الأشهر الثلاثة الثانية من الحمل غالبًا ما تكون عندما تشعر المرأة بأنها في أفضل حالاتها أثناء الحمل وتشعر بالراحة والنشاط. ومع ذلك فهي ليست خالية من التعقيدات.

مشاكل الحمل في الثلث الثاني

 

1. النزيف

 

يكون خطر الإجهاض الثلث الثاني من الحمل اقل بكثير ولكن لا تزال هناك بعض فرص حدوثه، النزيف المهبلي هو أول أعراض الإجهاض قد يحدث الإجهاض بسبب عدة عوامل مثل جدار الحاجز الرحمي.

 

2. الولادة المبكرة

 

عندما تعاني الأم من آلام المخاض قبل الأسبوع الثامن والثلاثين يُعرف ذلك بالولادة المبكرة، يمكن أن يحدث المخاض المبكر بسبب واحد أو أكثر من الأسباب التالية: التهاب المثانة والحالات الصحية المزمنة مثل مرض السكري والتدخين.

 

3. تمزق الأغشية المبكر

 

يعد تمزق الأغشية المبكر قبل الأوان ظاهرة شائعة أثناء الحمل، من الشائع أن تتمزق الأغشية أثناء المخاض ومع يمكن أن يحدث هذا في أي وقت قريب قبل المخاض فهذا أمر مقلق لأن الطفل قد يتعرض للعدوى بسهولة.

 

4. قصور عنق الرحم

 

يُعرف النسيج الذي يربط المهبل بالرحم باسم عنق الرحم، في بعض الأحيان يكون النسيج غير قادر على تحمل الضغط عليه مما يؤدي إلى الانفتاح.

 

5. البواسير

 

وهي عبارة عن أوردة تنتفخ بسبب زيادة تدفق الدم في الجسم أثناء الحمل، في بعض الحالات تؤدي زيادة حجم الرحم إلى الضغط أيضًا على هذه الأوردة مما يؤدي إلى تضخمها.

 

6. مشاكل في التنفس

 

تحدث مشاكل التنفس خلال الأشهر الثلاثة الثانية من الحمل بسبب التغيرات الهرمونية وايضاً محاولة نمو الطفل دفع نفسه إلى الرئتين.

 

7. نزيف اللثة

 

يعتبر نزيف اللثة مشكلة شائعة خلال الثلث الثاني من الحمل وذلك بسبب التغيرات الهرمونية في الجسم.

 

8. سكري الحمل

 

يزيد سكري الحمل من مخاطر الولادة الصعبة ومع ذلك يمكنك منع سكري الحمل عن طريق تناول طعام صحي وممارسة الرياضة وتناول الأدوية بانتظام إذا وصفها طبيبك.

 

9. الإصابات

 

بسبب الزيادة في الوزن إلى جانب التغير في الجاذبية فإن نمو البطن يعرضك أيضًا لخطر فقدان توازنك وإيذاء نفسك.

 

يعتبر الثلث الثاني من الحمل من أفضل مراحل الحمل ومع ذلك فإنهُ أيضًا يأتي بمجموعة من التحديات والمضاعفات.