زيت الروز هو نوع من الزيوت الحاملة المصنوعة من ثمار شجيرة الورد يتم طحن بتلات الزهور لاستخراج الزيت منها ويمكن استخدامها لامتصاص الزيوت الأساسية وجعلها آمنة للاستخدام موضعياً.

 

فوائد زيت الروز لتصفية البشرة

 

لزيت الروز فوائد تنظيف عميقة للبشرة حيث يساعد على إزالة الزيت الزائد من الجلد ومع ذلك، كونه بطبيعته مرطب، يساعد أيضًا على زيادة محتوى الماء في الجلد، إذ تحتوي بتلات الورد على زيت الروز الغني بالفوائد الطبيعية المضادة للبكتيريا، لهذا السبب، فهو مكون مثالي للبشرة الدهنية والمعرضة لحب الشباب ويحافظ أيضًا على توازن درجة الحموضة في الجلد.

 

  • زيت الروز غني بخصائص مضادة للالتهابات إذ تساعد على تلطيف البشرة المتهيجة وتقليل الاحمرار.

 

  • يساعد زيت الروز بخصائصه المرطبة، على تهدئة احمرار وتهيج الجلد ويساعد في جعل البشرة تشعر بالراحة كما أنه مثالي لنوع البشرة الحساسة، حيث أن السكريات الموجودة في الزيت تعمل على تهدئة البشرة.

 

  • زيت الروز مليء بمضادات الأكسدة حيث تساعد مضادات الأكسدة هذه في تقوية خلايا الجلد ودعم تجديد أنسجة الجلد، ويساعد هذا أيضًا على جعل البشرة صحية ومتوهجة ومقاومة أكثر للأضرار.

 

  • إلى جانب ذلك، يحتوي زيت الروز على كمية جيدة من فيتامين ج، الذي له فوائد عظيمة مضادة للأكسدة حيث يعمل فيتامين ج على تحييد الآثار الضارة للجذور الحرة والعناصر البيئية.

 

  • يساعد الاستخدام المنتظم لزيت الروز للعناية بالبشرة على حماية البشرة من عدد من الأمراض، بما في ذلك الشيخوخة المبكرة ويساعد فيتامين سي أيضًا في الحصول على بشرة متوهجة.

 

  • تعد البشرة الجافة أكثر عرضة لظهور علامات الشيخوخة في وقت مبكر عن البشرة العادية أو الدهنية لذلك، من المهم جدًا الحفاظ على ترطيب البشرة بشكل كافٍ، فزيت الروز مرطب للغاية ومغذي للبشرة.

 

  • يساعد زيت الروز في الاحتفاظ بالرطوبة في الجلد ويمنع الجفاف وتساعد الفوائد القابضة الطبيعية للزيت على توحيد لون البشرة وشد الجلد المترهل، كما أنه ينعم ملمس البشرة لتقليل ظهور الخطوط والتجاعيد.

 

وفي النهاية، يعتبر زيت الروز غني بمضادات الأكسدة وكذلك فيتامين “أ و ج” ومضادات الأكسدة التي تحمي الجلد من الشيخوخة المبكرة، ويساعد الزيت على إخفاء العلامات الداكنة على البشرة وتعزيز إنتاج الكولاجين في الجلد لتبدو البشرة ناعمة وصحية كما أنه يقلل من ظهور الشوائب والعلامات والندبات.