التربية المهنيةالسلامة العامة

المخاطر الصحية والمهنية لبطاريات الليثيوم

اقرأ في هذا المقال
  • ضرورة التعرف على أهم المخاطر الصحية والمهنية لبطاريات الليثيوم
  • طرق المعالجة والتخزين الآمنة الموصى بها لبطاريات الليثيوم

ضرورة التعرف على أهم المخاطر الصحية والمهنية لبطاريات الليثيوم:

 

تُستخدم بطاريات الليثيوم في العديد من الأجهزة الموجودة في مكان العمل، وهي تشمل إلى حد كبير جميع أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة “والأدوات اللاسلكية” والساعات والكاميرات والمصابيح الكهربائية وبعض الأجهزة الطبية والمركبات التي تتراوح من عربات الغولف والسيارات الكهربائية والطائرات وغيرها الكثير.

 

كما تسمح لنا بتخزين الطاقة لاستخدامها عند الحاجة، ومع ذلك؛ يعد تخزين الطاقة أمراً خطيراً بطبيعته، كما ويمكن أن ترتفع درجة حرارة البطاريات من خلال عملية تسمى “الهروب الحراري”، وهذا يعني أن درجة الحرارة والضغط داخل خلية بطارية واحدة أو أكثر تزداد بشكل أسرع من تبديد الحرارة.

 

أيضاً يمكن أن يحدث هذا لأسباب عديدة، مثل مصادر الحرارة الخارجية والسراويل الداخلية، أو غيرها من الأعطال، كذلك قد يكون من الصعب إطفاء الحرائق التي تشمل بطاريات الليثيوم، حيث يمكنهم أيضاً إنتاج أبخرة مزعجة وسامة.

 

أنواع بطاريات الليثيوم ومخاطرها:

 

تعتبر بطاريات الليثيوم المعدنية دائماً بطاريات تستخدم مرة واحدة “وغير قابلة لإعادة الشحن”، كما أنها عادة ما تكون بطاريات الليثيوم “أيونات قابلة لإعادة الشحن”، لذلك يستخدمون أيونات الليثيوم الموجودة في مركبات الليثيوم لخلق تفاعل كيميائي، كما تعد بطاريات الليثيوم أيون أكثر ثباتاً من بطاريات الليثيوم المعدنية، ولكن لا يزال بإمكانها توليد الحرارة أو الاشتعال أو حتى الانفجار.

 

مخاطر مركبات الليثيوم:

 

الليثيوم معدن قلوي ناعم أبيض فضي يتفاعل مع الماء، بما في ذلك الرطوبة في الهواء المحيط. الليثيوم قابل للاشتعال ويمكن أن يشتعل تلقائياً، لذلك يجب أن تكون مغلفة بمادة متوافقة مثل الفازلين حتى لا تلامس الرطوبة أو أي شيء آخر.

 

كما إنه مادة أكالة للجلد والمعادن الأخرى وسامة إذا تم استهلاكها بكميات كبيرة بما يكفي، كما وتطلق أبخرة سامة إذا تم حرقها، حيث تحدث معظم الحوادث عند تلف غلاف البطارية وتعرض الليثيوم للهواء و الرطوبة، كما تحتوي مركبات الليثيوم على أيونات الليثيوم وهي ذرات الليثيوم الفردية، حيث أنها تختلف عن معدن الليثيوم النقي.

 

طرق المعالجة والتخزين الآمنة الموصى بها لبطاريات الليثيوم:

 

عند العمل باستخدام بطاريات الليثيوم في بيئة مهنية، قد يدير الأشخاص أعداداً كبيرة من البطاريات، كذلك من المهم ارتداء جميع معدات الحماية المطلوبة، بما في ذلك حماية العين، حيث يعد منع السراويل القصيرة عن طريق حماية أطراف البطارية من الاتصال ببعضها البعض ممارسة أساسية آمنة للتعامل والتخزين.

