مقشر الحليب والسكر للأكواع الجافة يخترق الجلد بعمق ويساهم في التخلص من الصمغ الذي يعمل في ربط خلايا الجلد معًا، بهذه الطريقة يزيل خلايا الجلد الميتة ويؤدي إلى تجديد أسرع للخلايا، لتنشيط البشرة الجافة.

 

كيفية استخدام مقشر الحليب والسكر لترطيب الأكواع الجافة

 

كيفية تحضير الوصفة

 

  • يوجد العديد من الوصفات المنزلية الفعالة للغاية لتقشير الأكواع وللتخلص من جفاف الأكواع ومنها الحليب والسكر.

 

  • أخذ ملعقتين كبيرتين من السكر البني أو السكر الأبيض العادي وإضافة بضع قطرات من الحليب إليها، تُخلط المكونات معًا لتحضير خليط خشن قليلًا.

 

  • وضع الخليط على الأكواع الجافة وتدليكها بلطف بحركات دائرية لبضع دقائق من أجل التقشير.

 

  • ترك الخليط على الجلد لمدة من (15-20) دقيقة أخرى.

 

  • يُغسل بالماء البارد ويمكن تكرار هذا العلاج المنزلي الفعال للأكواع الجافة مرة واحدة كل (2-3) أيام.

 

فوائد الحليب والسكر للبشرة

 

  • يعمل الحليب بشكل جيد على البشرة الجافة، من المفيد جدًا تعزيز مرونة ولياقة البشرة الطبيعية، وبالتالي الحفاظ على نعومة البشرة، فالحليب يتغلل في البشرة بشكل أعمق في طبقات الجلد ويوفر تعزيزًا للترطيب والتغذية لإصلاح الضرر واستعادة النعومة الطبيعية للبشرة.

 

  • يحتوي الحليب على العديد من المعادن التي تساعد على علاج جفاف الجلد بشكل فعال كما أن استهلاك الحليب مفيدًا جدًا أيضًا في تعزيز نسيج وصحة البشرة، بالإضافة إلى ذلك، يأتي الحليب مليئًا بالعديد من الفيتامينات أيضًا، مثل فيتامين “أ، ب 6، ب 12، فيتامين د”، جميع هذه الفيتامينات فعالة للغاية في ترطيب البشرة من الداخل وعلاج كل أثر للجفاف.

 

  • يعزز فيتامين “د” الموجود في الحليب إنتاج الكولاجين ويحافظ على نعومة البشرة ويحتوي أيضًا على البيوتين وهو أمر مهم للغاية للحصول على بشرة ناعمة وسلسة، وتساعد البروتينات الموجودة في الحليب أيضًا على تنشيط نسيج البشرة وإزالة الجفاف.

 

  • يعتبر التقشير ضروري للحصول على بشرة ناعمة والحليب يحتوي على حمض اللاكتيك الذي يوفر تقشيرًا رائعًا لضمان بقاء البشرة ناعمة وسلسة وصحية.

 

  • أما بالنسبة للسكر يوفر تعزيزًا للترطيب وللحفاظ على البشرة ناعمة وسلسة فالسكر مرطب طبيعي ويساعد في حبس الرطوبة في الجلد، أيضًا، يمكن أن يعزز الدورة الدموية في الجلد، مما يحافظ على تغذية خلايا الجلد ونعومتها ونضارتها.

 

وفي النهاية، أفضل جزء في استخدام الحليب والسكر للتقشير هو أنه يوفر تقشيرًا فيزيائيًا وكيميائيًا حيث تعمل حبيبات السكر الكاشطة بشكل رائع على تقشير البشرة موضعيًا وإزالة خلايا الجلد الميتة لتنعيم نسيج الجلد، كما أن السكر هو أحد أفضل المصادر الطبيعية لحمض الجليكوليك الذي ينتمي إلى مجموعة (AHA)، ويوفر حمض الجليكوليك التقشير الكيميائي.