ما هو تطبيق الواتساب – WhatsApp؟

تطبيق (WhatsApp): هو تطبيق مراسلة شائع مع مراسلة فورية مشفّرة من طرف إلى طرف يمكن استخدامها على العديد من الأنظمة الأساسية، بما في ذلك الهواتف الذكية (Android) و (iPhone) و (Windows) وأجهزة (Mac) أو (Windows) ويستخدم تطبيق الواتساب الذي تم إنشاؤه في عام 2009 وحصل عليه تطبيق (Facebook) لاحقاً في عام 2014، ويجب عليك اتصال الإنترنت بهاتفك لإرسال رسائل حتى تتمكن من تجنب رسوم الرسائل النصية.

إن تطبيق الواتساب يعمل بالإضافة إلى إجراء المكالمات وإرسال الرسائل والصور ومقاطع الفيديو والملفات والرسائل الصوتية للأفراد أو المجموعات، وطرح موقع (WhatsApp) بعض الميزات الجديدة في عام 2017 كما يتضمن الآن التطبيق ميزة تشبه قصة (Snapchat) والتي تسمح للمستخدمين بتحديث “حالتهم” باستخدام الصور وملفات (GIF) ومقاطع الفيديو، كما يمكنك أيضاً التمرير سريعاً للرد على حالات أصدقائك

ما هو مدى انتشار تطبيق الواتساب؟

قد يكون تطبيق (WhatsApp) هو تطبيق مراسلة غير معروف في الولايات المتحدة، ولكن في أجزاء كثيرة من العالم، كما يعد جزءاً أساسياً من الحياة اليومية ويعد التطبيق المملوك لـ (Facebook) أحد أكثر خدمات المراسلة شيوعاً في العالم، ولفهم شعبية تطبيق (WhatsApp) كل ما عليك أن تفهم أنه كان من أوائل تطبيقات الهاتف المحمول التي تقدم رسائل مجانية عبر الإنترنت، وبدلاً من إرسال رسائل نصية باستخدام شبكات البيانات الخلوية حيث قد يتم فرض رسوم، كما يعتمد تطبيق (WhatsApp) بشكل أساسي على اتصال (Wi-Fi) لإرسال واستقبال الرسائل والمكالمات مجاناً.

من يستخدم تطبيق المراسلة واتساب؟

وفقاً لمكالمة أرباح (Facebook) في 2 فبراير 2017، كان لدى (WhatsApp 1.2) مليار مستخدم نشط شهرياً حسبما ذكرت (Statista)، كما يستخدم تطبيق المراسلة الشهير أشخاصاً في أكثر من 180 دولة حول العالم.

ما هو التشفير التام بين الأطراف في تطبيق الواتساب؟

التشفير من طرف إلى طرف هو نظام أمان يستطيع فيه المرسل والمتلقي فقط قراءة رسائلهم الخاصة، حتى تطبيق (WhatsApp) لا يمكنه الوصول إلى رسائل المستخدم، كما تستخدم (I Message) من (Apple) أيضاً التشفير التام بين الأطراف.

ما هو الجدل الدائر حول التشفير من طرف إلى طرف في تطبيق الواتساب؟

بعد هجوم لندن الإرهابي، دعت وزيرة الداخلية آمبر رود إلى تطبيق واتساب وغيره من الخدمات المشفرة لتقديم نظام “الباب الخلفي” للمسؤولين، حسبما ذكرت أسوشيتد برس وفي عام 2015 بعد إطلاق النار في سان برناردينو بكاليفورنيا والذي خلف 14 قتيلاً، كما طلب مكتب التحقيقات الفيدرالي من شركة آبل الحصول على رموز المرور اللازمة لإلغاء قفل جهاز (iPhone) الذي استخدمه أحد الجناة، ولكن شركة أبل وغيرها من عمالقة صناعة التكنولوجيا وكذلك المدافعين عن الخصوصية يقولون إن إنشاء ثغرات أمنية سيكون أمراً خطيراً لأنه سيفتح الباب أيضًا لمجرمي الإنترنت.

قال جيم كيلوك، المدير التنفيذي لمجموعة الحقوق المفتوحة لمجلة نيوزويك، إنه بينما يجب على شركات التكنولوجيا مساعدة المسؤولين عندما يكون ذلك ممكناً، كما يجب طلب المساعدة من خلال أوامر قضائية، حيث يتم تنظيم العملية ومراقبتها بشكل صحيح إن إجبار الشركات على وضع أبواب خلفية في الخدمات المشفرة سيجعل الملايين من الناس العاديين أقل أماناً عبر الإنترنت بحيث جميعنا نعتمد على التشفير لحماية قدرتنا على التواصل والتسوق والبنوك بأمان.

من هم مستخدمين تطبيق واتساب؟

تطبيق (WhatsApp Messenger) هو تطبيق مراسلة فورية عبر الأنظمة الأساسية يسمح لمستخدمي (iPhone) و (BlackBerry) و (Android) و (Windows Phone) و (Nokia) الذكي بتبادل الرسائل النصية والصور والفيديو والرسائل الصوتية مجاناً، كما يحظى تطبيق (WhatsApp) بشعبية خاصة بين المستخدمين النهائيين الذين ليس لديهم رسائل نصية غير محدودة وبالإضافة إلى المراسلة الأساسية.


كما يوفر تطبيق (WhatsApp) خيارات الدردشة الجماعية ومشاركة الموقع، ومن الناحية الفنية يستخدم تطبيق (WhatsApp) إصداراً مخصصاً من بروتوكول المراسلة والتواجد القياسي المفتوح (XMPP) وتأسست (WhatsApp Inc) في عام 2009 من قبل (Brian Acton) و (Jan Koum) وكلاهما من قدامى المحاربين في (Yahoo).

هل رسائل تطبيق الواتساب خاصة؟

نعم، محادثات تطبيق (WhatsApp) ولكن هناك استثناءات في تطبيق الواتساب أكثر من أي تطبيق آخر، كما يوفر تطبيق (WhatsApp) خصوصية أكبر بفضل التشفير من طرف إلى الطرف الآخر الذي يعمل على تشويش الرسائل للتأكد من أنك أنت والشخص الذي تتواصل معه فقط يمكنه قراءة رسائلك أو الاستماع إلى مكالماتك وبخصوصية تامة.