفل الأسود تعرّض نشاطاً مضاداً لعدة أنواع من السرطان وتشمل سرطان الثدي وسرطان القولون والمستقيم وسرطان البروستاتا.

يحسّن الهضم

استهلاك الفلفل يزيد من إفراز حمض الهيدروكلوريك في المعدة، وبالتالي تسهيل الهضم، الهضم السليم ضروري لتجنب المشاكل المعوية بما في ذلك الإسهال والإمساك والمغص، يساعد الفلفل أيضاً في منع تكوين الغازات المِعَوية، وعند إضافته إلى نظام غذائي للشخص، يمكن أن يساعد على التعرّق والتبوّل.

التعرّق يساعد على إزالة السموم والأجسام الغريبة من المسام التي استقرّت هناك، ويمكن أيضاً إزالة الماء الزائد، التبوّل يزيل حمض اليوريك واليوريا والماء الزائد والدهون (حقيقة ممتعة: 4 ٪ من البول هو الدهون).

يساعد الهضم الجيّد في إنقاص الوزن، ويجعل وظائف الجسم بشكل عام أفضل، ويمنع الأمراض المُعدية المِعَوية القاسية، نظراً لأنّ الفلفل الأسود طارد في الطبيعة، فإنّه يطرد الغاز بسهولة خارج الجسم بحركة هبوط صحية؛ يمكن أن يكون الغاز المتحرّك للأعلى خطيراً حيث أنّه يمكن أن يجهد تجويف الصدر العلوي والأعضاء الحيوية الأخرى.

يساعد في فقدان الوزن

الطبقة الخارجية من الفلفل تساعد في التخلّص من الخلايا الدهنية، لذلك، تعتبر أطعمة الفلفل طريقة جيدة لمساعدتك على التخلّص من الوزن بشكل طبيعي، عندما يتم تقسيم الخلايا الدهنية إلى الأجزاء المكونة لها، يتم معالجتها بسهولة بواسطة الجسم بدلاً من الإستقرار في جسمك وتجعلك تعاني من زيادة الوزن.

يوفر الراحة التنفسية

في ممارسات الأيورفيدا، يضاف الفلفل إلى المقويّات لعلاج البرد والسعال، الفلفل كما يوفّر التخفيف من التهاب الجيوب الأنفية واحتقان الأنف، يحتوي على خاصية للبلغم تساعد على تفتيت المخاط وترسبّات البلغم في الجهاز التنفسي.

تساعدك الجودة المهيجة الطبيعية في طرد هذه المواد المخففة من خلال فعل العطس أو السعال، ممّا يؤدي إلى التخلّص من المواد الموجودة في الجسم ويساعدك على التعافي من العدوى أو المرض الذي تسبب في ترسبها في المقام الأول.

غالباً ما يُستخدم الحساء واليخنات المصنوعة من الفلفل الأسود والتوابل العطرية الأخرى لعلاج نزلات البرد والسعال.

خصائص مضادة للجراثيم

الخاصية المضادة للجراثيم من الفلفل الأسود تُساعد على مكافحة الإلتهابات ولدغ الحشرات، يساعد الفلفل المُضاف إلى النظام الغذائي في الحفاظ على نظافة الشرايين عن طريق التصرف بطريقة مماثلة للألياف مثل إزالة الكوليسترول الزائد من الجدران، ممّا يساعد في تقليل تصلّب الشرايين، وهو الشرط المسؤول جداً عن النوبة القلبية والسكتة الدماغية.

أظهرت الأبحاث المنشورة أنّ المركّبات الموجودة في الفلفل الأسود كانت نشطة ضد بكتيريا (Bacillus subtilis و Bacillus sphaericus و Staphylococcus aureus) بين البكتيريا الموجبة للغرام وضد سلالات بكتيرية سالبة للغرام.

