يعد توقتمش خان أحد سلالة جنكيز خان والذي حكمت سلالته القبيلة الذهبية وكان الخان في القبيلة الزرقاء وتعد تلك القبيلة أحد فروع القبيلة الذهبية وتمكن خلال حكمه من توحيد القبيلة الزرقاء والقبيلة البيضاء.

 

القبيلة الذهبية في ظل حكم توقتمش

 

في عام 1376 ميلادي حاول توقتمش الإطاحة بحكم عمه أوروس خان والذي كان حاكماً في القبيلة البيضاء ومن ثم هرب بعد ذلك إلى تيمور العظيم واحتمى به بعد وفاة عمه بدأ توقتمش بالظهور بشكل أكبر وأصبح أكثر قوة وفي عام 1378 ميلادي ساعده تيمور العظيم لتولي الحكم في القبيلة البيضاء.

 

حاول توقتمش بأنّ يتبع خطى أجداده وحاول إعادة حكم القبائل التابعة للقبيلة الذهبية وكانت القبيلة الزرقاء في ذلك الوقت تحت حكم ماماي وفي عام 1380 ميلادي قام بغزو القبيلة الزرقاء وقتل حاكمها وقامت بعد ذلك معركة كوليكوفو وتمكن توقتمش في تلك المعركة من تحقيق النصر على جميع القبائل.

 

قام توقتمش بعد ذلك بضم القبيلة البيضاء والقبيلة الزرقاء باسم القبيلة الذهبية وفي عام 1382 ميلادي قام بحملة عسكرية ضد روسيا وتمكن من هزيمتها والسيطرة على الأراضي الروسية، وقامت روسيا بعدة حملات للتخلص من حكم المغول، وقام توقتمش بعد ذلك بتوحيد أراضي المغول والتي من بحيرة بالكاش حتى أراضي جزيرة القرم.

 

في عام 1385 ميلادي قام توقتمش بغزو أراضي فارس وكان لديه جيش كبير وكان ينوي من خلال ذلك الغزو هزيمة سلالة أمراء جوباني الألخانية والسيطرة على الأراضي التي كان القوقازيين يتصارعون عليها، خلال حملته العسكرية قام بأسر عدد كبير من الأتراك والقوقازيين.

 

أدت تحركات توقتمش إلى الشمال بقيام سلالة الإيلخانيين الانضمام إلى الإمبراطور تيمور وقام تيمور أيضاً بالسيطرة على أراضي فارس وأذربيجان؛ ممّا اغضب توقتمش ودفعه إلى قيادة حملة عسكرية ضد تيمور.

 

تم هزيمة توقتمش؛ ممّا دفعه ذلك إلى الانسحاب واتجه إلى السهوب الأوكرانية، وفي عام 1386 ميلادي قام بغزو بلاد ما وراء النهرين والتي يوجد فيها إمبراطورية تيمور، لكن تساقط الثلوج في ذلك الوقت وقد دفعه ذلك التراجع، في عام 1395 ميلادي غزا تيمور أراضي توقتمش والذي تم قتله في نهاية المعركة.

 

يعود أصل توقتمش خان إلى القبيلة الذهبية المغولية وحكم في البداية القبيلة البيضاء ومن ثم القبيلة الزرقاء وقام بتوحيد القبيلتين وقام بالغزوات ضد تيمور من أجل السيطرة على أراضي أكثر، إلا أنّه تم قتله في عام 1406 ميلادي.