تقع مدينة كوانتان في ولاية باهانج في ماليزيا، تقع المدينة بالقرب من مصب نهر كوانتان وتعد من المدن الماليزية التي تتمتع بكثافة سكانية مرتفعة.

 

أحداث تاريخية مهمة في مدينة كوانتان

 

  • في عام (1955) ميلادي تم نقل المركز الإداري لولاية باهانج بشكل رسمي إلى مدينة كوانتان وتولى إدارتها صاحب السمو الملكي سلطان أبو بكر رياض الدين المعظم شاه.

 

  • كانت مدينة كوانتان في القرن الأول جزءاً من إمبراطورية تشيه تو، في القرن الحادي عشر ميلادي تم غزو قطعة الأرض هذه من قبل إمبراطورية صغيرة أخرى تسمى بهونغ كينغ قبل السيطرة عليها من قبل السيامي خلال القرن الثاني عشر ميلادي وخلال القرن الخامس عشر ميلادي حكمت إمبراطورية ملقا مدينة كوانتان.

 

  • كانت مدينة كوانتان تُعرف في السابق باسم قرية تيرونتوم، كانت القرية تقع عند مصب نهر تيرونتوم وقد أسسها الحاج سنيك في منتصف القرن التاسع عشر ميلادي، تضمنت الأنشطة الاقتصادية الأولية المبكرة صيد الأسماك والشركات الصغيرة.

 

  • في نهاية القرن التاسع عشر ميلادي شهد وصول عمال المناجم والتجار الصينيين إنشاء بلدة في مدينة كوانتان ومناطق تعدين القصدير القريبة مثل مدينة جامبينج ومدينة سونغاي ومدينة مبينغ، على غرار على جذب مزارع المطاط المستوطنين الهنود أيضاً.

 

  • في عام (1942) ميلادي وخلال وقوع الحرب العالمية الثانية وقعت مدينة كوانتان تحت السيطرة اليابانية، حيث قامت اليابان بإرسال قواتها العسكرية إلى المدينة بمساعدة بريطانيا وأسست قواعد عسكرية فيها.

 

  • جرت على أرض مدينة كوانتان مجموعة من الصراعات بين دول الحلفاء واليابان، وقد أدى ذلك إلى تدمير أجزاء كبيرة من أراضي المدينة وقتل عدد من سكانها.

 

  • تمكنت ماليزيا من الحصول على الاستقلال بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية وكانت ما زالت تحت الحماية البريطانية، وسعت الحكومة الماليزية إلى إعادة بناء مدنها بمساعدة بريطانيا.