الآدابقواعد الاملاء

من هو واضع علامات الترقيم؟

لا بُدَّ من التأكيد على أنَّ علامات الترقيم من أهم الرموز التي ظهرت في عالم اللغة العربية، حيث قام بوضعها وترتيبها من قبل المصري أحمد زكي بن إبراهيم بن عبدالله النجار والذي ولد في يوليو في عام 1934، بحيث يعتبر من أهم أعيان النهضة الأدبية في جمهورية مصر العربية.

 

‏واضع علامات الترقيم في اللغة

 

بالإضافة إلى ذلك فإنَّ أحمد زكي باشا قام بإدخال علامات الترقيم إلى اللغة العربية؛ وذلك من أجل توضيح الكلمات والجمل والعبارات في اللغة، كما أنَّه ساهم في وضع القواعد والأسس التي يجب على الكاتب اتباعها أثناء استعماله في كتابته للنصوص الأدبية واستخدام علامات الترقيم المختلفة، ‏على أن يتم استعمالها بحذر ودقة عالية، حيث أتم عمله في نقش علامات الترقيم في رسالته تحت عنوان الترقيم وعلاماتها باللغة العربية، والذي تم طباعتها في عام 1911 ميلادي، كما قام بالتحقق منها من قبل العلامة عبد الفتاح أبو غدة.

 

‏أمّا السبب الرئيسي والأساسي لقيام أحمد زكي في نقل علامات الترقيم وإدخالها إلى اللغة العربية قوله “دلت المشاهدة وعززها الاختبار على أن السامع والقارئ يكونان على الدوام في أشد الاحتياج إلى نبرات خاصة في الصوت أو الرموز مرموقة في الكتابة يحصل بها تسهيل الفهم والإدراك”، ‏ومن لأهم العلامات الترقيم التي تم نقلها بشكل رسمي ولفضي الشولة أي الفاصلة العادية، الفاصلة المنقوطة، علامة الاستفهام، علامة الانفعال أو تعجب، علامة الشرطة، علامة القوس، علامة الاقتباس والتي يشير إليها بعلامة التنصيص، نقطة الحذف والاختصار والتي تشير إلى علامة الحذف والنقطتان الرأسيتان.

 

‏أمّا الأعمال الأخرى التي قام بها أحمد زكي باشا في مجال اللغة العربية هو قدرته على اختصار حروف الطباعة في اللغة العربية والتي كانت تشتمل على 950 شكل، حيث اختصرها إلى 102 شكل وستة وأربعين علامة، أما فيما يتعلق بالأنشطة العلمية التي قام بها فقد اهتم بشكل كبير في اللغة العربية وأصولها، وهو ما ساعد القارئ في الوصول إلى بعض الأسماء التابعة للأماكن البرتغالية والإسبانية، بالإضافة إلى قدرته على المشاركة في المؤتمرات العالمية والدولية من أهمها المؤتمر الدولي للمستشرقين في دول أوروبا.

لا بُدَّ من التأكيد على أنَّ علامات الترقيم من أهم الرموز التي ظهرت في عالم اللغة العربية، حيث قام بوضعها وترتيبها من قبل المصري أحمد زكي بن إبراهيم بن عبدالله النجار والذي ولد في يوليو في عام 1934، بحيث يعتبر من أهم أعيان النهضة الأدبية في جمهورية مصر العربية.

 

المصدر
كتاب علامات الترقيم، أحمد زكي باشا،2017.كتاب قواعد الإملاء وعلامات الترقيم، نبيل عبد السلام، 2018.كتاب فن الإملاء وعلامات الترقيم، محمد دحروج، 2012.كتاب فن التحرير العربي، محمد صالح الشنطي، 2014

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى