اسلامالسيرة النبوية

زواج النبي من عائشة

اقرأ في هذا المقال
  • السيدة عائشة رضي الله عنها
  • فضل السيدة عائشة

السيدة عائشة رضي الله عنها

هي أمّ المؤمنين السيدة عائشة بنت الصحابي الجليل أبو بكر الصديق رضي الله عنه، تزوجها النّبي في السنة الثانية هجرياً، وكان يحبها عليه الصّلاة والسلام حبّاً شديداً.

بعد وفاة السيدة خديجة تزوج النبي من السيدة سودة بنت زمعة أم المؤمنين، بعد مرور أربعة سنوات من زواج النبي من السيدة سودة تزوج النبي عائشة بنت أبي بكر الصديق ، وكانت رضي الله عنها تبلغ التاسعة من العمر .

فضل السيدة عائشة

سُئل نبينا محمد عليه الصلاة والسلام عن أحبِّ الناس إليهِ فكانت إجابة النبي هي عائشة زوجتهُ ؛ لما لها من مكانةٍ في قلب النبي هي ووالدها سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه، وذات مرّة أبلغها سيدنا جبريل السلام ، وقال لها النّبي أنّ جبريل يقرئها السّلام، فردّت عليه السلام ولم تكن تراه.

وكانت السيدة عائشة ذا علم عزير جداً ، وكانت من بين أكثر رواة الحديث عن النبي فقد روت أكثر من ألفين ومئتين وعشرة أحاديث ، وكانت ذا علم واسع بأحكام الميراث والشِّعر والفقه والطِّب.

المصدر
مختصر الجامع/ سميرة الزايد نور اليقين/محمد الخضريالرحيق المختوم/ صفى الرحمن المباركفوري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى