الإعلامنظريات الإعلام

ما هي النظرية التطورية في الإعلام؟

اقرأ في هذا المقال
  • النظرية التطورية في الإعلام

اقرأ في هذا المقال:

النظرية التطورية في الإعلام:

 

تُعتبر هذه النظرية من أقدم الافتراضات التي يتم تقديمها بصورة أساسية في التغيير على الطبيعة المجتمعية، ويكون كل تركيز هذا النموذج على التغييرات الاجتماعية التي تظهر على المجتمع خلال تقدمه، حيث أن هذا التغيير الاجتماعي يكون واضح في النظرية التطورية وتُعتبر نوع من الانتقاء الطبيعي، كما أن المجتمعات الحديثة غالباً ما تقوم بدمج أنواع اجتماعية حديثة والتي تتضمن التنظيمات التجارية والاقتصادية.

 

وكما تحتوي النظرية التطورية على العديد من الافتراضيات، ومنها اعتبار المجتمع مجموعة من الفئات المترابطة، وأنّ هذه المجموعة تحتوي على الأنشطة النموذجية المتعلقة ببعضها البعض، وأن المجتمع يتعرض باستمرار لكافة أشاكل التغيير لذلك يضم عدد من الأنواع الاجتماعية المتغيرة والمتميزة بصورة واضحة، ويتم العمل باستمرار من أجل نقل الأنواع الاجتماعية الحديثة من مجتمع آخر، وذلك بواسطة الأفراد الذين يقومون بالبحث عن وسائل ذات فاعلية من أجل تحقيق وتنفيذ الأهداف التي يعتقدون بأنها ذات أهمية.

 

ويقوم النموذج التطوّري بتقديم شرح مبسط لأسلوب التغير الذي يتم تطبيقه في المجتمع وأن الاستقرار والتوازن لا يُعد الصورة هو الصورة المستمرة التي يلاحظها المراقبون لكل المجتمعات. فالعديد من المجتمعات تشهد تقدم وتطور؛ نتيجة القوانين الثابتة للتقدم الاجتماعي التي تمنح المجتمع تقدم  إلى الأفضل، والعمل الأساسي في النموذج التطوّري منع التدخل من أجل إحداث التغيير، وأن يفسح المجال لأسس التغيير الاجتماعي والتي تتم من قبل الأفراد والحصول على وسائل حديثة للبحث؛ من أجل تحقيق الأهداف من أجل التقدم والتطور للأفضل.

 

وتقوم النظرية التطورية بوضع تحليلاً لتطور وسائل الإعلام وتقنياتها من الجانب التاريخي، وتعمل أيضاً على تقديم تفسير لحركة التغير والتطور التي تتعرض لها المجتمعات التي تتم بناءً على حرية الفرد في عدم التدخل لإحداث أية تغييرات. ويرى القائمون في أن الأنواع الحديثة التي تم الحصول عليها من الخارج من قِبل الأشخاص الذين يقومون بالبحث عن الوسائل الأكثر فعالية لتنفيذ الأهداف ذات الأهمية للجمهور والمجتمع، وهذه الأشكال الحديثة تضل مستمرة إذا بقيت على إنجاز الأهداف بفعالية ولا تتعارض مع القيم المتوافرة، وفي المقابل يتم رفض ما يتعارض مع ذلك.

المصدر
نظريات الإعلام واتجاهات التأثير، محمد عبد الحميد، 1997الأسس لعلمية لنظريات الإعلام، جيهان رشتي، 1997الاتصال، صلاح جوهر، 1980، الاتصال ونظرياته المعاصرة، حسن مكاوي، 1998،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى