يشير التسويق متعدد القنوات (Multichannel marketing) إلى الممارسة التي تتفاعل من خلالها الشركات مع العملاء عبر قنوات متعددة، مباشرة وغير مباشرة، لبيع السلع والخدمات لهم. ,تستخدم الشركات القنوات المباشرة، وهي القنوات التي تصل فيها الشركة بشكل استباقي إلى العميل مثل المتاجر الفعلية والكتالوجات والبريد المباشر أو القنوات غير المباشرة التي تدفع فيها المحتوى عبر مواقع الويب أو وسائل التواصل الاجتماعي، والمعروفة أيضًا باسم التسويق الداخلي.

 

كيفية بناء استراتيجية تسويق ناجحة متعددة القنوات

 

لم تعد الطرق القديمة للتسويق، مثل استخدام مصادر الطباعة والتسويق عبر الهاتف والبث على الراديو والتلفزيون، هي المحور الوحيد لأقسام التسويق. هذه الأساليب لا تزال موجودة ، لكنها جزء من استراتيجية أكبر تشمل وسائل الإعلام الجديدة. تتطور استراتيجيات التسويق جنبًا إلى جنب مع تغيير أذواق العملاء وتفضيلات الاتصال.

الاستراتيجيات متعددة القنوات (Multichannel marketing) هي خطط طويلة الأجل تهدف إلى إنشاء وعي بالعلامة التجارية والحفاظ على العلاقات مع العملاء المحتملين والحاليين. ,يمكن أن تضمن الخطوات التالية استراتيجية ناجحة متعددة القنوات:

 

الخطوة الأولى: تطوير التحليلات

 

يجب على المؤسسات استخدام منصات بيانات العملاء لجمع بيانات العملاء من العديد من المصادر وإجراء تحليل عليها. تُمكِّن التحليلات الشركات من استخدام سلوكيات العملاء والمعلومات الديموغرافية لتحديد العملاء الذين يتلقون أي رسائل تسويقية. يؤدي إنشاء إستراتيجية تسويق مخصصة إلى زيادة احتمالية مشاركة العملاء وتجربة جيدة للعملاء.

 

الخطوة الثانية: فهم تفضيلات القناة

 

أفضل نهج هو أن تهدف إلى فهم القناة التي يفضلها العميل. يتيح ذلك للشركات استهداف الجمهور المناسب بالمحتوى المناسب.

 

الخطوة الثالثة: أن تكون متسقًا عبر القنوات

 

يجب على الشركات ابتكار حملات تسويقية وتسويقية رقمية أخرى تمتد عبر قنوات متعددة. إن توقع أن يتكيف العملاء مع القناة المفضلة للشركة أمر غير واقعي. يجب على الشركات أيضًا تنسيق القنوات عبر الإنترنت وغير المتصلة التي تستخدمها. على سبيل المثال، يمكن أن يؤدي اختبار الكلمات الرئيسية من التسويق عبر الإنترنت إلى تحديد فاعلية حملات معينة قبل تحويلها إلى إعلانات مطبوعة أو إعلانات أخرى. يعد تنسيق تجربة المتجر مع القنوات الرقمية أيضًا نهجًا جيدًا.

 

الخطوة الرابعة: قياس الإسناد

 

بمجرد اكتمال حملة متعددة القنوات (Multichannel marketing)، يجب على الشركة تقييم الأداء. ويساعد هذا الشركات على معرفة القنوات التي كانت ناجحة والتي كان لها أكبر تأثير على القنوات الأخرى. يمكن للشركات الاختيار من بين العديد من نماذج إحالة التسويق للقيام بذلك. تتيح معرفة الحملات التي تؤدي على القنوات التي تؤدي إلى أكبر قدر من المبيعات للشركات تحديد مدى فعالية جهودها وقياس العائد على الاستثمار لوجودها في كل قناة معنية.

 

الخطوة الخامسة: اختيار النظام الأساسي المناسب

 

ستساعد منصة التسويق متعدد القنوات التي تختارها المنظمة على تحقيق الأهداف المذكورة أعلاه. يجب أن توفر إمكانات إدارة الحملة والتحليلات التنبؤية وتحليل إحالة التسويق.

 

ما هي فوائد التسويق متعدد القنوات

 

تشمل مزايا التسويق متعدد القنوات ما يلي:

 

عرض 360 درجة للعميل

 

تساعد التعليقات الواردة من العملاء الشركات على فهم ما يتوقعه العملاء وكيفية تحسين عروض المنتجات والخدمات. يمكن للشركات تعديل جهود التسويق وتحديد القنوات التي تعمل بشكل أفضل لشرائح معينة من العملاء وكيفية استهداف احتياجات مجموعات معينة. إن الحصول على عرض 360 درجة للعميل يخلق المزيد من فرص التسويق وتجربة أكثر تخصيصًا للعملاء.

 

ميزة تنافسية

 

يتيح النهج متعدد القنوات للشركات تحديد الفجوات في استراتيجيات المنافسين والتركيز على القنوات التي لا يفعلها الآخرون.

 

إدارة أفضل للمبيعات

 

تروج الشركات لرسالتها من خلال أكبر عدد ممكن من القنوات لجمع التعليقات من شرائح العملاء المختلفة. يشجع التسويق متعدد القنوات على استخدام معلومات التعهيد الجماعي، والتي يمكن أن تساعد الشركات في تقييم أدائها وتحسينه. يضمن هذا النهج استخدام الموارد بكفاءة ويمكن أن يقلل من تكاليف التشغيل.

 

رؤية أكبر ومبيعات أكثر

 

كلما كانت الرسالة أكثر وضوحًا، زاد عدد العملاء المحتملين الذين يمكن أن تجتذبهم الشركة. يقلل التسويق على قناة واحدة من إمكانية الوصول إلى العملاء المحتملين. يمكن للشركات استخدام تواجدها على قنوات مختلفة لتشكيل صورة شخصية ، وبناء متابعة للعملاء وتعزيز الاحتفاظ وولاء العملاء.

 

يعتمد التسويق متعدد القنوات (Multichannel marketing) على حقيقة أن العملاء لديهم خيارات أكثر من أي وقت مضى فيما يتعلق بالحصول على معلومات عن المنتجات. أدى انتشار القنوات المتاحة، بما في ذلك نمو البريد الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي والجوال، إلى قيام أقسام التسويق بزيادة تواجدها على هذه القنوات من أجل تطوير جهود إدارة علاقات العملاء (CRM).