يعزز التوافر البيولوجي

تُشير الأبحاث إلى أنّ الفلفل الأسود يساعد في نقل فوائد الأعشاب والمركّبات الأخرى إلى أجزاء مختلفة من الجسم، وبالتالي زيادة كفاءة الأطعمة الأخرى التي نستهلكها، هذا هو السبب في أنّ إضافته إلى الطعام لا يجعله لذيذاً فحسب، بل يساعد أيضاً في جعل العناصر الغذائية ممتاحة في لنظامنا.

يحسّن الوظيفة المعرفية

(Piperine)، أحد المكونات الرئيسية للفلفل الأسود، تم إظهاره في العديد من الدراسات للحدّ من ضعف الذاكرة والخلل الإدراكي، يبدو أن المسارات الكيميائية في الدماغ يتم تحفيزها بواسطة هذا المركب العضوي، لذا فإنّ الأبحاث توضّح إمكانية استخدام الفلفل لمرضى الزهايمر والذين يعانون من أعطال أخرى مرتبطة بالعمر أو مرتبطة بالجذور الحرة في الإدراك.

يخفف من القرحة الهضمية

أظهرت العديد من الدراسات أنّ الفلفل الأسود قد يكون له آثار مفيدة على تلف الغشاء المخاطي في المعدة والقرحة الهضمية بسبب خصائصه المضادة للأكسدة والمضادة للإلتهابات.

يخفف حالات الربو

في بعض الحالات، قد يكون الفلفل علاجاً جيداً لظروف الجهاز التنفسي نظراً لخصائصه باعتباره مقشّع، بالإضافة إلى خصائصه القوية المضادة للإلتهابات.

فوائد أخرى للفلفل الأسود:

يعد تحضير مسحوق الفلفل المطحون في المنزل أفضل من شرائه جاهز، ومع ذلك، حتى المسحوق مَحَلّي الصنع يبقى جيداً لمدة 3 أشهر فقط، في حين أن الفلفل الكامل يمكن أن يبقى إلى أجل غير مسمّى.

إضافة قليل من الفلفل الأسود إلى كل وجبة يساعد على تحسين كل من الذوق والهضم، يمكن أن يساعد أيضاً في تحسين صحتك العامة ورفاهيتك.

هل الفلفل الأسود جيد لك؟

  • نعم، هذا جيد بالنسبة لمعظم الناس، وفقاً لطب الأيورفيدا، فإنّ الفوائد الأخرى للفلفل الأسود هي أنه يساعد على منع آلام الأذن والغرغرينا.
  • كما أنّه مفيد لعلاج حالات مثل الفتق، البحّة في الصوت، لدغات الحشرات، كما أنّه يُستخدم عادة لعلاج مشكلة الأسنان (تسوس الأسنان ووجع الأسنان).
  • في العصور القديمة، كان يُستخدم الفلفل أيضاً لعلاج مشاكل في الرؤيّة.

تخزين الفلفل الأسود

الفلفل الأسود متاح على مدار السنة في جميع المتاجر، من الأفضل شراء بذور الفلفل الكاملة، وليس الفلفل الأسود المجفف، ابحث عن الفلفل المضغوط، المستدير، الثقيل، والصحي.

يمكن تخزين حبوب الفلفل لعدة أشهر في أوعية محكمة الإغلاق بالهواء في درجة حرارة الغرفة، في مكان جاف ومظلم، ويمكنك الإحتفاظ بالفلفل الأسود المطحون في الثلاجة لضمان مدة صلاحية أطول.

ملاحظة: الفلفل قد يسبب العطس، يجب على المرضى الذين خضعوا لعملية جراحية في البطن عدم إضافة الفلفل الزائد في نظامهم الغذائي لأنه يمكن أن يكون له تأثير مزعج على الأمعاء.

لا ينبغي أن تأخذ الفلفل الأسود في تركيز عالٍ، وإذا كنت ترى علامات حساسية، توقّف عن استخدامه واستشر الطبيب.

المصدر
Black pepper and health claims: a comprehensive treatise.Piperine, an alkaloid from black pepper, inhibits growth of human colon cancer cells via G1 arrest and apoptosis triggered by endoplasmic reticulum stress.9 Proven Health Benefits Of Black Pepper

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى