يعتبر الطقس في الصيف مثاليًا للأنشطة الخارجية ولكن المشكلة الوحيدة لذلك هي الطقس القاسي للغاية والأشعة فوق البنفسجية الضارة التي تؤثر على البشرة، يمكن اتباع بعض النصائح السهلة لحماية البشرة الفاتحة من أضرار أشعة الشمس فمن خلال هذا المقال سيتم التعرف على كيفية حماية البشرة الفاتحة من أضرار أشعة الشمس في فصل الصيف.

 

نصائح مهمة لحماية البشرة من الاسمرار في فصل الصيف

استخدام واقي الشمس للحماية من أضرار أشعة الشمس

 

استخدام واقي الشمس هو المفتاح لأنه يساعد على حماية بشرتك من أشعة (UVA وUVB) الضارة من المهم جدًا اختيار واقي شمسي مناسب وفقًا لنوع البشرة، ومن الأفضل دائمًا استخدام واقٍ من الشمس يحتوي على عامل حماية من الشمس أعلى، فكلما زاد عامل الحماية من الشمس (SPF) كلما ساعد على توفير الحماية للبشرة، محاولة إعادة استخدام الواقي بعد (3-4) ساعات.

 

استخدام المظلات والقبعات للحماية من أضرار أشعة الشمس

 

يجب استخدام المظلات والقبعات لحماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية الضارة للشمس وتعتقد العديد من النساء أن الواقي من الشمس كافٍ لحماية البشرة من أشعة الشمس، ولكن الحقيقة هي أن الواقي من الشمس لا يكون فعالًا بعد (2-3) ساعات بعد التطبيق حتى إعادة تطبيقه على البشرة مرة أخرى لذلك من الأفضل دائمًا ارتداء قبعة تحمي الشعر وحمل مظلة أيضًا.

 

استخدام الصبار للحماية من أضرار أشعة الشمس

 

الصبار هو أحد أفضل المكونات التي تساعد على حماية البشرة الفاتحة من أضرار أشعة الشمس ونظرًا للكمية الكبيرة من مضادات الأكسدة الموجودة في الصبار، فإنه يساعد على منع تلف الجلد كما يساعد على منحك بشرة صحية ومتوهجة، في حال كانت البشرة جافة، فإن استخدام الصبار يساعد على ترطيب البشرة والحفاظ عليها رطبة.

 

تقشير البشرة للحماية من أضرار أشعة الشمس

 

أفضل طريقة أخرى لضمان عدم تعرض البشرة الفاتحة لحروق الشمس هي تقشير البشرة بانتظام باستخدام مقشر جيد الجودة، يجب أن يُستخدم مقشر يناسب البشرة ولا يسد مسامك أيضًا، كما أن تقشير البشرة مهم لأنه يساعد على التخلص من الخلايا الميتة وكذلك يزيل الطبقة الخارجية من الجسم.

 

استخدام عصير الليمون للحماية من أضرار أشعة الشمس

 

يحتوي عصير الليمون على كمية عالية من فيتامين سي الذي يساعد على إفادة البشرة بعدة طرق صحية عن طريق أخذ ليمونة واحدة وقطعها إلى نصفين، وإضافة بعض بلورات السكر عليه وفرك الوجه باستخدام هذا، لا يساعد عصير الليمون على إزالة الخلايا الميتة فحسب، لكن يساعد أيضًا على تجديد شباب البشرة، يمكن أن يساعد التقشير بالليمون أو وضع عصير الليمون مباشرة على البشرة في جعل البشرة متوهجة وصحية.

 

وفي النهاية، يمكن تفادي الأشعة فوق البنفسجية وأضرار أشعة الشمس وحماية البشرة من حروق الشمس والتسمير ببساطة عن طريق تجنب أشعة الشمس خلال ساعات معينة، الوقت بين الساعة (12 و 3) مساءً هو الوقت الذي تكون فيه شدة الأشعة فوق البنفسجية عالية للغاية حيث يجب تجنب التعرض لأشعة الشمس في هذا الوقت.