تم تعيين الملك جونغجونغ ملكاً لمملكة جوسون في عام 1398 ميلادي واستمر حكمه فيها لمدة عامين ويعد الملك جونغجونغ هو الابن الثاني للملك تايجو وقد عُرف عنه منذ الصغر بذكائه وحنكته السياسية وقوته العسكرية وقد تم ولادته في عام 1392 ميلادي وقد شارك إلى جانب والده الكثير من الحروب وكان له ستة أولاد.

 

مملكة جوسون في ظل حكم جونغحونغ

 

قام الملك تايجو خلال فترة حكمه بدعم ابنه الأمير جيونغ دو جيون وذلك من أجل الحصول على الحكم من بعده، وقد أدى إلى غضب باقي أولاده، في عام 1398 ميلادي قام يي بانغ وون بقيادة انقلاب بقيادة مجموعة من الضباط وتم خلال ذلك الانقلاب مقتل أخيه يي بانغ بيون سيوك وقام بقتل عدد من الوزراء، وكان يظهر بأنّه لا يريد السيطرة على الحكم وإنما يريد تنظيم المملكة.

 

قام يي بانغ وون بالتنازل عن العرش لصالح أخاه الملك يي بانغ جوا وقد أدى ذلك إلى غضب الملك تايجو وفي عام 1398 ميلادي تم وضع جيونغجونغ ملكاً لمملكة جوسون،في عام 1398 ميلادي تم نقل العاصمة إلى مدينة كايسيونج، ومع بداية عام 1400 ميلادي قام صراع جديد بين الأمير يي بانغ جان والأمير يي بانغ وون وحصل قتال بين جيش الطرفين، تمكن يي بانغ وون من تحقيق النصر وأرسل أخاه إلى المنفى.

 

تم بعد ذلك إعدام الجنرال باك بو؛ وذلك بسبب إقناعه الأمير يي بانغ جان القيام بعملية الانقلاب، كان الملك جيونغجونغ يعلم بأنّه أخاه هو الأحق في الحكم وهو الحاكم الرئيسي في البلاد، فقام بعد ذلك بتعينه ولياً للعهد وتنازل له عن الحكم، وعلى الرغم من فترة حكمه القصيرة، إلا إنّه تمكن من السيطرة على البلاد بشكل سلمي ولم يدخلها في صراعات.

 

من أهم الأعمال التي قام بها خلال فترة حكمه إزالة جميع القوات الخاصة فقد كان يرى فيها سبباً لقيام الصراعات الداخلية، خلال فترة حكمه عاشت مملكة جوسون في حالة من الاستقرار والسلام ونمت التجارة الداخلية والخارجية فيها بشكل كبير، حيث لم يكن يهتم بالعرش بقدر ما اهتم ببلاده، وتوفي في عام 1419 ميلادي وتم دفنه في مدينة كايسيونج.