 

كما يجب أن تظل أطراف البطارية مغطاة إن أمكن، حيث يجب توخي الحذر دائماً عند التعامل مع البطاريات، كما قد يؤدي استخدام “القوة المفرطة” لإزالة البطاريات من الجهاز إلى تلفه، كما يجب شحن البطاريات فقط وفقاً لتعليمات الشركة المصنعة، أيضاً يجب التخلص من أي بطاريات منتفخة أو منبعجة أو تالفة بأي شكل من الأشكال.

 

كما يجب تخزين البطاريات في منطقة جافة جيدة التهوية وحفظها بين (40 – 80) درجة فهرنهايت، بحيث يجب تخزينها بعيداً عن مصادر الحرارة والماء، كما يجب أن تكون البطاريات مكدسة بحيث تكون مستقرة ولا تتعرض للاصطدام أو السقوط أو التلف.

 

التخلص من بطارية الليثيوم:

 

تعتبر معظم أنواع بطاريات الليثيوم إما “نفايات صلبة عادية”، أو “نفايات عامة”، وذلك اعتماداً على البطارية الدقيقة، كما يتم تنظيم النفايات العالمية من خلال قواعد مبسطة تجعل التخلص منها أسهل مما لو كانت تعتبر نفايات خطرة، ومع ذلك؛ هناك بعض أنواع بطاريات الليثيوم التي يتم تصنيفها على أنها نفايات خطرة.

 

كما أن التخلص من بطارية الليثيوم يمكن بإعادة تدوير بعض أنواع بطاريات الليثيوم، حيث أن بعض الأنواع لا يمكن إعادة تدويرها، لذلك قد يكون من الضروري استشارة شخص مؤهل أو مورد آخر لمعرفة الطريقة المناسبة للتخلص من البطارية التي لديك.

 

تنظيف انسكاب بطارية الليثيوم:

 

في حالة تلف بطارية الليثيوم وانسكاب المحتويات، يجب اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع أي شخص من الاتصال بالمواد المنسكبة، كما يجب أن يحاول الأشخاص الذين تلقوا تدريباً مناسباً فقط تنظيف الانسكاب، خاصةً إذا كان الانسكاب يتعلق ببطارية من معدن الليثيوم؛ فيجب إخلاء المنطقة حتى يمكن استدعاء شخص مؤهل للاستجابة للانسكاب.

 

إذا لامست محتويات البطارية الجلد، يجب شطف المنطقة بالماء النظيف لمدة 15 دقيقة على الأقل، كما يجب أن تتصل للحصول على رعاية طبية إذا لزم الأمر، أيضاً يجب عدم “استنشاق الغازات أو الأبخرة” من البطاريات، خاصةً إذا كنت تعتقد أن شخصاً ما قد استنشق غازات أو أبخرة من بطارية ليثيوم؛ فقم بإخراجها أو إلى منطقة أخرى بعيداً عن البطارية، واحصل على المساعدة الطبية.

 

وأخيراً فإن معرفة القليل عن أنواع بطاريات الليثيوم ومخاطرها المحتملة والتعامل الآمن مع بطاريات الليثيوم وتخزينها سيقطع شوطًا طويلاً نحو ضمان سلامتك وسلامة زملائك في العمل أو الموظفين أو حتى عائلتك، خاصةً إذا لم تكن متأكداً من كيفية التخلص من البطارية، سواء كانت البطارية آمنة أو لديك أي أسئلة حول بطاريات الليثيوم؛ فهناك العديد من الموارد عبر الإنترنت.

المصدر
Fergus, J.W. (2010). "Ceramic and polymeric solid electrolytes for lithium-ion batteries". Journal of Power Sources. 195 (15): 4554–4569Safety requirements for portable sealed secondary cells, and for batteries made from them, for use in portable applications (2.0 ed.).Whittingham, M. S. (1976). "Electrical Energy Storage and Intercalation Chemistry". Science. 192 (4244): 1126–1127Besenhard, J.O. & Fritz, H.P. (1974). "Cathodic Reduction of Graphite in Organic Solutions of Alkali and NR4+ Salts". J. Electroanal. Chem. 53 (2): 329–333.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى