العرض الرقمي “شاشة العرض الرقمي” هو جهاز إلكتروني يعرض محتوى الوسائط المتعددة للجمهور، يمكن أن يكون هذا المحتوى أي شيء من عروض الوسائط المتعددة إلى الصور والنصوص البسيطة.

 

ما هي شاشة العرض الرقمي

 

العرض الرقمي عبارة عن جهاز إلكتروني يعرض محتوى الوسائط المتعددة للجمهور، حيث تحتاج شاشات العرض الرقمية إلى نوع من أجهزة وبرامج مشغل الوسائط لتقديم المحتوى لها، بدون هذا، لن يتمكنوا من عرض أي شيء، هذا يجعلها أنظمة متعددة الاستخدامات بشكل لا يصدق ويمكن استخدامها لمجموعة متنوعة من الأغراض.

 

تزداد شعبية شاشات العرض الرقمية لأنها توفر مجموعة واسعة من الفوائد، فهي غير مكلفة نسبيًا لإعدادها وصيانتها، ويمكن استخدامها لمجموعة متنوعة من الأغراض، كما تقدم الشاشات الرقمية عددًا من الفوائد مقارنة بالطرق التقليدية لعرض المعلومات، مثل: اللافتات المطبوعة، فهي تجذب الانتباه بشكل أكبر، مما يجعلها مثالية لنقل المعلومات المهمة، بالإضافة إلى ذلك، يمكن تحديثها بسرعة وسهولة، مما يسمح لك بتغيير رسالتك بسرعة.

 

ما الفرق بين شاشات العرض التناظرية والرقمية

 

الشاشات الرقمية هي نوع من الشاشات التي تستخدم تقنيات مختلفة لتقديم محتوى الوسائط المتعددة، أكثر أنواع شاشات العرض الرقمية شيوعًا هي شاشات (LCD) وشاشات (LED)، لا يمكن لشاشات العرض الرقمية أن تفعل الكثير بدون مشغل الوسائط والبرامج، من ناحية أخرى.

 

تعتمد شاشات العرض التناظرية على إشارة تلفزيونية تقليدية يتم تحويلها إلى شكل إلكتروني، يتطلب هذا النوع من شاشات العرض الكثير من الأسلاك ويمكن أن يكون أكثر تكلفة من شاشات العرض الرقمية، ومع ذلك، فإن شاشات العرض التناظرية أكثر توافقًا مع أجهزة التلفزيون القديمة ويمكن استخدامها في مجموعة واسعة من المواقع.

 

ما هي أنواع شاشات العرض الرقمية المختلفة

 

هناك نوعان رئيسيان من شاشات العرض الرقمية: (LCD و LED)، حيث إن شاشة (LCD) هي نوع من شاشات العرض الرقمية التي تستخدم خلايا الكريستال السائل لتقديم محتوى الوسائط المتعددة، تعد شاشات (LCD) شائعة جدًا ويمكن العثور عليها في مجموعة واسعة من الأجهزة.

 

شاشة (LED) هي نوع من شاشات العرض الرقمية التي تستخدم تقنية (Light Emitting Diode) لتقديم محتوى الوسائط المتعددة، أصبحت شاشات (LED) ذات شعبية متزايدة نظرًا لكفاءتها في استخدام الطاقة وعمرها الطويل، إنها توفر كفاءة أعلى في استخدام الطاقة ونسبة تباين أعلى والقدرة على أن تكون أرق بكثير.

 

بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام شاشات (LED) في مجموعة واسعة من الإعدادات، بما في ذلك البيئات الداخلية والخارجية، إذا كنت تبحث عن حل عرض رقمي عالي الجودة، فإن شاشة (LED) تعد خيارًا رائعًا.

 

كيفية عرض اللافتات الرقمية الخارجية

 

يمكنك استخدام عرض لافتات رقمية خارجية لجذب انتباه جمهورك في الهواء الطلق بأمان، حيث تُعد شاشات اللافتات الرقمية الخارجية نوعًا من شاشات العرض الرقمية المصممة للاستخدام في الإعدادات الخارجية، وهي مصممة خصيصًا لتحمل العوامل الجوية، سواء كان الجو ممطرًا أو عاصفًا أو عندما تكون الشمس مشرقة.

 

مع شاشة عرض خارجية، ستحصل دائمًا على أفضل جودة للصورة حيث تم تصنيعها لمقاومة جميع الظروف الجوية ودرجات الحرارة، تحتوي شاشات العرض الخارجية عادةً على زجاج واقٍ ومضاد للانعكاس، وهي قادرة على السطوع العالي جدًا، الشاشة الخارجية أكثر سطوعًا مقارنةً بالشاشة الداخلية، تقدم معظم الشركات المصنعة للأجهزة شاشات (LED) خارجية عالية الجودة.

 

كيفية استخدام شاشات العرض الرقمية للتسويق

 

الإعلان على الشاشة الرقمية هو أسلوب تسويقي يستخدم أنواعًا مختلفة من المحتوى الذي تستخدمه الشركات للإعلان، يمكن أن يكون مزيجًا من الصور أو مقاطع الفيديو أو النصوص أو البيانات الحية “المباشرة” أو القوالب أو الرسوم المتحركة، الهدف هو زيادة الوعي بالعلامة التجارية ودفع قرارات الشراء مع العملاء الحاليين والمحتملين.

 

يفضل بعض المسوقين القيام بالتسويق الرقمي على مواقع الويب أو التطبيقات أو على وسائل التواصل الاجتماعي، يسمح للأعمال باستهداف جماهير محددة بناءً على التركيبة السكانية والاهتمامات، يتمثل التحدي في زيادة أدوات منع الإعلانات وعمى اللافتات.

 

ملاحظة: “عمى اللافتات” أو “عمى البانر” هو حالة يفشل فيها الناس في ملاحظة إعلانات الشعارات التي يتم عرضها على مواقع الويب.

 

ينتج “عمى اللافتات” عن عدد من العوامل، بما في ذلك حقيقة أن الناس يتعرضون للحصول على العديد من الرسائل التسويقية كل يوم بحيث يبدأون في ضبطها، هناك عدد من الطرق لتجنب عمى اللافتات، بما في ذلك استخدام المرئيات الإبداعية والتخطيطات الشيقة، واستخدام الرسوم المتحركة، والتأكد من أن إعلانك وثيق الصلة بالمستخدم.

 

مزايا استخدام شاشات العرض الرقمية

 

تقدم الشاشات الرقمية عددًا من المزايا مقارنة بالشاشات التناظرية، بما في ذلك:

 

  • انخفاض التكاليف: عادةً ما تكون الشاشات الرقمية أقل تكلفة من الشاشات التناظرية.

 

  • زيادة المرونة: يمكن استخدام شاشات العرض الرقمية في مجموعة واسعة من المواقع والبيئات، حيث يمكن استخدام الشاشات الرقمية في مجموعة متنوعة من الإعدادات، الداخلية والخارجية، مما يجعلها متعددة الاستخدامات ومريحة.

 

  • الميزات المحسّنة: غالبًا ما تقدم الشاشات الرقمية ميزات غير متوفرة في الشاشات التناظرية، مثل إمكانيات شاشة اللمس، إنها أكثر جاذبية، ويمكن استخدامها لخلق تجربة غامرة أكثر، ومن المرجح أن تجذب انتباه الأشخاص الذين يمرون بها.

 

  • كفاءة محسّنة: تعد الشاشات الرقمية أكثر كفاءة في استخدام الطاقة من الشاشات التناظرية.

 

  • أفضل من المواد المطبوعة: يتيح استخدام شاشات العرض الرقمية للشركات تغيير محتواها وتحديثه بانتظام، حيث تتم إدارته بواسطة برنامج مركزي للافتات الرقمية، لا حاجة للموافقة على موجز ولون وأن تقلق بشأن الطباعة والشحن، لا يوجد المزيد من النفايات الورقية كما هو الحال مع اللوحات الإعلانية أو الملصقات حيث يتم كل شيء رقميًا.

 

عيوب استخدام شاشات العرض الرقمية

 

هناك بعض العيوب المحتملة لاستخدام شاشات العرض الرقمية، يمكن أن تكون أكثر تكلفة من الطرق التقليدية للتسويق والإعلان، وتتطلب مستوى معينًا من الخبرة الفنية لإعدادها وصيانتها، بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تكون شاشات العرض الرقمية مصدر إلهاء إذا لم يتم استخدامها بعناية.

 

يمكن أن يشعر المستهلكون بالإرهاق من كل المعلومات والنشاط والسطوع على شاشات العرض الرقمية، حيث أن الناس اعتادوا الآن على أن يكونوا محاطين بشاشات رقمية، لدرجة أنهم يميلون إلى الاهتمام بها بشكل أقل مما اعتادوا عليه، مقارنةً باللافتات المطبوعة التقليدية، يكون الاستثمار الأولي أعلى، حيث تحتاج الشركة إلى شراء شاشات وبرامج احترافية لإدارة المحتوى المعروض على الشاشة، ومع ذلك، على المدى الطويل، سوف تفوق الفوائد بكثير تكاليف الاستثمار الأولية.

 

كيفية اختيار نوع شاشة العرض الرقمي الذي يجب أن تستخدمه

 

عند اختيار شاشة عرض رقمية للافتات الرقمية، هناك بعض الأشياء التي يجب وضعها في الاعتبار:

 

  • أولاً، ضع في اعتبارك موقع العرض، من المهم اختيار عرض يكون مرئيًا لجمهورك المستهدف.

 

  • ثانيًا، فكر في نوع المحتوى الذي تريد عرضه على اللافتات الرقمية الخاصة بك، إذا كنت تريد استخدام الفيديو أو الرسوم المتحركة، فستحتاج إلى اختيار شاشة وسائط متعددة، إذا كنت تبحث فقط عن عرض إعلانات ثابتة أو معلومات عن المنتج، فسيكون العرض الرقمي البسيط كافياً.

 

  • ثالثًا، ضع في اعتبارك مستوى التفاعل الذي تريده، حيث تسمح بعض شاشات العرض الرقمية للمشاهدين بالتفاعل مع المحتوى، بينما لا يفعل الآخرون ذلك.

 

  • أخيرًا، ضع في اعتبارك ميزانيتك عند اختيار شاشة رقمية، يمكن أن تكون شاشات الوسائط المتعددة أكثر تكلفة من شاشات العرض الرقمية البسيطة، ولكنها توفر تجربة أكثر جاذبية لجمهورك، تعد اللافتات الرقمية طريقة رائعة للترويج لمنتجاتك أو خدماتك أو أحداثك، من خلال اختيار الشاشة الرقمية المناسبة لاحتياجاتك، يمكنك إنشاء طريقة فعالة وملفتة للنظر للوصول إلى جمهورك المستهدف.