المكون الرئيسي والإشارة للبشرة الصحية هو التوهج الطبيعي، ولكن أسبابًا مثل قلة النوم والتوتر والعمر وحتى ما تأكله يمكن أن تسلب بشرتك إشراقها، فيمكنك تحويل البشرة التي تبدو باهتة ومتعبة إلى مشرقة ومتوهجة في المنزل، وما عليك سوى اتباع نصائح الخبراء المتعلقة بالجلد والمكياج، والعلاجات المنزلية، حول كيفية جعل وجهك يتوهج بشكل طبيعي.

 

بعض الأمور الروتينية ستمنح البشرة اكثر صحة واشراقاً

 

تميل معظم النساء إلى الحصول على بشرة مثالية بدون عيوب أو ندوب كما أنهم يميلون إلى تحقيق ذلك من خلال استخدام مستحضرات التجميل المنتجة كيميائيًا، والتي بدورها يمكن أن تكون ضارة للبشرة إذا لم يتم استخدامها بكميات محدودة، وتعتمد بعض منتجات المكياج على أنواع مختلفة من البشرة، وفي حالة مزجها، يمكن أن تكون خطيرة للغاية على بشرتك.

 

  • تلطيف البشرة بزيت جوز الهند البكر، حيث يحتوي زيت جوز الهند على خصائص مضادة للالتهابات والأكسدة وعلاجية، لكن استخدام زيت جوز الهند على وجهك قد لا يعمل مع كل أنواع البشرة ولا تستخدمه إذا كان لديك حساسية من جوز الهند.

 

  • اتباع روتين تنظيف فعال للبشرة، لا ترغبين في تجريد بشرتك من الرطوبة بغسلها كثيرًا، ولا ترغبين في تشجيع مسامك على إنتاج الكثير من الزيت الإضافي لتعويض الكثير من الغسيل، وعادة ما يكون غسل وجهك بعد التعرق، أول شيء في الصباح وقبل النوم مباشرة، هو البقعة الحلوة لبشرة صحية.

 

  • تجنب التدخين، فعندما تعرض بشرتك لدخان السجائر، فإنك تقوم بتغطية وجهك بكل أنواع السموم الكيميائية، وهذا يزيد من الإجهاد التأكسدي في خلايا بشرتك، مما يؤدي إلى شيخوخة الجلد المبكرة، وإذا كنت تدخن، فاعتبر بشرتك سببًا آخر للإقلاع عن التدخين.

 

  • شرب المزيد من الماء، تتكون بشرتك من خلايا تحتاج إلى الماء لتعمل بشكل جيد، ولا تزال العلاقة بين شرب الماء والحصول على بشرة صحية مستمرة، ولكن خلصت دراسة واحدة على الأقل في عام 2015 إلى وجود صلة قوية بين شرب المزيد من الماء والحصول على بشرة صحية، واستهدف ما لا يقل عن ثمانية أكواب سعة 8 أونصات من الماء يوميًا.

 

  • تناول الطعام لتغذية بشرتك، إن اتباع نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات سيعزز الفيتامينات ومضادات الأكسدة في جسمك، كما إن تناول الدهون الصحية، مثل زيوت السمك والابتعاد عن الأطعمة المصنعة التي تحتوي على الكثير من المواد الحافظة قد يكون له صلة مباشرة ببشرة صحية المظهر.

 

  • تناول البروبيوتيك، إن مكملات البروبيوتيك قد تعمل على تقوية جهاز المناعة لديك، وتحسين عملية الهضم، وتقليل الانتفاخ والالتهابات في الجهاز الهضمي، كما أنه يمكن أن يساهم البروبيوتيك في الحصول على شعر صحي وبشرة متوهجة بشكل واضح أيضًا.

 

  • أن تكون مدة الاستحمام قصيرة، حيث يمكن أن يفتح البخار والحرارة المسام ويساعدك على التخلص من السموم، لكن تشغيل الماء الساخن على بشرتك لأكثر من بضع دقائق في المرة الواحدة يمكن أن يزيل الزيت من بشرتك، ويتركها تبدو متعبة وباهتة، وحاول تقليل تعرض بشرتك للماء شديد السخونة.

 

كما يمكنك أيضًا التفكير في تبريد درجة الحرارة في الجزء الأخير من الاستحمام لتحسين الدورة الدموية، مما قد يمنح وجهك مظهرًا أكثر نضارة وشبابًا، كميزة إضافية، قد يعزز هذا المصدر الموثوق به جهاز المناعة لديك.