الإعلامصحافة وإعلام

‏ما هي وكالة شهاب للأنباء؟

‏تاريخ تأسيس وكالة شهاب للأنباء

 

‏تعتبر وكالة شهاب للأنباء من أكبر المؤسسات الإخبارية المتواجدة في دولة فلسطين، حيث كان أول تاريخ إصدار إخباري لها في يناير في عام 2007،حيث يوجد مقرها الرسمي والرئيسي في مدينة القدس، بالإضافة إلى أنها تسعى إلى تقديم المحتويات الإعلامية والمواد الصحفية باللغة العربية.

 

‏وبالتالي يكون من الضروري التركيز على أنَّ وكالة شهاب للأنباء تعتبر فرع من شبكة الأقصى الإعلامية والأكثر نجاحاً وشهرة في دولة فلسطين، كما أنها ركزت على إنشاء سياسة إعلامية متميزة وذات مستوى كبير؛ وذلك من أجل حرصها وحفظها على حقوق الشعب الفلسطيني، مع أهمية دعمهم بشتاء الوسائل الإعلامية سواء كانت مسموعة أو مقروءة أو مرئية، بالإضافة إلى قدرتها على تقديم الرسائل الإعلامية والتغطية الصحفية الشاملة ‏والمطروحة على الساحة الإعلامية الفلسطينية.

 

‏الجوائز التي حصلت عليها وكالة شهاب للأنباء

 

‏لا بُدَّ من التأكيد على أنَّ وكالة شهاب للأنباء حصلت على جائزة تقديرية من قبل وزارة الإعلام الفلسطينية، وذلك في عام 2010 بالإضافة إلى أنها حصلت على جائزة؛ وذلك من أجل تصنيفها على أنها أفضل موقع إلكتروني في مهرجان اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية، حيث كان ذلك في عام 2012.

بالإضافة إلى ذلك فقد ركزت وكالة شهاب للأنباء على ضرورة تقديم الممارسات الفعلية؛ وذلك من أجل توفير الحقائق الإخبارية من خلال استعمال الصورة والصوت، ومن ثمَّ العمل على تقديمها إلى كافة الجماهير الإعلامية المنتشرة حول العالم والمشتركين في الوكالة.

 

‏الخدمات الإخبارية التي تقدمها وكالة شهاب للأنباء

 

‏ساهمت وكالة شهاب للأنباء في إنشاء المواد الصحفية والمحتويات الإعلامية المختلفة ذات المجالات والموضوعات المتعددة سواء كانت اقتصادية، فنية، رياضية، سياسية، اجتماعية، حضارية، سياحية، دينية، بالإضافة إلى قدرتها على استقطاب الكوادر الإعلامية المتخصصة في مجال الكتابة لكافة صنوف العمل الصحفي على أن يمتلك الفريق الإعلامي المرونة في مواكبة التكنولوجيا والتطورات الإعلامية المتكاملة والمنتشرة في السوق الإعلامي المحلي أو العالمي أو الإقليمي.

 

‏بالإضافة إلى ذلك  قامت وكالة ‏شهاب للأنباء في تقديم السبق الصحفي الحصري والفوري، بالإضافة إلى استعمال الصور الصحفية من قبل المصورين، بحيث يتم وضع توقيع الحقوق الملكية على أن لا يتم استعمالها من قبل المؤسسات الإعلامية إلا بعد اخذ الإذن والموافقة من الوكالة.

 

‏مميزات ‏وكالة شهاب للأنباء

 

  • ‏تتميز وكالة شهاب للأنباء بأنها من المؤسسات الإخبارية التي ساهمت في إنشاء قسم يتعلق بعرض الإعلانات الإذاعية والتلفزيونية.

 

  • ‏تتميز وكالة شهاب للأنباء في قدرتها على تقديم خدمة المشاركة وتبادل الإعلامي والصحافي ما بين مجموعة من الوسائل الإعلامية المحلية والعربية سواء كانت وسائل مسموعة أو مرئية أو مقروءة.

 

  • ‏تتميز وكالة شهاب للأنباء في قدرتها على إنشاء خطة إعلامية وسياسية صحافية يتم من خلالها تنظيم عرض المحتويات الإعلامية المختلفة.

 

الموقع الإلكتروني لوكالة شهاب للأنباء

 

‏دخلت وكالة شهاب للأنباء عالم الفضاء الرقمي، حيث وركزت على إنشاء مجموعة من الصفحات الإلكترونية عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تحظى بنسبة زيارة كبيرة من قبل الجمهور الإعلامي الفلسطيني، بالإضافة إلى الجماهير الإعلامية العربية والعالمية، كما تطرقت إلى تطبيق الفيس بوك، كما تم تصنيفها على أنها أكبر الصفحات الإخبارية الفلسطينية المتواجدة  عبر تطبيق فيس بوك، حيث بلغ عدد المتابعين ستة مليون معجب، بالإضافة إلى تصنيفها على أنها أكثر الصفحات الإخبارية فعالية على الشبكة العنكبوتية؛ وذلك بسبب قدرتها على تقديم المعاناة التي يتعرض لها الجمهور الفلسطيني؛ وذلك بسبب الممارسات الإسرائيلية العدوانية.

 

‏بالإضافة إلى ذلك فإنَّ الصفحات الإلكترونية لوكالة شهاب للأنباء تعتبر كباقي الصفحات التابعة للوكالات الإخبارية أو المؤسسات الإعلامية ‏تسعى إلى تقديم الخدمات الصحفية الإلكترونية عن طريق ‏مجموعة من التبويبات من أهمها:

 

  • ‏تبويب متخصص في خدمة الوصول إلى الأرشيف الصحفي الإلكتروني.

 

  • ‏تبويب متخصص في الحصول على استطلاعات للرأي من الجماهير الإعلامية المستهدفة والنوعية وذلك حيال بعض القضايا المطروحة ‏التي تحظى بأهمية لدى الرأي العام الفلسطيني.

 

  • ‏تبويب متخصص في تحميل وتنزيل المواد الإعلامية، ‏الصور الصحفية، التقارير الإخبارية الميدانية والبرامج الحوارية المتنوعة.

 

  • ‏تبويب متخصص في عرض الأفلام التسجيلية والتاريخية القديمة والحديثة والتي تتعلق فقط في القضية الفلسطينية.

 

  • ‏تبويب متخصص في الرد على كافة الاستفسارات والتساؤلات وذلك من خلال خاصية الرد الآلي والفوري.

 

  • ‏خدمة استقبال القضايا الفلسطينية من صحافة المواطن وذلك على اعتبار أنَّ مصدر إخباري باحث عن الحقيقة.

 

المصدر
موقع وكالة شهاب للأنباء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى